كيف تهدد الأدوات المنزلية البشر أحيانا؟

تتعدد الأدوات المنزلية المفيدة لنا، والتي يمكنها أن تصبح بمثابة الأعداء عندما نفشل في الاعتناء بها بالصورة المطلوبة، حينها تصير تلك الأدوات بشكل مفاجئ مضرة صحيا ونفسيا، ما يدفعنا الآن للكشف عنها للتنبيه.

الأكواب

كيف تهدد الأدوات المنزلية البشر أحيانا؟

يفضل الكثيرون تناول القهوة داخل الأكواب «المج» الخاصة بهم، إلا أن تلك الأكواب التي تستخدم في المنزل وفي العمل أيضا، قد تحيط بها البكتيريا من كل جانب دون أن ندري، نظرا لأنها تلمس بواسطة الفم والشفاه واليد، ما يتطلب غسل كوب القهوة فورا بعد الانتهاء من الشرب، حيث يؤدي الانتظار لمدة 45 دقيقة إلى بداية نمو العفن أعلاه.

المراتب

كيف تهدد الأدوات المنزلية البشر أحيانا؟

تتراكم الأتربة وكذلك الحشرات الصغيرة باستمرار على المراتب مع طول فترة الاستعمال، وهو أمر يضر بصحة الجميع وخاصة بمن يعانون في الأساس من الحساسية أو مشكلات بالجهاز التنفسي، حين يؤدي إلى صعوبة في النوم ربما تتحول إلى أزمات صحية أكثر خطورة، لذا ينصح دائما بتغيير المراتب كل بضع سنوات، حيث تعتبر فترة الـ8 أعوام هي الحد الذي لا يمكن تجاوزه فيما يخص استعمال نفس المرتبة وفقا لأغلب الأنواع.

الوسائد

كيف تهدد الأدوات المنزلية البشر أحيانا؟

تعتبر الوسائد من مكونات المنزل التي يرجى تغييرها كل عام أو اثنين على الأكثر، حيث نستخدمها بصفة يومية وعلى مدار ساعات طويلة، لتمتص خلايا الجلد الميت وبقايا الشعر باستمرار وتصبح البيئة المثالية بالنسبة لعث الغبار، ما يكشف عن ضرورة عدم الاستهانة سواء بتغيير الوسائد أو بإضافة واقٍ لها من أجل الحماية.

المناشف

كيف تهدد الأدوات المنزلية البشر أحيانا؟

ربما تعد المناشف واحدة من أخطر الأدوات المنزلية في حال عدم الاهتمام بنظافتها، حيث يمكنها في تلك الحالة أن تضر بالجلد وتصيبه بالتهيج، وربما تصيبه في بعض الحالات بالبكتيريا والعدوى، لذا ينصح بغسل المناشف بعد كل 3 استخدامات لضمان عدم إضرارها بالصحة، مع ضرورة شراء منشفة جديدة بعد مرور نحو عامين من الاستخدام.

جهاز الراوتر

كيف تهدد الأدوات المنزلية البشر أحيانا؟

لن يضر الراوتر بك صحيا، بل يمكنه أن يسبب لك التوتر والقلق ليضرك نفسيا عندما لا يعمل بالكفاءة المطلوبة، وهو أمر يتطلب تغييره كل 3 أو 4 سنوات لتجنب بطء الإنترنت، فبينما يهتم الكثيرون بتغيير الهاتف كل بضع سنوات أو أشهر، فإن جهاز الراوتر هو الآخر يستحق ذلك من أجل ضمان الحصول على سرعة إنترنت مناسبة.

الملاءات

كيف تهدد الأدوات المنزلية البشر أحيانا؟

لا نحتاج ربما إلى الإشارة إلى إحدى الأدوات المنزلية التي تصبح خطيرة صحيا مع عدم الاعتناء بها، حيث يمكن للملاءات أن تصبح بيئة مناسبة للعث والبكتيريا، لتصيب الجلد بالالتهابات المختلفة بمرور الوقت، لذا ينصح بغسل الملاءة الخاصة بالفراش لمرة واحدة في الأسبوع، من أجل الوقاية من الأزمات التي قد تتسبب فيها.

ليف الاستحمام

كيف تهدد الأدوات المنزلية البشر أحيانا؟

هي واحدة من الأدوات المنزلية التي ينصح بتغييرها كل 3 أو 4 أسابيع على الأكثر، للوقاية من مخاطرها، بإمكان ليفة الاستحمام أن تحمل البكتيريا وبقايا الجلد الميت بسهولة شديدة، لذا فالوقاية من الأزمات الجلدية التي قد تصيب المرء بها تتطلب تغييرها في غضون شهر واحد فقط من الاستعمال.

في الختام، هي مجموعة من الأدوات المنزلية المفيدة دون شك، إلا أن استمرارية الاستفادة منها تتطلب الاهتمام بنظافتها وتغييرها في الوقت المناسب، حتى لا تصبح من أسباب الخطر المحيطة بنا.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا
DMCA.com Protection Status