«فخر الدعايا المجانية».. إعلانات بالملايين روج لها محمد صلاح بالمجان

محمد صلاح لم يعد مجرد لاعب كرة عالمي مشهور يحتفي الجميع بإنجازاته الكروية، بل أصبح أيقونة عربية فريدة، متفوقًا عن كل أبناء جيله من اللاعبين العرب، والمحترفين في أندية أوروبية لا تقل عن ليفربول، بيد أن صلاح بات نموذجًا متفردًا تؤثر أصداء أقواله وأفعاله في الملايين.

وفي الوقت الذي استغرقت فيه أشهر العلامات التجارية سنوات طويلة، وأموالا طائلة أنفقتها في الدعاية لتصل إلى الجماهير، تجاوز صلاح كل تلك الأعراف والمسلمات التجارية، حتى بات ملكًا للدعاية المجانية، فما إن ظهر مرتديًا (تيشيرت)، أو ممسكًا بكتاب، أو زائرًا لمكان، إلا وتحدث عنه الملايين؛ فكتاب فن اللامبلاة حقق مبيعات هي الأكثر في تاريخه بعد أن نشر “مو صلاح” صورة وهو مستغرق في قراءته.

الأحداث في هذا الشأن كثيرة، وسنذكر معظمها في السطور التالية، كان آخرها ظهوره على غلاف مجلة “GQ”، والتي كرمته بجائزة رجل العام 2019، ورغم الشهرة العالمية التي تحظى بها مجلة الموضة، إلا أنها حققت انتشارًا عربيًا لم تكن تتوقعه بعد أن بات اسمها الأكثر انتشارًا على ألسنة الجماهير العربية، وخاصة المصرية، بعد نشر صلاح لصورة المجلة التي غُلفت بصورته بحانب عارضة الأزياء البرازيلية اليساندرا امبروسيو.
إليكم أبرز الأشياء التي حظيت بدعاية مجانية من فخر العرب.

محمد صلاح ومجلة GQ

محمد صلاح «فخر الدعايا المجانية»

ظهر النجم المصرى محمد صلاح، لاعب فريق ليفربول الإنجليزي، على غلاف مجلة “GQ” العالمية، المتخصصة فى الموضة.
ونشر النجم المصرى محمد صلاح، عبر حسابه الشخصى بموقع التدوينات المصغر “تويتر”، صورًا من الغلاف الذى يتصدره الفرعون المصرى، مع عارضة الأزياء البرازيلية اليساندرا امبروسيو، وانتشرت الصورة انتشارا كبيرا وباتت المجلة على لسان ملايين العرب.

وكان نجم ليفربول، قد توج مؤخرا بجائزة رجل العام 2019 من المجلة العالمية، فى مدينة أبوظبى الإماراتية.

مصدر اطلع على الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد