هل يضر البيض والسمك بمريض الإنفلونزا حقًا؟

نصيحة قديمة توارثتها الأجيال المتعاقبة، تفيد بأن تناول البيض والأسماك عند الإصابة بالبرد والانفلونزا، يعتبر من أسباب زيادة حدة المرض، فهل أيد العلم تلك النصيحة الشهيرة؟

البيض والأسماك والانفلونزا

تؤمن الشعوب العربية بالنصائح التي طالما استمعنا إليها صغارا من الأباء والأجداد، حيث نجد أغلبها عبارات رنانة صادقة ومفيدة للغاية، فيما يبدو بعضها عكس ذلك من وجهة نظر العلم، لذا نشير الآن إلى واحدة من النصائح المعروفة لنكشف حقيقتها.

تؤكد النصيحة -التي اتخذت شكل المعلومة الطبية منذ قديم الأزل- أن تناول بعض الأكلات عند الإصابة بالبرد يزيد الأمور سوءا، حيث نبهت إلى خطورة تناول البيض والأسماك على وجه الخصوص، لتعارض هاتين الأكلتين مع فيروس الانفلونزا، فما هي حقيقة هذا الاعتقاد الراسخ في وجدان الملايين منذ سنوات طويلة؟

الحقيقة

على عكس ما ورد في النصيحة السابقة، يؤكد خبراء الصحة والتغذية أهمية تناول أكلات مثل البيض والأسماك، سواء كان ذلك عند الإصابة بالبرد والانفلونزا، أو في الحالات العادية، حيث تعمل البروتينات المتاحة باللحوم ومنتجات الألبان والبيض والأسماك بطبيعة الحال، على تقوية الجسم والمناعة، ما يزيد من فرص الشفاء من الأمراض، وينهي الجدال حول الأسطورة المغلوطة للبيض والسمك والانفلونزا.

ترى إدارة الغذاء والدواء FDA، أن الشخص البالغ يحتاج إلى تناول نحو 50 جراما من البروتينات بصفة يومية، مع الوضع في الاعتبار احتياج النساء الحوامل لنسب أكثر من البروتين المغذي، الذي يعينهن صحيًا خلال فترات الحمل الصعبة.

ينصح الأطباء بالاعتماد على بعض الفيتامينات التي تسهل علاج مرض الانفلونزا، خلال فترات ليست بالطويلة، حيث يساهم فيتامين B6 -على سبيل المثال- والمتاح بأكلات مثل الفاصوليا والبطاطس والسبانخ، في تقوية المناعة ضد الأمراض، كما ينطبق الأمر نفسه على فيتامين B12 الموجود بأشهر عناصر البروتين الغذائية، الأسماك واللحوم والألبان.

كذلك تعد المعادن المفيدة مثل الزنك والسيلينوم، من أفضل الخيارات المتاحة لمريض البرد والانفلونزا، نظرا لدورها الضروري في تعزيز مناعة الجسم، وهو ما يميز أيضا مجموعة المركبات المعروفة باسم الفلافونيد، والتي ثبت أن الحصول عليها من خلال تناول القشور البيضاء للفواكه الحمضية مثل البرتقال والليمون والجريب فروت، يحسِّن من مناعة الجسم بدرجات كبرى.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد