علاقات

كيف يؤثر نوم الزوجين في توقيت واحد على الحياة الزوجية؟

تختلف تفضيلات البشر بشأن مواعيد النوم، فبينما يفضل البعض الاستيقاظ مبكرا، يعشق آخرون السهر حتى الصباح، الأمر الذي لا يمكن التهاون فيه عند الزواج وفقا لدراسة أجراها خبراء من جامعتي كيل الألمانية وآرهوس الدنماركية، بعدما توصلوا إلى فوائد نوم الزوجين في توقيت واحد، على الصعيد النفسي والعضوي. 

تقليل مشاعر التوتر

يرى العلماء أن نوم الزوجين في نفس التوقيت، يعني تحدث الطرفين إلى بعضها البعض ولو لدقائق قليلة قبل الحصول على ساعات النوم العميق، كما يضمن ذلك القرب بين الزوجين لبعض الوقت، وهو أمر يزيد من إفرازات الجسم من  الأوكسايتوسين، ذلك الهرمون المهدئ والذي يقلل من مشاعر التوتر والقلق، كما يزيد من الشعور بالدفء ومن تقارب الزوجين بين بعضهما البعض.

حل النزاعات

بينما يحقق نوم الزوجين في وقت واحد، حالة فريدة من الترابط بين الطرفين، فإن حل النزاعات والتي بدت معقدة في الصباح الباكر، يصبح واردا للغاية في تلك الدقائق البسيطة التي تسبق النوم في المساء، إذ يشير العلماء إلى أن الحديث الدائر بين الزوجين أثناء الاستلقاء على الفراش يصبح وديا بدرجة تساهم في حل الخلافات، ليؤثر ذلك بالإيجاب على فترة النوم وعلى الحالة النفسية في صباح اليوم التالي أيضا.

زيادة المناعة

قد يبدو تأثير نوم الزوجين على الصحة العضوية، وتحديدا على جهاز المناعة لدى الطرفين مستغربا لدى البعض، إلا أنه واقع أثبته الباحثون من جامعة ويلكز الأمريكية، حينما توصلوا عبر دراسة علمية إلى أن جهاز المناعة يصبح أكثر صلابة حينما يستلقي الزوج بجوار زوجته ليلا في نفس التوقيت.

مقالات متعلقة

تقليل ضغط الدم

كذلك ينخفض ضغط الدم بدرجة مؤثرة بالإيجاب على الصحة، حينما يصبح نوم الزوجين في توقيت واحد هو الخيار الدائم لديهما، والعهدة على دراسة أجراها الباحثون من جامعة نورث كارولينا بالولايات المتحدة الأمريكية، وتوصلت إلى ضبط مستويات ضغط الدم علاوة على تقليل درجات الالتهابات.

مواجهة الاكتئاب

تبدو مواجهة مشاعر الاكتئاب والوقاية من هذا المرض النفسي الشائع ممكنة للغاية، حين يحرص الأزواج على النوم في نفس التوقيت، إذ يشعر كل طرف من طرفي العلاقة الزوجية بالأمان اللازم من أجل الاسترخاء ليلا والاستيقاظ صباحا في مزاج جيد، كما يزيد ذلك من فرص وضع الخلافات جانبا والسعي إلى حلها بدلا من تراكمها، ليؤدي ذلك إلى تقليل فرص المعاناة من المشكلات النفسية دون شك، خاصة وأن تلك الحيلة قد تجنب الزوجين احتمالية تصاعد الأزمات بسبب اختلافات مواعيد النوم والاستيقاظ لدى كل طرف.

في كل الأحوال، يبقى نوم الزوجين في نفس التوقيت مفيدا على الصعيد النفسي، حينما يزيد من الترابط بين الطرفين، فيما يضمن التحسن على المستوى العضوي أيضا، مع زيادة المناعة وتقليل مخاطر المعاناة من المشكلات الصحية، لذا ينصح خبراء الصحة النفسية باعتياد نوم شركاء الحياة في توقيت واحد، من أجل علاقة زوجية وصحة أفضل.

الكاتب
  • كيف يؤثر نوم الزوجين في توقيت واحد على الحياة الزوجية؟

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications