«رؤساء وممثلون عالميون».. 10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم

يعد الآباء مهمين في حياة أطفالهم، لنشئة تربوية سليمة، ولأشخاص أسوياء نفسيًا، لكن عندما يتعلق الأمر بأطفال غير شرعيين، فغالبًا ما يستهجنهم المجتمع ويرفضهم الناس، إلا أن هناك العديد من الحالات في التاريخ التي تمكن فيها طفل غير شرعي من التغلب على وصمة ولادته وحقق نجاحًا كبيرًا، إليكم 10 أطفال غير شرعيين أثروا في العالم.

 

1. ليوناردو دا فينشي

10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم
10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم

كان ليوناردو دا فينشي الرسام الشهير ومبدع الموناليزا، وأحد أعظم الرسامين في كل العصور، الابن خارج نطاق الزوجية لأب ثري وأم فلاحة،

ولِد في 15 أبريل 1452 في بلدة فينشي الواقعة على تل توسكان، كان والده من الأثرياء» وهو ميسي بييرو فروسينو دي أنطونيو دا فينشي»، كاتب عدل قانوني في فلورنسا و كانت والدته «كاترينا» من الفلاحين ولم تكن متزوجة من والد ليوناردو.

لم يكن لدى ليوناردو اسم عائلة بالمعنى الحديث لأن «دافنشي» يعني ببساطة «فينشي» وكان اسمه الكامل هو «ليوناردو دي سير بييرو دا فينشي» ، وهذا يعني «ليوناردو، (ابن) (مس) سير بييرو من فينشي قضى ليوناردو سنواته الخمس الأولى في قرية أنشيانو في منزل والدته من عام 1457، كان يعيش في منزل والده وأجداده وعمه في بلدة فينشي الصغيرة، ولا يُعرف الكثير عن حياته المبكرة.

2. أوبرا وينفري

10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم
10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم

ولدت أوبرا وينفري التي أطلق عليها اسم «ملكة كل وسائل الإعلام» عام 1954 لأم مراهقة غير متزوجة وهي الآن في المرتبة الأغنى، وهي من أصل إفريقي.

ولدت أوبرا جيل وينفري في 29 يناير 1954 كانت والدتها «فيرنيتا لي» خادمة منزلية يُشار إلى والدها عادةً باسم Vernon Winfrey، ووفقا لأوبرا، فقد حملت أمها عندما كانت تواجه لقاءً جنسيًا واحدًا مع فيرنون، ولدت أوبرا لأم عزباء مراهقة.

ولدت أوبرا في فقر مدقع بولاية ميسيسيبي الريفية، ونشأت في وقت لاحق في حي ميلووكي داخل المدينة، وتعرضت للتحرش أثناء طفولتها وأصبحت حاملاً في الرابعة عشرة من عمرها و عندما كانت في التاسعة عشرة، هبطت في الراديو، وبعد تعزيز برنامجها الحواري المحلي الثالث في شيكاغو إلى المركز الأول، أطلقت شركة إنتاج خاصة بها وأصبحت مشتركة عالميًا يُعتقد أنها قد أحدثت ثورة في النوع الحواري التابلويدي وفي عام 2013، حصلت على وسام الحرية الرئاسي من قبل الرئيس باراك أوبام و صنفتها عدة تقييمات على أنها المرأة الأكثر نفوذًا في العالم و هي حاليًا أول شخص أسود في أمريكا الشمالية ومليارديرة.

3. تي لورنس

10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم
10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم

كان تي لورانس الطفل غير الشرعي لأب أنجلو أيرلندي وأم اسكتلندية نشأ ليصبح عالم آثار وكاتب مشهور، واكتسب شهرة عالمية باسم «لورانس العرب».

كان توماس إدوارد لورانس عالم آثار بريطانيًا وضابطًا عسكريًا ودبلوماسيًا وكاتبًا وهو معروف بنشاطه في زمن الحرب خلال حملة سيناء وفلسطين والثورات العربية ضد الإمبراطورية العثمانية خلال الحرب العالمية الأولى وقد شرح بوضوح أنشطته وجمعياته في الكتابة مما جعله مشهورًا باسم «لورنس العرب».

وُلِد لورنس في تريمادوغ ويلز، في أغسطس عام 1888 وكان والده توماس شابمان أحد النبلاء الأنجلو إيرلنديين من مقاطعة ويستميث، وكانت والدته سارة جونر مربية اسكتلندية كانت غير شرعية، عندما وقع والد لورنس في حب سارة جونر، ترك زوجته وعائلته في أيرلندا للعيش مع سارة وعلى الرغم من أنهم لم يتزوجا مطلقًا، فقد عاشوا معًا.

4. فيدل كاسترو

10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم
10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم

 

ولد الثوري الكوبي والرئيس السابق لجمهورية كوبا فيدل كاسترو خارج إطار الزواج في 13 أغسطس 1926، لمالك مزرعة إسبانية ثري «أنخيل كاسترو إي أرغيز» وعندما انهار زواج أنجيل كاسترو الأول، أخذ خادمة منزله «لينا روز غونزاليس» عشيقته ولديهما سبعة أطفال، وكان فيدل هو طفلهم الثالث، وتزوج والدا فيدل في الكنيسة بعد ولادته.

كان فيدل كاسترو متمردًا منذ صغره درس القانون في جامعة هافانا حيث أصبح قائدًا طلابيًا بارزًا يتظاهر ضد الديكتاتورية الحاكمة، ومن عام 1959 إلى عام 1976 ، حكم جمهورية كوبا كرئيس للوزراء ثم من 1976 إلى 2008 كرئيس وقد نجا من 638 محاولة موثقة من قبل وكالة المخابرات المركزية لقتله وعاش خلال عشر رئاسيات أمريكية.

5. جيني ليند

10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم
10 أطفال غير شرعيين غيروا العالم

كانت المغنية جيني ليند، المعروفة أيضًا باسم «العندليب السويدي»، هي الابنة غير الشرعية لنيكلاس جوناس ليند وآن ماري فيلبورج.

وهي مغنية الأوبرا السويدية وواحدة من أكثر المطربين شهرة في القرن التاسع عشر. غنت في أدوار السوبرانو في الأوبرا في السويد وفي جميع أنحاء أوروبا، وأصبحت مشهورة بعد دورها في Der Freischütz في السويد في عام 1838 وحصلت على براعة الغناء بلقب «Nightingale السويدية».

ولدت جيني ليند في 6 أكتوبر 1820 في كلارا، في وسط أستوكهولم، كانت الابنة غير الشرعية لنيكلاس جوناس ليند، موظفة حجز في مكتب الكتب، وآن ماري فيلبورغ، معلمة مدرسة، وكانت قد تطلقت من زوجها الأول بتهمة الزنا، ولكن لأسباب دينية رفضت الزواج مرة أخرى حتى بعد وفاته في عام 1834 وقد تزوج والدا ليند عندما كانت في الرابعة عشرة.

مصدر المصدر

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status