الحول عند الأطفال.. أنواعه ومخاطره

الحول عند الأطفال يعتبر من المشاكل الشائعة التي تحدث بنسبة ليست قليلة في الأطفال، وفي أغلب الأحيان تتلاشى هذه المشكلة مع الوقت خاصة بعد 3 أشهر من الولادة، وهنا تتعرفون بالتفصيل على طبيعة هذا المرض وأسبابه وطرق علاجه التي يتبعها الأطباء.

معلومات عن الحول عند الأطفال

الحول عند الأطفال يحدث عادة وبنسبة كبيرة في حديثي الولادة ويقل تدريجيا مع الوقت إلى أن يختفي في سن 3 شهور في معظم الحالات، ويعتبر من المشاكل التي تزعج الأهل بشكل كبير وقد تكون المشكلة لا تستحق أي إزعاج في أغلب الحالات.

يحدث هذا الحول نتيجة اتساع جسر الأنف والذي يضيق تدريجيا مع الوقت مما يؤدي إلى تصليح هذا الحول تماما ليصبح الطفل طبيعيا.

يعتبر الحول من أكثر المشاكل إزعاجا للأب والأم حيث قد يظنون بأن طفلهم سيظل يعاني من هذا المرض بقية حياته، ولكن بالطبع هذا غير صحيح حيث تختلف الحالات وتبعا لكل حالة يتم تحديد التوقعات والعلاج في حالة الحاجة له، والطبيب المختص هو من يقوم بتحديد ذلك.

ولذا إذا شاهدت طفلك لديه حول لا تذعر، بل عليك بزيارة الطبيب ليقوم بالكشف والفحص المطلوب من أجل تقييم الحالة، والطبيب هو من يقوم بتوجيهك نحو الطريق الصحيح.

أنواع الحول عند الأطفال

يوجد 3 أنواع من الحول عند الأطفال، وفيما يلي نوضح أهم التفاصيل الخاصة بكل نوع على حدة.

النوع الأول- الحول الخلقي نحو الأمام

هذا النوع من الحول ليس سهلا، حيث يتحول إلى حول ظاهر وواضح بعد 6 شهور وفي أغلب الأحيان يظهر خلال 6 أشهر من ولادة الطفل.

اقرأ أيضا

في مثل هذه الحالات يقوم الطبيب المختص بعمل فحص كامل للعينين سواء الجزء الأمامي أو الخلفي ويستبعد الطبيب وجود أي مشاكل أخرى، وفي الغالب تتحول هذه الحالات إلى حول ثابت.

الحول الثابت يحدث نتيجة قوة العضلات في ناحية من العين، وهي عضلات وظيفتها تتمثل في شد العين، حيث يحيط بها العضلات من كل جانب والتي تقوم بشد العين مما يجعلها في المنتصف، ولذا إذا كانت العضلات قوية في أحد النواحي فإن ذلك يسبب شد العين في هذه الجهة بدرجة أكبر وبالتالي التسبب في حدوث الحول.

يتم علاج هذه الحالات غالبا بواسطة العمليات الجراحية من أجل التدخل وعمل إرخاء لهذه العضلات القوية وموازنتها مع العضلات الأخرى المحيطة للعين، ويعتبر وقت العملية ذا أهمية كبيرة حيث يقوم الطبيب بتحديد الوقت المناسب للطفل، ومن المعروف أنه كلما كان الوقت مبكرا كلما كان أفضل لنظر الطفل وتجنب حدوث مشاكل الرؤية بعد ذلك.

النوع الثاني- الحول التكيفي

يعتبر الحول التكيفي من الأنواع التي يمكن علاجها بواسطة النظارات الطبية، حيث إن المشكلة هنا تتمثل في وجود بعد نظر في العينين مما يؤدي إلى اعتماد الطفل على العضلات الباطنية بشكل كبير وبذلك تتشنج من أجل رؤية الصورة بشكل أوضح، ولذلك يقوم الطبيب بعمل نظارات طبية تصحح هذا الخطأ الموجود لكي يرى الطفل بشكل واضح ولا يضطر لعمل تشنج لهذه العضلات، وتحدث هذه المشكلة عادة في الأطفال في سن الثالثة.

بعد وصف هذه النظارات الطبية للطفل ربما يتحسن الحول عند الأطفال بشكل كامل تماما، وربما يتبقى جزء من الحول يتم علاجه بواسطة العمليات الجراحية.

النوع الثالث- الحول عند الأطفال إلى الخارج

يظهر الحول عند الأطفال نحو الخارج في سن 6 شهور، وهنا لا بد أن يقوم الطبيب بعمل فحص كامل للعين واستبعاد وجود أي مشكلة عصبية أدت إلى هذا الحول، وقد يأتي في سن أكبر من ذلك بسبب وجود أي أمراض أو مشاكل في العين.

قد يؤدي هذا النوع من الحول إلى حدوث مشاكل كبيرة تصل إلى الحول الثابت الذي يحتاج إلى عملية جراحية من أجل علاجه، كما أنه في بعض الحالات يكون العلاج بسيطا يتمثل في تغطية العين بشكل مؤقت أو وضع نظارات طبية أو القيام ببعض الحلول الأخرى التي تتمثل في تدريب العين وغيرها.

مصدر

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status