نصائح

7 عناصر غذائية طبيعية لعلاج التهاب الحلق

يعد التهاب الحلق من أسوأ وأسخف أنواع الالتهابات التي قد تواجهنا أكثر من مرة خلال العام الواحد، وهو ما يؤدي إلى صعوبة في تناول الطعام والشراب، وإلى شعور عام بعدم الراحة، ما يمكن الحد منه عن طريق تناول بعض العناصر الغذائية الطبيعية، والتي نذكر منها تلك المجموعة.

العسل

لكل ملعقة من العسل تأثيرها القوي والإيجابي، الذي سيجعلك تشعر بالتحسن سريعا جدا، فالمعروف أنه مضاد للالتهابات بشكل عام، وللبكتيريا أيضا، بالإصافة إلى انه قادر على معالجة الآلام سريعا، والحد من العدوى.

الليمون

فاكهة الليمون غنية جدا بفيتامين “C”، وهو مضاد قوي جدا للخصائص الباكتيرية التي تتسبب في الإصابة بالتهابات الحلق، وهو يعالج العدوى، وكذلك يخفف من الشعور بآلام الحلق، ومن الممكن أن يتضاعف التأثير الفعال لتناول الليمون من خلال إضافته للشاي والعسل.

الموز

تعد فاكهة الموز مثلها مثل الليمون، غنية جدا بفيتامين  “C”، المعالج القوي لالتهابات الحلق، لذا ينصح بتناوله مثلجا أو عاديا من أجل الحد من باكتيريا الحلق المؤلمة.

خل حمض التفاح

من المعروف أن خل حمض التفاح يساهم كثيرا في الحد من ظهور العدوى بقوة، وتحديدا تلك الخاصة بالتهابات الحلق، فالغرغرة بواسطة ثلاثة معالق من خل حمض التفاح مضافة إلى المياه الدافئة، من المؤكد أنها ستقوم بمنحك شعورا رائعا، وستخلصك سريعا من أي متاعب بالحلق.

الجزر

يعتبر الجزر من أهم الأطعمة التي تحتوي على كميات مناسبة من فيتامين “A”، الذي يزيد من مناعة الجسم ويوقويها في مواجهة الأمراض المختلفة، ومن ثم يزيد من قدرات الجسم في مواجهة الاتهابات الحلق.

الماء المالح

يعمل الماء المالح على مواجهة باكتيريا الحلق وقتلها بسهولة شديدة، لذا ينصح بالغرغرة بواسطة تلك الماء، ويفضل أن تكون دافئة، من أجل تقليل الورم، وتهدئة الالتهاب بتلك المنطقة.

العرقسوس

يعد اللجوء لاتباع الغرغرة بواسطة العرقسوس المخلوط بالماء، أمر فعال جدا لإنهاء حالة الالتهاب الموجودة بالحلق، حيث ثبت أن تأثيره سريع جدا ويحقق النتائج الإيجابية المطلوبة بكفاءة شديدة.

في النهاية، تلك كانت بعض من الوسائل الطبيعية للقضاء على التهابات الحلق سريعا، والتي تمكنك من ذلك دون تناول المضادات الحيوية ذات التأثيرات الجانبية غير المحببة للجميع.

الوسوم
إغلاق