8 حلول طبيعية لمواجهة بقع الجلد المستعصية

تتعدد أسباب المعاناة من بقع الجلد المزعجة، حيث يمكن لتقدم العمر أو لأمراض الكبد والكلى أن تتسبب في تلك الأزمة، تماما مثلما يؤدي التعرض لأشعة الشمس أو عدم اتزان الهرمونات أو الحمل لتلك المشكلة الجلدية، التي نكشف الآن عن حلولها الطبيعية.

الليمون

يعتبر الليمون هو المشروب المثالي من أجل تنقية الجلد وتفتيح لونه علاوة على منع إصابته بالعدوى، لذا يعتبر علاج بقع الجلد الأمثل لأي شخص لا يعاني من الحساسية تجاه الحمضيات، فقط ينصح بخلط عصير الليمون مع العسل ووضعه على الجلد لمدة 10 دقائق قبل غسله بالماء، علما بأنه يمكن خلط الليمون مع الماء فقط لغسل الوجه لنحو 3 مرات في اليوم لتحقيق النتيجة المطلوبة.

الصودا

يمكن للصودا أن تصبح وسيلة رائعة للتخلص من بقع الجلد، ذلك عند إضافتها لعصير الليمون لوضعها على الجلد مرة كل يومين، تماما مثلما يمكن المزج بين الصودا والمياه لاستخدامها بنفس الغرض.

الصبار

لا يعمل هذا النبات على زيادة ترطيب الجلد فقط، بل كذلك يساهم في تجدد الجلد وعلاج الحروق وكذلك بقع الجلد، ما يتطلب عصر أوراقه ووضعها على الجلد مرتين في اليوم وانتظار النتائج الإيجابية بمرور الوقت.

البصل

يعرف البصل بأنه منجم للفيتامينات والمعادن شديدة الفائدة على المستوى الصحي، إذ يحتوي على سبيل المثال على فيتامين سي علاوة على الكبريت، لذا فهو قادر على علاج بقع الجلد بكفاءة شديدة علاوة على مواجهة التجاعيد ومحاربة حب الشباب، لذا ينصح بالحصول على عصارة البصل الأحمر ليترك على الجلد لمدة 10 دقائق، قبل غسله بالمياه الباردة.

الثوم

ربما لا يدرك الكثيرون كم الزيوت الأساسية المتاحة بالثوم، والتي يمكنها تفتيح لون الجلد ومن ثم علاجه من البقع المختلفة، حيث ينصح بقطع الثوم لنصفين من أجل فرك الجلد به لأكثر من مرة على مدار اليوم، حتى تختفي الأزمة وكأنها لم تكن.

الخل

بإمكان زيت خل التفاح أن يجعل الجلد أكثر نعومة، لذا ينصح بوضعه بشكل مباشر على بقع الجلد لمواجهتها، وتركه لمدة تصل إلى 20 دقيقة ثم غسله بالماء البارد.

الزبادي

يساهم الزبادي في إعادة تجديد الجلد ووقايته من العدوى إضافة إلى مواجهة بقع الجلد المثيرة للغضب، والسر في محتواه الرائع من حمض اللبنيك، والذي ينصح بوضعه إذن على المناطق المصابة في الجلد لمدة 20 دقيقة، قبل استخدام المياه الدافئة تلك المرة من أجل غسل الوجه.

الكركم

على الرغم من ألوانه البرتقالية، فإن الكركم يعتبر مثاليا من أجل تفتيح لون الجلد، ذلك عند خلطه بعصير البرتقال الطبيعي وتسخينه للحصول على منتج طبيعي مميز قادر على مواجهة بقع الجلد بنجاح.

في الختام، تبدو بقع الجلد شديدة الإزعاج بدرجة تجعل البعض يشعر بصعوبة التخلص منها، إلا أن تلك المنتجات الطبيعية تصلح لأن تكون وسيلة العلاج الأمثل، وتحديدا عند استعمالها بعد وضع الملح الناعم أو مقشر السكر الممزوج بالزيوت لتنقية الجلد.

الكاتب

  • 8 حلول طبيعية لمواجهة بقع الجلد المستعصية

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

مصدر طالع المصدر الأصلي من هنا
علق على الموضوع
DMCA.com Protection Status