نقص الصفائح الدموية.. الأعراض وطرق العلاج

نقص الصفائح الدموية يؤدي لبعض الأعراض التي تتمثل بداية في النزيف في عدة مناطق أشهرها اللثة، كما قد تظهر بقع حمراء في بعض المناطق من الجسم، ويعاني بعض الناس من هذا النقص في الصفائح عن المعدل الطبيعي الذي يتراوح ما بين 150 ألف حتى 400 ألف، تعالوا بنا لكي نحدثكم بالتفصيل عن هذه المشكلة وعن أسبابها وأعراضها وطرق العلاج.

أسباب نقص الصفائح الدموية

هناك عدد كبير من الأسباب التي تؤدي إلى نقص الصفائح الدموية ولذا إذا تم ملاحظة هذا النقص في التحاليل الخاصة بالمريض فإن الطبيب يبحث في عدة أسباب لكي يتعرف على السبب الحقيقي وبالتالي يقوم بعلاجه.

فيما يلي أهم أسباب النقص في عدد الصفائح الدموية:

  • قد يحدث نقص في عدد الصفائح الدموية في الجسم لسبب وراثي، حيث توجد بعض الحالات التي تعاني من هذا النقص بالوراثة.
    سرطان الدم الليمفاوي يعد من الأسباب الرئيسية.
  • بعض أنواع العدوى الفيروسية التي تشمل الجدري والالتهاب الكبدي الوبائي وغيرها من أنواع العدوى الأخرى.
  • هناك بعض الحالات التي تعاني من نقص الصفائح بسبب مناعي، حيث يقوم جهاز المناعة بمهاجمة هذه الصفائح عن طريق الخطأ.
  • قد يكون هذا النقص بسبب بعض المشاكل الموجودة في نخاع العظام.
  • هناك بعض المتلازمات التي يحدث فيها نقص الصفائح الدموية مثل متلازمة انحلال الدم البولية، وفي هذه المتلازمة يتم استهلاك الصفائح الدموية في تكوين جلطات صغيرة.
  • قد يحدث هذا النقص بسبب بكتيريا تعيش في الجهاز الهضمي وتسمى الجرثومة الملوية البوابية.

هذه هي أهم الأسباب التي تؤدي إلى حدوث نقص في عدد الصفائح الدموية في الجسم.

أعراض نقص الصفائح الدموية

هناك بعض الأعراض التي تظهر على المريض الذي يعاني من نقص في عدد الصفائح الدموية، وهذه الأعراض تتمثل فيما يلي:

  • حدوث نزيف في اللثة والأنف، ويكون هذا النزيف أكثر شدة عند النساء كما قد يعانين أيضا من نزيف في مجرى البول.
  • ظهور بقع حمراء مستوية على الجلد، وذلك في منطقة البشرة والساق والقدمين.
  • قد تظهر بعض التغيرات في الجلد تشبه الكدمات وتكون باللون الأزرق أو الأرجواني، ويتغير هذا اللون بعد ذلك للون الأصفر أو الأخضر.
  • هذه هي أهم الأعراض التي تظهر على المريض الذي يعاني من نقص الصفائح الدموية ويشكو هذا المريض بشكل أساسي من كثرة النزيف بعد السقوط أو الصدمات.

علاج نقص الصفائح الدموية

هناك الكثير من الخيارات العلاجية لنقص الصفائح الدموية ولذا يقوم الطبيب بالكشف على الحالة وتقدير هذه الخيارات لاختيار العلاج الأفضل والأنسب.

نوضح فيما يلي أهم الطرق العلاجية:

العلاج بالأدوية

هناك بعض الأدوية التي تؤدي إلى زيادة عدد الصفائح الدموية، وبالتالي يلجأ الأطباء لوصف هذه الأدوية، والتي تتمثل فيما يلي:

  • ديكساميثازون وهو دواء فعال يقوم بزيادة عدد الصفائح الدموية، وبالتالي يتم وصف هذا الدواء حتى يتحسن العدد ويصل للمعدل الطبيعي.
  • هناك بعض الأدوية التي تسمى بعوامل نمو الصفيحات وهي الناهضات والمستقبلات.
    الأدوية المثبطة للمناعة.
  • الجلوبيولين المناعي يتم أخذه من خلال الوريد، ويأتي بنتائج فعالة.
  • في الحالات الشديدة التي يحدث فيها نزيف حاد يتم الاستعانة بعقار  TPO.

إزالة الطحال بالجراحة

يقوم الطحال  بتدمير الصفائح الدموية، ولذا بعد إزالة الطحال تتحسن الحالة بشكل كبير، ولكن يعاني المريض من صعوبة في مكافحة العدوى بعد هذه العملية الجراحية.

الاعتماد على نظام غذائي صحي

لا بد أن يتناول المريض بالأطعمة الضرورية للجسم مع الاعتماد على الخضروات والفواكه بشكل يومي خاصة الخضروات الورقية.

هناك بعض الأطعمة التي تقلل من عدد الصفائح الدموية مثل الليمون والبطيخ، لذا قم بالابتعاد عن هذه الأطعمة.

هذه هي أهم طرق علاج نقص الصفائح الدموية وهنا يقوم الطبيب بتقييم الحالة وأخذ قرار العلاج المناسب.

وهنا نكون قد تحدثنا بالتفصيل عن مشكلة نقص عدد الصفائح الدموية من حيث الأسباب والأعراض وطرق العلاج.

مصدر

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا عبر صفحة اتصل بنا. إغلاق اتصل بنا

DMCA.com Protection Status