غازات سامة.. ومخاطر دمج منتجات تنظيف المنزل

يعد خلط بعض من منتجات تنظيف المنزل من أجل الحصول على نتائج أفضل من الاعتقادات الشائعة والخاطئة، حيث يؤدي ذلك في كثير من الأحيان إلى حدوث تفاعلات كيميائية شديدة الخطورة على الصحة، ما يتطلب معرفة تلك المجموعة من المنتجات التي يحذر من مزجها سويا حفاظا على الصحة.

سائل التبييض والكحول

يعد خلط منتجات تنظيف المنزل مثل سائل التبييض والكحول، سببا مباشرا في الإصابة بعدد كبير من الأزمات الصحية، فبينما يؤدي مزج المنتجين معا إلى إنتاج حمض الهيدروكلوريك، فإن الجسم بما يحمل من الجهاز العصبي والرئة والكبد والكلي والعين والجلد يصبح معرضا للخطر، بل ومن الوارد أن يساهم هذا الخلط في زيادة فرص الوفاة في بعض الأحيان.

سائل التبييض والأمونيا

ليس الكحول وحده ما يحذر من خلطه مع سائل التبييض، بل كذلك الأمونيا الذي يؤدي إلى إفراز غازات سامة يمكنها التسبب في كثير من الأزمات الخطيرة للجهاز التنفسي عند مزجه بسائل التبييض، مع الوضع في الاعتبار أن التركيز الشديد للأمونيا وغيره من الغازات السامة التي تفرز حينها، له دور في إنتاج مواد قابلة للانفجار.

الخل وصودا الخبز

على الرغم من قدرات كل من صودا الخبز والخل الفائقة في التنظيف، فإن دمج المنتجين الشهيرين من بين منتجات تنظيف المنزل، يؤدي إلى عكس الآية تماما عندما يصبح الخليط أشبه بالمياه وليس له أي تأثير واضح على عملية النظافة، فيما تزداد خطورة الموقف عندما يخلط المنتجين داخل وعاء مغلق، حينها يصبحا مثل قنبلة موقوتة على وشك الانفجار.

الخل وسائل التبييض

كذلك يعد خلط سائل التبييض مع الخل أملا في تنظيف المنزل، من عوامل إفراز غازات سامة وخطيرة على الصحة، إذ تؤدي إلى زيادة فرص تعرض العين للحروق في ظل إصابة الرئة بالتلف.

الخل وبيروكسيد الهيدروجين

تصبح المعاناة من مشكلات متعددة في الجلد والعين والحلق والأنف والرئة واردة للغاية، عند الجمع بين الخل وبيروكسيد الهيدروجين داخل وعاء واحد، حيث يؤدي هذا الخليط إلى إفراز حمض البيرأسيتيك، والذي يتسبب في المعاناة من المشكلات السابقة عندما يترفع التركيز الخاص به.

سائل التبييض ومنتجات أخرى

يرى الخبراء أن منتجات تنظيف المنزل مثل تلك المخصصة للعناية بالزجاج أو المرحاض أو حتى سوائل تنظيف الأطباق، لا يجب أن تخلط بسائل التبييض تحت أي ظرف، حيث يؤدي المزج بينها إلى إنتاج غاز الكلور صاحب الأضرار المتعددة لكل من الجهاز التنفسي والعين.

شتى أنواع منتجات تنظيف المنزل

ينصح بشكل عام بعد خلط منتجات تنظيف المنزل مختلفة الأنواع مع بعضها البعض، نظرا لأن اختلاف التركيبات قد يؤدي إلى إفراز غازات سامة قد تتسبب في المعاناة من أخطر الأمراض.

في الختام، يبقى الخيار الأفضل دوما هو استخدام منتجات تنظيف المنزل وهي داخل الأوعية الخاصة بها دون نقلها لزجاجات أخرى، مع السعي إلى تقليل استعمال كل من الأمونيا وسائل التبييض، وتخفيف كل منتج منهما بالماء عند ضرورة استخدامه، مع الوضع في الاعتبار أن حفظ تلك المنتجات بعيدا عن أيدي الأطفال الصغار هو قرار إجباري لا نقاش فيه.

الكاتب

  • غازات سامة.. ومخاطر دمج منتجات تنظيف المنزل

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

مصدر طالع المصدر الأصلي من هنا
علق على الموضوع
DMCA.com Protection Status