ثقافة ومعرفة

7 معلومات قد لا تعرفها عن الكلب “أوفى الحيوانات”

“الكلب أوفى الحيوانات”.. نعم، إنها معلومة حقيقية من الممكن أن يكون الجميع قد سمعها من قبل، وعاشها بنفسه إن كان يملك كلبا بمنزله. لكننا سنبتعد قليلا عن تلك الحقيقة الكلاسيكية، لنتحدث عن بعض الصفات الخاصة بالكلاب التي قد تكون جديدة على البعض.

حاسة الشم أقوى بـ10 ملايين ضعف الإنسان

من المعروف أن الكلاب تمتلك حاسة شم قوية جدا، ولكن هل تعلم أن نسبة قوة تلك الحاسة بالنسبة لحاسة الشم عند الناس العاديين، تصل أحيانا إلى نحو 10 ملايين ضعف؟

فالكلب الواحد يملك ما يتراوح بين 125 مليون إلى 300 مليون خلية رائحة، بينما يملك الشخص العادي 5 مليون فقط. هذا بالإضافة إلى أن الجزء المسئول والمتحكم في الشم داخل مخ الكلاب يفوق حجم الجزء المتحكم في الشم بمخ البشر بنحو 40 ضعفا.

الرؤية الليلية

بالطبع لا يملك الكلاب قدرات خاصة تجعلهم يرون في الظلام الدامس، ولكنهم يملكون القدرة على تمييز الاختلافات الشكلية والسرعات والأحجام دون الاعتماد على الأضواء.

يحدث ذلك بشكل يتخطى كثيرا تلك القدرات عند الأشخاص العاديين، وهو ما يأتي على الرغم من أن حاسة البصر عند الإنسان أفضل، وما يفسر كذلك قدرات الكلاب على تحديد المخاطر في أحلك فترات الليل بكل سهولة.

الإحساس بالوقت

قد يظن البعض أن الشعور بعامل الوقت عند الكلاب شبه معدوم، وهو ما يخالف الواقع تماما.

فالكلب يشعر ما إذا كان وقتا طويلا قد مر أو العكس، وهو ما أكدته إحدى الدراسات التي أشارت إلى الفوارق الموجودة في ردود أفعال الكلاب تجاه أصحابها، مع اختلاف فترات غيابهم عنهم.

كذلك بإمكان الكلاب أن يعرفوا الوقت المخصص لكل نشاط، حيث يدركون وقت تناول الغذاء، ووقت الخروج واللعب، وهكذا.

حاسة السمع

ليست فقط حاسة الشم عند الكلاب هي الحاسة القوية الوحيدة، بل أيضا يملك الكلب حاسة سمع حادة، تجعله يسمع الأصوات البعيدة باختلاف تردداتها.

فمن خلال عقد مقارنة بسيطة بين الكلب والإنسان، تجد أن حاسة السمع لدي الكلب تفوق مثيلتها عند الإنسان بنحو 4 أضعاف، الأمر الوحيد المتشابه بينهما هو فقط التعرض لضعف السمع مع تقدم العمر.

ذكاء الكلب

تؤكد الأبحاث أن ذكاء الكلاب يعادل ذكاء طفل بعمر السنتين أو السنتين ونصف، وهو ما يفسر التناغم الذي دائما ما يظهر بين الكلاب والأطفال في هذا العمر، وكأنهم يتحدثون لغة واحدة أو يفكرون بذات الطريقة.

الحاسة السادسة

من خلال حاسة شمه الحادة، يملك الكلب القدرة على تمييز المشاعر المختلفة للأشخاص من حوله، ما يؤهله لتحديد الشخص المتوتر أو الخائف.

كذلك تملك الكلاب القدرة على تحديد بعض الأمراض، حيث يشعر بالعضو الذي لا يعمل بكفاءة أو بصورة طبيعية داخل جسمك، علاوة على أن بإمكانهم معرفة إذا كانت إحدى السيدات في المنزل تمر بمرحلة حمل بجنين.

الغيرة

قد يبدو هذا أمرا غير متوقع لبعض الناس، ولكن ليس بالتأكيد لهؤلاء ممن يملكون كلابا.

إذ أكدت دراسة أجريت عن الكلاب بجامعة كاليورنيا، أنهم يشعرون بالغيرة لو قام أصحابهم بمداعبة كلب آخر، وهي الغيرة التي يوضحها الكلب من خلال نباحه أحيانا، وبالركل في أحيان أخرى، تعبيرا عن غضبه.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق