الجلوكوما.. 6 طرق طبيعية لعلاج ضغط العين دون جراحة

0 339

الجلوكوما، أو ضغط العين، هي حالة مرضية تنتج عن ارتفاع ضغط سائل العين عن حده الطبيعي، ويعتبر ارتفاع ضغط العين هو المسبب الرئيسي للعمى على مستوى العالم؛ لأنه يسبب حدوث تلف دائم في العصب البصري لا يمكن إصلاحه، بالإضافة إلى الألم الشديد الذي يسببه للمريض.

ولأن معظم المصابين به لا يشعرون بأي أعراض مرضية في بدايته، كان لابد من مراجعة طبيب العيون أولا بأول، للاطمئنان على سلامة العين وصحتها، بالإضافة إلى اتخاذ بعض الطرق الطبيعية والصحية، للوقاية من هذا المرض، والتخفيف من آلامه للمصابين به، دون اللجوء للجراحة أو الأدوية، ومن أهم تلك الطرق ما يلي:

ضبط الحمية الغذائية ونمط المعيشة

والتي تؤدي إلى تخفيض مستوى الأنسولين في الجسم، فالأفراد الذين يعانون من أمراض مثل السمنة والسكري وارتفاع ضغط الدم، غالبا ما تصبح أجسامهم مقاومة للأنسولين، مما يسبب زيادة إنتاج الأنسولين في الجسم، وقد تم ربط هذه الزيادة في مستويات الأنسولين بالزيادة في ضغط العين.

التمرين باستمرار

يساعد التمرين المستمر والمشاركة المنتظمة في التدريبات، مثل التمارين الرياضية، والركض والمشي السريع، وركوب الدراجات، وتمارين القوة، على خفض مستويات الأنسولين في الجسم، وإن حدث هذا فلن يسبب استثارة في العصب السمبثاوي للعين، وبالتالي لن يسبب ضغطا على العين، مع مراعاة تجنب التمارين والأوضاع التي يكون فيها وضع الرأس للأسفل، لأن ذلك قد يتسبب في ارتفاع ضغط العين.

تناول الأوميجا-3

وهي من الأحماض الدهنية الأساسية للجسم، ويعتبر حمض الدوكوساهيكسانويك (DHA)، وهو نوع من أحماض أوميجا-3 الدهنية، ومصدره الأسماك والمأكولات البحرية، من أهم الأشياء التي تحافظ على سلامة وظائف الشبكية، وتمنع تكون الضغط في العين.

تناول اللوتين والزياكسانثين

استهلاك المزيد من الطعام الذي يحتوي على اللوتين والزياكسانثين، كاللفت والسبانخ والكرنب وبراعم البروكسيل والقرنبيط وصفار البيض النيئ، واللوتين والزياكسانثين من الكاروتينات التي تعمل كمضادات للأكسدة، وتحمي الجسم من الجذور الحرة، التي تضعف الجهاز المناعي، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى العدوى وتلف الأعصاب البصرية، كما أنهما يساعدان أيضا في تقليل ضغط العين، وذلك عن طريق تقليل الضرر التأكسدي حول العصب البصري، وهذا أمر مهم لأن أي ضرر في العصب البصري، يؤدي إلى الزيادة في ضغط العين.

تجنب الدهون غير المشبعة

وكما ذكرنا سابقا، أن أحماض أوميجا-3 الدهنية تساعد على تقليل ضغط العين، ومع ذلك فإن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الأحماض الدهنية غير المشبعة، تمنع أوميجا-3 من العمل بشكل جيد، ما يؤدي إلى زيادة ضغط العين، لذا ينصح بالحد من الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة، وتشمل هذه الأطعمة: الأطعمة المخبوزة أو المعالجة، والأطعمة المقلية، والآيس كريم، وفشار الميكروويف، واللحوم المفرومة.

تناول مضادات الأكسدة

تناول المزيد من المواد المضادة للأكسدة، أو الأطعمة التي تحتوي عليها، وعلى رأسها التوت داكن اللون، مثل التوت الأزرق والتوت الأسود، فهي تساعد على تحسين الصحة العامة للعين، وذلك بتقوية الشعيرات الدموية، التي تنقل المواد الغذائية لأعصاب العين والعضلات.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافقاقرأ المزيد