فوائدمرأة وأمومة

الكيوي الذهبي.. فوائد من ذهب لصحة الإنسان

بينما تتنوع أشكال فاكهة الكيوي صينية المنشأ، والتي تصل لنحو 40 نوع مختلف، يشار إلى أن الكيوي الذهبي، أو الأصفر، هو الأكثر شعبية، نظرا لمذاقه المميز، وكذلك لفوائده المذهلة، التي نكشف عنها في تلك السطور.

العناصر الغذاية والصحة

ما أجمل أن يتم حصد العناصر الغذائية عن طريق طعام لذيذ مثل الكيوي الأصفر، الغني بفيتامين C، وكذلك بمعدني البوتاسيوم والمغنيسيوم. فمن خلال كوب واحد من الكيوي، يمكنه أن يحصل الجسم على 196 ملليجرام من فيتامين C، ونحو 26 ملليجرام من المغنيسيوم، إضافة إلى 588 ملليرجام من معدن البوتاسيوم.

الإنزيمات والهضم

بفضل الإنزيمات التي تتوافر في الكيوي الذهبي، تعمل تلك الفاكهة على تحسين عملية الهضم لأقصى الدرجات، حيث تقوم إنزيمات الاستنيدين بإذابة البروتينات بداخل الجسم، من أجل هضم مميز للأطعمة، وهي الإنزيمات الشبيهة بتلك المتوافرة بالبابايا، وكذلك الأناناس.

الألياف والوزن

يحمل الكيوي الذهبي قدر مناسب من الألياف، التي تفيد الصحة بشكل عام، وتعين راغبي التخلص من الوزن الزائد بشكل خاص، حيث تمتاز الألياف بأنها تأخذ اوقات طويلة للهضم، ما يزيد من طول الفترة التي يشعر فيها الإنسان بالشبع، وما يعني عدم تناوله للطعام بكميات تضر بنظام الحمية المتبع من قبله.

البوتاسيوم وضغط الدم

إن كنت تعاني من أزمة ارتفاع ضغط الدم، فإنه من الأفضل لك أن تعتمد على الكيوي الذهبي دون انتظار، حيث يعد غنيا بالبوتساسيوم كما ذكرنا من قبل، وهو المعدن الضروري من اجل خلق التوازن المطلوب بين شوارد الدم، والذي يقلل بالتبعية تركيز الصوديوم بشكل طبيعي.

فيتامين C والمناعة

كذلك تساهم النسب الجيدة من فيتامين C، والمتاحة بفاكهة الكيوي المميزة، في تقوية الجهاز المناعي بالجسم، ما ينتج عنه صد هجمات العدوى بكفاءة ملحوظة، تقل معها فرص الإصابة بالأمراض مهما زادت حدتها، كأمراض السرطان والسكر والأزمات القلبية، وذلك بمجرد تناول ثمرتين أو ثلاثة من الكيوي الذهبي يوميا.

مضادات الأكسدة وأمراض الكبد

أشارت بعض الدراسات الطبية الحديثة، إلى أن النسب المرتفعة من مضادات الأكسدة، والتي يعد الكيوي الذهبي غني بها، تعمل على مقاومة أمراض الكبد المختلفة، ما يضاف إلى قائمة الأمراض التي يمكن لتلك الفاكهة المذهلة أن تكافحها.

المصدر
طالع الموضوع الأصلي من هنا
الوسوم
إغلاق