ممنوعة من الاستحمام أو البكاء.. الحالة الغريبة لليندسي كوبري!

الحساسية أو الشرى أحد الأمراض الشائعة حول العالم، وتتعدد أنواعها، وقد تسبب طفحا جلديا أحمر اللون فوق البشرة، أو لا تسبب، لكن الحساسية التي أصابت المراهقة الإنجليزية ليندسي كوبري نادرة الحدوث، فتظهر حالة واحدة ضمن كل 230 مليون شخص، فما هي تلك الحالة؟

الشرى المائي أو الحساسية من الماء

فتاة تتحسس من دموعها.. اعرف الحالة النادرة للحساسية من الماء!

الشرى المائي أو الحساسية للماء، نوع من أنواع الحساسية المرضية يعاني فيها المريض من ردة فعل مناعية تجاه ملامسة جلده للماء، وتتسبب بظهور طفح جلدي أحمر اللون مع آلام مبرحة، ورغبة شديدة في الحكة، هذه الحالة النادرة التي أصيبت بها ليندسي البالغة من العمر 19 عاما قبل عامين، جعلتها تعاني كثيرا، إذ تبدو التفاعلات اليومية العادية بالنسبة لها أمرا محفوفا بالمخاطر.

فتاة تتحسس من دموعها.. اعرف الحالة النادرة للحساسية من الماء!

تقول ليندسي في حديث نشرته صحيفة “ميرور” الإنجليزية: “كثيرا ما يتساءل الأشخاص المحيطون بي، كيف يمكن أن يكون لدي حساسية من شيء يشكل 70 بالمائة من جسمي، غالبا يكون هناك إحساس بعدم التصديق، يليه تشكيك في مدى إمكانية ذلك”.

“كلما استحممت أو حتى عطست، أتغطى من رأسي إلى قدمي بطفح جلدي وحكة، وحرق في أنفي وعيني، ويتورم جسدي”.

لا تتحسس ليندسي من الاستحمام فقط، فدموعها وعرقها أيضا يستنفر أعراض الحساسية لديها ويظهر الطفح الجلدي، إذ تقول: “الطقس الدافئ هو تحد خاص بالنسبة لي، لأنني أتعرض للسخونة، وبالتالي يعرق جسمي، وينتهي الأمر بطفح جلدي وحكة شديدة على ظهري وذراعي ورأسي وصدري”.

“إذا داهمني المطر يوما بالخارج، تصبح بشرتي شديدة الحكة وأشعر وكأنها تحترق”.

فتاة تتحسس من دموعها.. اعرف الحالة النادرة للحساسية من الماء!

تم تشخيص حالة ليندسي قبل عامين، حيث ساءت أعراض حساسية الماء لديها وتطور الأمر بصورة مفاجئة حين عطست ثم ذهبت لغسل أنفها، وعلى الفور ظهر طفح جلدي وردي اللون على مساحة كبيرة من جسدها.

تعتمد ليندسي على شرب الحليب بدل الماء، لأن شرب الماء يسبب لها شعورا بالغثيان وتقرحات بالفم، وتعاني الفتاة الشابة كثيرا في الطقس الرطب، لكنها تشعر بالتحسن كثيرا عند الخروج بعد توقف المطر وتقول: “في بعض الأحيان حين يتوقف المطر للتو وأخرج من المنزل، يمكنني التنفس بحرية”.

قبل الاستحمام تتناول ليندسي مضادات الهستامين القوية وأدوية الربو حتى لا تصاب بالطفح، لكن الأطباء منعوها تماما من ممارسة السباحة.

فتاة تتحسس من دموعها.. اعرف الحالة النادرة للحساسية من الماء!

تأمل ليندسي في رفع حالة الوعي بهذا المرض النادر، وفي هذا الصدد أنشأت حسابا عبر موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، لمساعدة الآخرين الذين يعانون من نفس المرض، وتقول: “لقد كان مطمئنا للغاية الحديث مع أشخاص آخرين يعانون من نفس مشكلتي، فقد أجابوا على أسئلتي وساعدوني على إيجاد طرق للتعامل مع الأعراض”.

“البقاء إيجابية، والتحدث إلى الآخرين يعانون نفس الوضع، والحصول على دعمهم لي من خلال صفحتي الإلكترونية، يعني أنني قادرة على مواجهة هذا المرض والشعور بالسعادة”.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد