تناول العشاء مبكرا.. كيف نتجنب الإصابة بالأمراض؟

يعشق الكثيرون تناول وجبة العشاء قبل النوم بوقت قصير، ليؤدي ذلك للإصابة بمشكلات صحية متعددة بمرور الوقت، على عكس ما يحدث عند تناول العشاء مبكرا، حيث تبدو الفوائد متعددة في تلك الحالة.

وجبة العشاء والوزن

يعتقد البعض أنه لا يوجد فارق حقيقي بين توقيتات تناول الطعام، حيث يظنون أن حصول الجسم على السعرات الحرارية في الصباح لن يختلف عن المساء، إلا أن رأي العلم يبدو مختلفا في هذا الجانب.

يرى خبراء الصحة أن تناول الطعام في المساء قبل الذهاب للفراش من أجل النوم بدقائق بسيطة، يعني الإضرار بالحالة الصحية من أكثر من زاوية، من بينها التسبب في المعاناة من السمنة والوزن الزائد وأمور أخرى، بعكس ما يتحقق عند الحرص على تناول وجبة العشاء مبكرا.

فوائد العشاء مبكرا

يؤكد الباحثون من جامعة جونز هوبكينز البحثية بالولايات المتحدة الأمريكية، أن تناول وجبة ما في العشاء ولكن قبل النوم بعدد كاف من الساعات قد لا يضر الجسم بشيء، إلا أن تناول الوجبة نفسها في وقت متأخر يرتبط بصورة مباشرة بكل من زيادة الوزن وارتفاع مستويات السكر في الدم، حيث توصل الباحثون إلى تلك النتيجة بعد إجراء دراسة على عدد من المتطوعين الأصحاء الذين قسموا إلى مجموعتين، بحيث تتناول كل مجموعة نفس الكم من الطعام ونفس النوعية وتذهب للنوم في نفس الوقت، إلا أن الاختلاف يتمثل في توقيت تناول الوجبة.

وجد الباحثون أن هناك أزمتين قد ظهرتا لدى المجموعة التي تتناول وجبة العشاء في أوقات متأخرة، ومقارنة بالمجموعة التي تحرص على العشاء مبكرا، حيث بدا من الواضح أن نسب السكر في الدم قد ارتفعت بنحو 20% لدى المجموعة الأولى، فيما انخفضت نسبة حرق الدهون لديهم أيضا بحوالي 10%.

يحذر خبراء الصحة من أن تلك النتائج المزعجة قد ظهرت على مجموعة من الأصحاء، في إشارة إلى أن التأثير قد يصبح مضاعفا إن كان الشخص الحريص على تناول العشاء في أوقات متأخرة من اليوم، مصابا من الأساس بأزمة صحية تؤثر على معدل الأيض، مثل السمنة أو داء السكري.

في الختام، يرى العلماء أن فرص التضرر بالعشاء المتأخر تبدو أكثر ارتفاعا لدى الشخص الذي ينام مبكرا مقارنة بمن يسهر طوال الليل، مع العلم بأن النوم المتأخر يؤثر بالسلب على عملية التمثيل الغذائي، لذا يعد تناول طعام العشاء مبكرا والنوم في مواعيد ثابتة هو الحل الأمثل من أجل تجنب الإصابة بأزمات صحية متعددة.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status