مشاهير أحياهم التاريخ بـ «أقنعة الموت»

الصفحات: 1 2 3 4 5

كتبت – إسراء حمدي

صممت أقنعة الموت قديما تخليدا للشخص الميت، وإحياء لذكراه بين الناس، كما أنها تمنحنا القدرة على رؤية بعض الشخصيات التاريخية الأكثر شهرة، وكأننا نقف أمامهم وجها لوجه. وهذه بعض أقنعة الموت التي وصلت إلينا مع تعريف بأصحابها.

روبرت إدوارد لي (1807–1870)

مشاهير أحياهم التاريخ بـ "أقنعة الموت"

لا يزال «روبرت لي» زعيما لحركة «سيادة العرق الأبيض» العنصرية بعد 150 عاما من وفاته، عن طريق تخليد قناع الموت الشهير الخاص به، وكان «روبرت» ابن ضابط الحرب الثورية «هنري» قائدا لجيش الولايات الكونفدرالية خلال الحرب الأهلية الأمريكية، من عام 1862 حتى تنازله عام 1865 في محكمة «أبوماتوكس».

حصل «هنري» على الدراسات العليا من الأكاديمية العسكرية للولايات المتحدة، وعمل كضابط استثنائي ومهندس عسكري لأكثر من 32 عاما، وتوفي عام 1870 إثر إصابته بالتهاب رئوي بعد السكتة الدماغية.

الكاتب


  • مؤلفة روايات، لي رواية بعنوان «سفراء الجان» قيد الطباعة. حاصلة على ليسانس آداب وتربية قسم اللغة الإنجليزية..

مارتن لوثر (1483–1546)

مشاهير أحياهم التاريخ بـ "أقنعة الموت"

كان «مارتن لوثر» أستاذا في علم اللاهوت وملحنا وكاهنا وراهبا، ومع ذلك كان له الدور الأهم في بداية حركة «الإصلاح البروتستانتي»، والتي كانت تهدف إلى إصلاح الكنسية الكاثوليكية في أوروبا الغربية.

كتب كتاب «القضايا الخمس وتسعون» عام 1517، وقد ناقش فيه العديد من القضايا مع الكنسية الكاثوليكية مثل «بيع صكوك الغفران»؛ حيث يتم دفع مبلغ من المال مقابل الحصول على الغفران من عقاب الخطايا، توفي عام 1546 عن عمر يناهز 62 عاما إثر سكتة دماغية، ولا تزال تعاليمه ومعتقداته قائمة حتى اليوم.

الكاتب


  • مؤلفة روايات، لي رواية بعنوان «سفراء الجان» قيد الطباعة. حاصلة على ليسانس آداب وتربية قسم اللغة الإنجليزية..

إرفين روميل (1819–1944)

مشاهير أحياهم التاريخ بـ "أقنعة الموت"

لقب «إرفين روميل» مؤلف كتاب «تكتيكات المشاة» بثعلب الصحراء، حيث كان واحدا من أمهر القادة النازيين في حرب الصحراء أثناء حملة شمال أفريقيا، وكان «روميل» جنرالا ألمانيا ومنظرا عسكريا، وخدم كمرشد ميداني في الجيش الألماني النازي خلال الحرب العالمية الثانية.

في عام 1944 اكتشف أن «روميل» متورط في مؤامرة اغتيال «هتلر»، ولأن هتلر كان يعتبره بطلا قوميا منحه فرصة تجنب الخزي والعار، وأرغمه على الانتحار بسم «السيانيد» بدلا من قتله.

الكاتب


  • مؤلفة روايات، لي رواية بعنوان «سفراء الجان» قيد الطباعة. حاصلة على ليسانس آداب وتربية قسم اللغة الإنجليزية..

علق على الموضوع
DMCA.com Protection Status