أخبار التقنيةعجائبمقترحاتنا

امتيازات ما بعد الموت لموظفي جوجل!

من المعروف أن الامتيازات التي يحصل عليها موظفو شركة جوجل العالمية، لا يمكن مقارنتها بأي امتيازات تجدها في أي شركة آخرى، حيث تتنوع ما بين تواجد دائم للأطباء في مقرات الشركة، رحلات مستمرة، أطعمة ومشروبات ذات مستوى رائع، قصات شعر مجانية، إضافة إلى أمور آخرى تتم إضافتها كل فترة للتحفيز على العمل. ولكن يبدو أن الشركة الكبرى لم تكتف بالامتيازات الحالية، بل وأرادت مكافأة موظفيها، حتى ولو بعد الموت!

امتيازات ما بعد الموت

يقول مدير الشركة، لازلو بوك: “قد يبدو أمر مستغربا، ولكن جوجل بالفعل تدفع مكافآت خاصة لأهالي موظفيها بعد الوفاة، حيث يتم صرف 50% من الراتب لنحو 10 سنوات لأسرة الموظف المتوفي، حماية لهم من ظروف الحياة التي تصعب بعد وفاته”.

مشيرا إلى أن تلك الميزة المهمة، لا تقتصر على أصحاب المناصب الرفيعة أو المتوسطة حتى في السلم الوظيفي، بل إنها ستذهب إلى الغالبية العظمى من موظفي الشركة، عند وفاتهم.

المثير أن تلك الأموال التي ستدفعها جوجل لأهل الموظف الراحل، لن تعود بأي نفع مادي للشركة.. هي فقط، وبحسب كلمات مدير الشركة، لمسة إنسانية لا ينتظر أمامها مقابل.

مساندة الأبناء أيضا

الأكثر من ذلك، أن جوجل تساند أبناء المتوفي أيضا، حيث سيحصل الطفل على نحو 1000 دولار كل شهر، وحتى يبلغ 19 عاما، أو 23 سنة إن كان يعمل بدوام كامل، وهو الدعم غير الجديد بالنسبة لتلك الشركة الشهيرة، والتي تساند الأمور الأسرية دائما، حيث تعطى اجازة مدفوعة للأم بعد الولادة، تبلغ 18 أسبوعا كاملا، بينما تقوم بشيء مماثل مع الموظف الذي يرزق بطفل، حيث تعطيه 6 أسابيع مدفوعة الأجر للتواجد بجانب زوجته وطفله الصغير.

امتيازات دون توقف

وبالرغم من كل تلك الامتيازات الرائعة، فإن الشركة لازالت تعمل على بذل الكثير لأجل موظفيها، حيث يعتمد خبراء الشركة على 3 طرق مهمة، للتوصل إلى احتياجات الموظف، تأتي استبيانات الرأي لتكون في مقدمة تلك الطرق، ثم النقاشات والمحاورات التي تخرج أفضل الأفكار لإرسالها لقسم الموارد البشرية، وأخيرا عبر تلقي إيميلات بالأشياء التي تنقص الموظفين، دون التصريح باسم الموظف إن أراد.

يقول لازلو: “ليست المكاسب هي أكثر ما يشغل بالنا دائما، فنحن لا نقوم بذلك للموظف من أجل تحقيق ربح ما، بل لأنه الأمر الأصح، حيث سيظل أفضل الأشياء بالنسبة لأي شخص، أن يعمل في مكان، لا يمل من أن يحرص ويهتم به حتى النفس الأخير”.

الوسوم
إغلاق