Pageview
أخبار التقنية

“Hello” من فيسبوك.. ميزة جديدة أم فخ للمستخدمين؟

في الوقت الذي بدأت الخاصية الأحدث “Hello” من فيسبوك في الانتشار بشكل تدريجي، انتاب عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي الشهير بعضا من القلق تجاه هذه الخاصية، لأسباب تبدو وجيهة.

وأعلن فيسبوك عن تلك الخاصية الجديدة على اعتبار أنها أشبه بخاصية اللكز “Poke”، ولكن بأسلوب مختلف، حيث من المفترض أن تظهر كعلامة يد تلوح داخل الصفحات الرئيسية لكافة المشتركين بفيسبوك.

قلق المستخدمين

على الجانب الآخر، يرى البعض أن الخاصية أشبه بالفخ، الذي من الممكن أن يؤدي بهم عن طريق الخطأ إلى ضغطهم على تلك العلامة عند تصفح الصفحة الرئيسية لشخص ما، وهو ما ستكون نتيجته أن يعرف صاحب تلك الصفحة بذلك عن طريق الإشعارات التي سترسل له، وهو ما سيفضح أمر كل من يريد أن يدخل صفحات الآخرين دون معرفتهم بذلك.

وبشكل عام، لا تزال خاصية “Hello” بهذا الشكل الجديد، في مرحلة الاختبار، مما يفسر عدم ملاحظتها حتى الآن من قبل عدد لا بأس به من مشتركي موقع “فيسبوك”، حيث لم يتم تطبيقها حتى الآن في الكثير من البلاد.

تجدر الإشارة إلى أن الخاصية لا تقتصر على الأصدقاء فقط، بل سيتواجد زر هذه الميزة الجديدة كواحد من الخيارات المتاحة في صفحات المشتركين غير الأصدقاء أيضا.

ويشير المشتخدمون الذين ظهرت لديهم خاصية “Hello”، إلى أن وضع علامة اليد الملوحة في هذا المكان وبتلك الطريقة، يزيد من فرص الضغط عليها دون عمد، ما يمكن أن يتسبب في الإحراج لدي الكثيرين ممن لم يرغبوا في معرفة الآخرين بالصفحات التي يزورونها أحيانا.

تصحيح الموقف

وفي ظل عدم رضا بعض المستخدمين عن هذه الخاصية الأحدث من فيسبوك، فإنه من السهل أن يتم تصحيح الوضع في حالة الضغط على زر “Hello” دون قصد، حيث يمكن الضغط على هذا الزر مرة أخرى، لإلغاء هذا الخطأ غير المتعمد.

وهي الطريقة التي يتم اللجوء لها عادة، عند الضغط على زر الإعجاب أو إضافة صديق جديد، عن غير قصد.

وبالرغم من اعتبار الميزة الجديدة بديلا لخاصية اللكز، التي لم تلقى نجاحا كبيرا، فإن هذا لا يعني أن “Poke” قد ألغي وجودها تماما بالموقع، حيث لا تزال موجودة ضمن خيارات “More”.

في النهاية، لاتزال الخاصية الأحدث من موقع “فيسبوك” محل تجربة، فهل ستكون بالفعل محل انتقاد الكثيرين بعد صدورها بشكل موسع، أم انها ستلقى نجاحا، لدي هؤلاء ممن يريدون معرفة الأشخاص الذين يزورون صفحاتهم سرا ؟ هذا ما ستكشفه الأيام القادمة بالتأكيد.

الوسوم
إغلاق
إغلاق