أسرار عن “كوكاكولا”.. ممنوعة في دولتين ودخلت بحيلة إلى الصين

تعتبر شركة “كولاكاكولا” من أكبر شركات المشروبات الغازية في العالم، حيث تباع في جميع دول العالم تقريبا، لكن على عكس اعتقادنا الخاطئ، هناك دولتان وحيدتان في العالم تحظران بيع هذا المنتج.

تعتبر كوريا الشمالية، وكوبا، الدولتين الوحيدتين في العالم اللتين تحظران منتجات “كوكاكولا”، والسبب يرجع لتوتر العلاقات بينهما وبين الولايات المتحدة الأمريكية، البلد المنشأ لمنتجات شركة مياه الغازية الشهيرة.

كوكاكولا
كوكاكولا

سبب عدم بيع “كوكاكولا” في كوريا الشمالية

في كوريا الشمالية، فرض حظر تجاري  طويل الأمد منذ عام 1950، وأقرته الولايات المتحدة الأمريكية على كوريا الشمالية ما أوقف أي تعامل تجاري بينهما.

وفي كوبا

بعد أن أمم الزعيم الراحل “فيدل كاسترو”، الشركات الأجنبية في كوبا عام 1962، حظرت كوبا منتجات شركة “كوكاكولا” على أراضيها، إذ تعتبر كوبا من بين 3 دول كانت تعبء وتتنج منتجات شركة “كوكَاكولا” على أراضيها منذ عام 1906.

يذكر أن منتجات شركة المشروبات الغازية دخلت إلى الصين بعد أن دامت المفاوضات بين الشركة والصين لمدة 10 أعوام، وذلك في عام 1979، كما دخلت أيضًا في نفس العام إلى اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفياتية وذلك لأنها كانت في ذلك الوقت الراعي الرسمي لبطولة العالم للهوكي على الجليد.

كما استغلت الشركة حادث سقوط برلين في ألمانيا الشرقية سابقًا عام 1989، لتدخل منتجاتها البلاد، وذلك عن طريق تسليم المواطنين مشروبات مجانية من قِبل موظفي شركة “كوكَاكولا”، وفي العام التالي دخلت منتاجات الشركة السوق.

مصدر طالع المصدر من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد