الأمراض النفسية

الاكتئاب الذهاني.. أعراضه وأسبابه وعلاجه

يعد الاكتئاب الذهاني نوعًا فرعيًا من أنواع الاكتئاب، حيث ينتمي إلى مجموعة يطلق عليها اسم «اضطرابات الحالة المزاجية» والتي تشمل مجموعة من الأمراض التي تظهر فيها علامات الاكتئاب، فهو ينطوي على خليط من علامات الاكتئاب الأساسية السريرية المصاحبة لأعراض الذهان، والتي تصيب من 15% إلى 19% من أعراض الاكتئاب الرئيس، فهذه الظاهرة تحدث لحالات نادرة جدًا لدى اكتئاب ما بعد الولادة وهي 1% فقط. 

المحتويات إخفاء

المقصود بالاكتئاب الذهاني؟

الاكتئاب الذهاني

الذهان في الواقع مصطلح نفسي يشار للحالات العقلية التي ينتج عنها خلل في أحد مكونات عملية التفكير المنطقي، وكذلك الإدراك الحسي لدى مخ الإنسان، فالأعراض التي يعاني منها الشخص المصاب بالذهان متعددة، من ضمنها أنهم من المحتمل أن يتعرضوا لنوبات من الهلوسة، والتمسك بأفكار ومعتقدات وهمية، مثل: التوهمات الارتيابية.

مقالات متعلقة

كما يعانون من علامات التفكير المفكك؛ مما يجعلهم غير قادرين على الاستيعاب، والتفكير بصورة منطقية؛ وبالتالي يمكن استنتاج العلاقة بين مدى علاج المرض الذهاني، وبين الصعوبة التي يواجهها المتخصصين، كما يصاحب مرض الذهان عدد من الهلاوس السمعية والبصرية، فضلًا عن مجموعة من الاضطرابات اليومية في الأفعال.

سبب تسمية المرض بالذهان

قد يرجع تسميته بالمرض الذهاني نسبةً إلى ارتباطه الكبير والمباشر بالذهن، وبذلك اشتق من هذا الاسم؛ لذا حين يشتد المرض، نجد المريض يكون في حالة من الانفصال قد يكون جزئيًا، أو كليًا عن المحيطين به؛ مما يدخله في العديد من الصعوبات والمشكلات في حياته اليومية، وحتى المحيطين به.

خصائص الاكتئاب الذهاني

يشمل الاكتئاب الذهاني علامات وأعراض الاكتئاب السريري، مثل: اليأس، الحزن، عدم المبادرة والمبالاة، فضلًا عن ظهور الأعراض الذهانية المصاحبة للنوبات الذهانية بمستوى يتغير تدريجيًا، فالعلامات الذهانية التي تحدث كجزء من هذا المرض تنقسم لنوعين: الأول يحتوي على علامات ذهانية متطابقة مع الصفات الاكتئابية، مثل: فقدان مقدرة الشخص على الكلام، والإهمال الشديد للنفس.

بالإضافة إلى أنواع الوهم المتطابقة مع الشعور باليأس والحزن، مثل: الأفكار التي تدور حول المريض بأنه بدون قيمة، أما النوع الثاني، فيحتوي على أعراض ذهانية تعكس الأخرى الاكتئابية، مثل: شعور الشخص بالاكتئاب، وفي نفس الوقت يكون لديه الشعور بالعظمة، وأنه يمتلك معرفة كبيرة، وقوة مبالغًا فيها.

أعراض الاكتئاب الذهاني

اعراض الاكتئاب الذهاني

الاكتئاب الذهاني يعد من أكثر الأمراض ضررًا وخطورة، والآن سنتعرف على مجموعة من الأعراض المتعلقة بظهوره؛ لذا فعند تشخيص المريض للتعرف على سبب إصابته، يجب ألا يقل ظهور أي من الأعراض التالية عن 15 يومًا، والتي تؤثر سلبيًا على حياته، وعلى تعامله مع الآخرين وعلى عمله، ومن أبرز هذه الأعراض ما يلي:

اضطرابات في الخلود للنوم والإنهاك

من أهم الأسباب التي ينتج عنها عدم قدرة مريض الاكتئاب الذهاني من ممارسة الأشياء الطبيعية: شعوره المستمر، والدائم بالتعب الشديد، ففي الغالب ما يصاحب الاكتئابَ نقصٌ في طاقة الجسم، والشعور المفرط بالإرهاق والتعب، قد يكون هذا العرض من أكثر الأعراض المتعبة للجسم، فينتج عنها النوم المبالغ فيه.

التهيج

أثبتت الأبحاث أن الرجال المصابين بالاكتئاب يعانون من أعراض الاندفاع، التهيج، السلوك الخطر، الغضب بدون داعٍ، وتعاطي المخدرات، وهم أقل عرضة للإصابة به من النساء.

صعوبة التركيز

الاكتئاب مرتبط ارتباطًا وثيقًا بالأرق، فمن الممكن أن يسبب نقص النوم، وتزاحم الأفكار المصاحبة للنقص في التركيز، وقلة الوعي بالأشخاص، والعالم المحيط به.

مشاعر جلد الذات وانعدام القيمة

هذه المشاعر تنشأ نتيجة للعزلة الاجتماعية، واليأس المبالغ فيه، والأفكار المتزاحمة؛ مما يسيطر على المريض مشاعر كره الذات، انعدام القيمة، وتحميلها أكثر من قدرها.

فقدان الاهتمام بالنفس والأنشطة

قد ينتج عن الاكتئاب نزع المتعة من الأشياء المحببة للشخص بدايةً من المظهر، وانتهاءً بالهروب من الأنشطة التي كان يتطلع إليها في وقتٍ سابق من هواية، رياضة، والتنزه، والأمر لا يتوقف هنا فحسب، بل يفقد المتعة الجنسية، وانخفاض الدافع الجنسي، والضعف الجنسي.

التهديد بالموت والانتحار وإيذاء النفس

الاكتئاب يكون مصحوبًا في بعض الحالات بالانتحار، ففي عام 2013م توفي ما يزيد على 4200 فرد بسبب الانتحار لدى دولة واحدة فقط، وهي: الولايات المتحدة الأمريكية، وفي الأغلب ما تظهر العلامات على الأفراد الذين يموتون بالانتحار، فيقومون بالتحدث عن ذلك، أو يؤدون محاولة قبل نجاحهم في انتهاء حياتهم.

اضطرابات الشهية

الشهية والوزن تتقلب لدى الشخص المصاب بالاكتئاب الذهاني، وهي تجربة تختلف من شخص إلى آخر، حيث تزداد الشهية عند البعض، فينتج عنه زيادة وزنهم، أما البعض الآخر فلا يشعرون بالجوع؛ مما يجعلهم يفقدون الوزن بصورة مبالغ فيها.

أعراض أخرى

هناك مجموعة من الأعراض الأخرى التي تصاحب العلامات التي ذكرناها، مثل:

  • القلق، والإثارة.
  • الإعياء.
  • الهلاوس، والأوهام.
  • سماع، ورؤية أشياء ليست موجودة في الواقع.
  • العجز، واليأس.
  • اضطراب في الإدراك الحسي، والتفكير المنطقي في مخ الإنسان.
  • الإمساك.
  • التفكير المفكك.
  • فقدان الشغف، وانعدام الطاقة.
  • ظهور اضطرابات لا إرادية في الحركة.

لذا فإذا أصاب المريض على الأقل 4 من هذه الأعراض التي سبق وذكرناها، وبذلك فإنه يعاني من المرض الذهاني، وعلى الفور يجب علاجه.

ما الفرق بين مرضى الذهان والفصام؟

هناك الكثير من الأفراد الذين يخلطون بين مرض الذهان والفصام، فمرض الذهان عبارة عن: اضطراب خطير في العقل، ينتج عنه التوهم، والهلوسة فترة طويلة، وفيه ينفصل المريض عن الواقع تمامًا، بحيث يكون أكثر ميلًا للعزلة، وقد يلحق الضرر بذاته، أو بالآخرين بدون استيعاب ما يفعله، أما مرض الفصام: فيعد من أنواع الاضطرابات النفسية الشديدة المزمنة، وهنا المريض يقوم بتحريف الواقع، وفي الغالب ما يصاب بهلاوس، وقد يرتبط الذهان بجزء من أعراض الفصام.

أنواع الأمراض الذهانية في علم النفس

انواع الاكتئاب الذهاني

الضغط العصبي والنفسي قد ينتج عنه مرض الذهان، أو تعاطي وإدمان بعض أنواع المخدرات، وكذلك المشروبات الكحولية، وهناك أكثر من نوع للذهان، وهي:

  • الاضطراب ثنائي القطب: الحالة المزاجية للمصاب تتأرجح من المستوى العالي جدًا وحتى المنخفض جدًا، حيث تظهر أعراضه عند ارتفاع حالته المزاجية، فيشعر حينها بأنه في حالة جيدة جدًا، ويمتلك قوة مفرطة.
  • الاضطراب الوهامي: المريض في هذا النوع يؤمن بتخيل أشياء ليست موجودة في الواقع.
  • الاكتئاب الذهاني: هو اكتئاب مزمن للغاية مع العلامات الذهانية.
  • الفصام: مرض يصاحب المريض تقريبًا مدى حياته، والمصحوب بعلامات ذهانية.

أعراض الذهان

يمكننا التعرف على الأعراض الذهانية لدى مريض الاكتئاب الذهاني من خلال الأعراض الذهانية الآتية، والتي من أهمها الرغبة في الميول الانتحارية والموت، وتعد من أكثر الأعراض التي ترهق مريض الاكتئاب، بالإضافة إلى أنها من أكثر الأعراض خطورة على حياته، حيث تستدعي التدخل العلاجي لمعالجة الاضطراب في التفكير، والإدراك الحسي لدى مخ المريض، وإليك باقي الأعراض:

الهلاوس السمعية والبصرية 

مريض الاكتئاب الذهاني في الغالب ما يسمع صوت الكثير من الانتقادات الموجهة إليه، وبصورة مستمرة، بل وكلمات تعجيزية، والسماع من بعض الأشخاص أنه لا يستحق البقاء على قيد الحياة وما إلى ذلك، حيث يرى المريض أشخاصًا ويسمع أصواتًا ليست حقيقية، وقد تتسبب في إصابة المريض بالذعر لمستوى يجعلهم يؤذون أنفسهم، أو المحيطين بهم؛ لذا تعد من الأسباب التي يطالب فيها المريض بالمعالجة في أقرب وأسرع وقت ممكن.

الضلالات والأوهام

تعد أوهامًا وعبارات رُسخت في ذهن مريض الذهان، ويصعب تغييرها بسهولة، أو حتى استبدالها بالحديث المنطقي، تحديدًا وأن مريض الذهان لا يستطيع الاستجابة بسهولة عند إجراء محاولات إقناعه، فكل ما يجول في ذهنه وخاطره لا يمت للواقع بصلة، فقد يظن المريض أن أمواله ستسحب منه، أو أنه سيتعرض للملاحقة والأذى من الإصابة بمرض السرطان، أو غيره من الأمراض الخبيثة، فالمريض يصدقها بسرعة مذهلة رغم فقدانها للدليل، فهي بالنسبة إليه اعتقاد غير قابل للشك.

فقدان الاتصال بالواقع

الشخص المصاب بهذا النوع من الاكتئاب يفقد اتصاله بالواقع تحديدًا، وأنه متصل بالعزلة التي فرضها على ذاته عن المحيطين به، وحينها تبدأ الأفكار غير المرتبطة بالواقع في الورود له على هيئة تصورات سيئة، ومعتقدات خاطئة تتفاقم شيئًا فشيئًا إلى أن تفصله عن العالم الحقيقي، مثلًا فبعض الأشخاص يطورون أفكارًا خاطئة عن صحتهم، مثل: الظن بأنهم مصابون بمرض السرطان، وهم ليسوا كذلك، والآخرون يستمعون إلى أصوات تنتقدهم، ويوجهون أحاديث إليهم مثل «أنت لست جيدًا بما يكفي» أو «أنك لا تستحق العيش أكثر من ذلك».

أسباب الاكتئاب الذهاني

علامات الاكتئاب الذهاني

قد يمكن علاج اكتئاب الذهان بسهولة في حال شُخص وتم التعرف على الأسباب بشكل صحيح، والتي ينتج عنها ظهور أعراض مرض الذهان، فإذا تداخلت فيما بينها قد تحول الحالة إلى مستعصية، فيصعب علاجها، أما إذا عُثر على السبب بمفرده، فسيصبح مفيدًا عند علاج المرض، وإليك الأسباب:

الأمراض التي تصيب الدماغ

قد سبق وذكرنا أن الذهان مرتبط بالدماغ بصورة أساسية، وبذلك فإذا أُصيب الدماغ بواحدة من الأمراض، فقد يتسبب في تلف الخلايا بالكامل، وينتج عن ذلك إصابته بالذهان، فالدماغ يكون مقسمًا لعدد كبير من الخلايا، وكل خلية منها مسؤولة عن وظيفة معينة تقوم بها.

حالات الصرع

إذا استمر الصرع مدة طويلة في حياة الفرد ومع استمرار الطريقة، قد ينتج عنه مضاعفات أو أضرار، مثل: الإصابة بمرض الاكتئاب الذهاني؛ لذلك ينصح دائمًا بمعالجة الصرع فور الإصابة به؛ كي نحمي المريض من التعرض للمضاعفات، وكذلك من الإصابة بسلسلة أخرى من الأمراض.

تناول المنشطات والعقاقير

لا شك أن الكثرة في تناول العقاقير بدون الحاجة الماسة إليها، سينتج عنها أضرار بالغة؛ لذا يجب الوضع في الحسبان الحرص بصورة فائقة حال تناول هذه المنشطات والأدوية، فهناك مجموعة كبيرة من الأدوية التي تناولت قد تسبب آثارًا جانبية، من ضمنها: معاناة الفرد من مرض الذهان، تحديدًا حال تناوله على المدى البعيد.

الصدمات العصبية

تحدث نتيجة تعرض الكثير من الأشخاص لعدد من الصدمات العصبية في الحياة؛ مما يدفعهم للإصابة بمرض الذهان، تحديدًا إذا كانت هذه الصدمات، أو الضغوط مستمرة معهم فترة طويلة، أو كانت درجتها شديدة، أو لها علاقة بعمله، أو تؤثر بالسلب على حياته؛ لذا يجب التخلص منها أولًا بأول؛ كي نحمي تأثيرها على النفس، ولا يكون الفرد أكثر عرضة للإصابة بأمراض أخرى.

الاكتئاب

الاكتئاب الذهاني

للوهلة الأولى قد تتفاجأ عند معرفة أن الاكتئاب ينتج عنه الإصابة بالاكتئاب الذهاني، ومع الأسف هذا ما يحدث، فالاكتئاب الحاد من المحتمل أن يدفع بالشخص للإصابة بأمراض الذهان؛ لذا يجب معالجة الحالات البسيطة والمتوسطة من الاكتئاب قبل تفاقم المشكلة، وتحولها إلى حالة عميقة وكبيرة، فالذهان يعد من أكثر الأمراض صعوبة على النفس، فلا تقل خطورته أبدًا عن حالات الاكتئاب العميقة، فهو مرتبط بعدد من الأعراض والعلامات المرتبطة بأمراض أخرى نفسية، فيحتاج بذلك إلى مجهود كبير في العلاج.

أسباب وراثية

الذهان يعد مرضًا وراثيًا، ففي حال كنت حاملًا للجينات الوراثية لهذا المرض، فبالتأكيد أنت معرض للإصابة به، وليس ضروريًا أن تصاب به حال حملك لهذه الجينات.

الفرق بين الاكتئاب الرئيس والاكتئاب الذهاني

يمكننا التمييز بين الاكتئاب الرئيس أو ما يطلق عليه «غير الذهاني» والاكتئاب الأذهاني الذي يشتمل على جميع علامات الاكتئاب المعروفة، فضلًا عن الأعراض الذهانية التي سبق وذكرناها من: ضلالات، هلاوس، وأوهام رُسخت في ذهن المريض، فتقوم بسحبه من الواقع الحقيقي إلى الخيالات والأوهام الواسعة، أما بالنسبة للاكتئاب غير الذهاني، فهو يتضمن كل أعراض الاكتئاب، من: الشعور بتأنيب الضمير، الحزن الشديد، عدم تقدير النفس، وفقدان الثقة بالذات، وتتعدد أسباب وأنواع الاكتئاب، فمنها: الاكتئاب الموسمي، واكتئاب ما بعد الولادة، وغيرها.

كيف ينتج عن تعاطي المخدرات الإصابة بالذهان؟

الخمور وإدمان المخدرات تعد من أهم مسببات الإصابة بمرض الذهان، بسبب تأثيرها الملحوظ على الجهاز العصبي المركزي، فهي تسبب حالات من الهلاوس البصرية والسمعية، ومن أهم الأمثلة على ذلك:

  • الخمر: مدمن الخمر يشعر بالقليل من الأوهام، والارتباك العقلي، بالإضافة إلى أنه سبب من أسباب الفصام.
  • الحشيش: أثبتت الدراسات أن مدمني شرب الحشيش في عمر الـ17 هم أكثر عرضة للإصابة بالفصام أكثر من غيرهم.
  • الكوكايين: ما يزيد على 50% من متعاطي الكوكايين يصابون بمرض الاكتئاب الذهاني، وأعراضه قد تظل مستمرة لمدة من شهر، وحتى عدة سنوات بعد الإقلاع عن شربه.
  • الكبتاجون: شرب الكبتاجون تنتج عنه علامات ذهان مشابهة للتي يسببها الكوكايين، والأمفيتامين.
  • الإكستاسي: مخدر الإكستاسي قد ينتج عنه الإصابة بمرض الذهان بعد شرب جرعة واحدة فقط منه.
  • الكيتامين: مدمنو الكيتامين يشعرون ببعض العلامات والأعراض المشابهة للذهان، مثل: ضعف الإدراك، الأوهام المختلفة، عدم ترابط الكلام، واضطراب التفكير.

تشخيص مرض الاكتئاب الذهاني

يُشخص هذا المرض من خلال مجموعة من الأسئلة التي يلقيها طبيب نفسي متخصص على المريض، وإجراء مجموعة من الفحوصات كالأشعة السينية؛ للتعرف بدقة على مسببات المرض، كما يمكن إجراء التشخيص المزدوج، وهو تشخيص المصاب بمرض عقلي، أو نفسي، مثل: الاكتئاب، أو الذهان، أو الاضطراب ثنائي القطب مع إدمانه عدد من المخدرات، مثل: الأفيونات، والكحوليات، وما إلى ذلك، حيث يصاب المريض من مرضين مختلفين في هذه الحالة: مرض الإدمان، ومرض عقلي.

علاج الاكتئاب الذهاني

علاج الاكتئاب الذهاني

على الرغم من صعوبة وخطورة مرض الذهان التي تتمثل في الأعراض والأسباب التي تظهر على المصاب، إلا أنه يعد أحد الاختلالات النفسية والعقلية التي يمكن علاجها والشفاء منها، ولكن يشار دائمًا إلى أن الشفاء متوقف على حالة المريض، أو شدة المرض، ويتوقف كذلك على النوع المصاب به المريض، فعند إصابة الفرد بمرض الذهان الخفيف، أو البسيط، فنسبة علاجه تصل إلى 80% التي قدمت للعلاج، وبالنسبة للحالات المزمنة فبلغت نسبة الشفاء منها 20% فقط، وإليكم طرق العلاج:

العلاج الدوائي

فيه يعطى المريض عددًا من العقاقير والأدوية المرتبطة بعلاج المرض الذهاني، إلى جانب عدد من الأدوية النفسية التي تساهم في تحسين الحالة النفسية، والمزاج العام للمريض، وتساعد في التخلص من الهلاوس، والاكتئاب، والضلالات، كما تساهم في تهدئة الأعصاب، والحماية من الشعور بالتوتر، والقلق.

العلاج النفسي

يعد مرض الذهان مرضًا عقليًا، لا يمكن الاعتماد فيه على العلاج الدوائي من دون تقديم الدعم النفسي؛ نظرًا للأهمية، والمزايا التي توفرها جلسات العلاج النفسي للمريض، والتي يمكن تلخيصها في الآتي:

العلاج السلوكي المعرفي

حيث تساعد المريض للتعرف على نوبات الذهان، والتفرقة بين الواقع والخيال، وتوحي هذه الطريقة بأهمية اتباع العلاج الدوائي، حيث تهدف إلى تحديد أفكار وسلوكيات المريض الضارة، بل واستبدالها ببعض السلوكيات الفعالة والمؤثرة والأفكار الهادفة، كما يهدف لتعزيز إمكانية الفرد على تحديد مشكلاته، والتركيز على طريقة علاجها، والشفاء منها، فهذه الطريقة من العلاج تشتمل على إجراء مهارات جديدة.

العلاج النفسي الداعم

يساهم في تعلم المريض على طريقة التعايش مع الذهان وإدارته، وطريقة التفكير الصحيحة، فالعلاج النفسي الداعم يستخدم التشجيع، والتوجيه كوسيلة لتنمية، وتعزيز إمكانيات وقدرات الفرد، حيث يساعد على احترام الذات، التخلص من القلق، وتطوير طرق التعايش مع الأمراض النفسية، وتحسين الأداء الاجتماعي، وهو الأكثر شيوعًا بين طرق العلاج النفسي؛ نظرًا لقيامه على علاقة داعمة، ومتعاطفة بين المعالج والمصاب، فهو يدعمه للتعبير عن مشاعره وأحاسيسه، وبذلك يقدم له المساعدة التي يحتاجها.

العلاج المعرفي المعزز

هذه الطريقة من العلاج عبارة عن مجموعة من التمارين الخاصة بالكمبيوتر، والجلسات الجماعية التي تساعد المريض على الفهم، والتفكير بصورة أفضل مما سبق، وهي متشابهة مع طريقة الرعاية المتخصصة المنسقة، في كونها نوع علاج جماعي، ولكنها تجمع بين العلاج النفسي والدوائي، مع التعليم، الخدمات الاجتماعية، والعمل.

التعليم النفسي والدعم العائلي

العائلة لها دور كبير جدًا في معالجة الفرد من مرض الاكتئاب الذهاني، فهو من أنواع الجلسات العائلية، وغيرهم من الأفراد المقربين له؛ كي يسعد المريض للترابط بشكل أفضل معهم، ويحسن من الطريقة المتبعة لعلاج المشاكل.

العلاج بالصدمة الكهربائية

لا يلجأ لهذا النوع من العلاج النفسي إلا بعد فشل الطرق العلاجية الأخرى في التخفيف من علامات المرض «الاكتئاب الذهاني»، فهي تعتمد على تحفيز الدماغ من خلال تيار كهربائي مناسب، كما يلجأ إليه في العلاجات التي يصاب المريض فيها بأعراض خطيرة، مثل: الاضطراب الذهاني الذي تظهر أعراضه ضمن أعراض اكتئاب ما بعد الولادة، وكذلك الإغماء التخشبي، والانتحار.

العلاج مصيري في هذه الحالات، كما أن هناك الكثير من الاختصاصيين الذين يدعون أن اكتئاب الذهان ليس نوعًا فرعيًا من الاكتئاب الرئيس، حيث يستند على الحجج، والبراهين الواضحة، والصريحة.

علاج مرض الاكتئاب الذهاني بالأعشاب

علاج الاكتئاب الذهاني بالاعشاب

البعض يبحث عن طريقة علاج مرض الاكتئاب الذهاني من خلال الأعشاب الطبيعية، فهناك الكثير من المواقع الإلكترونية التي تتداول فوائد الأعشاب لعلاج هذا المرض، وإليكم أبرزها:

  • الناردين: هي نبتة تساهم في تقوية الذاكرة، الحماية من الأرق، ومعالجة فرط النشاط والحركة، فضلًا عن تنشيط الذهن.
  • الغنكة: تحارب عددًا من الاضطرابات العقلية والنفسية، مثل: الذهان والاكتئاب، كما أنها تقوي الذاكرة، وتزيد من قابلية الفرد على الفهم والاستيعاب.
  • سانت جونز: عشبة تساهم في تقليل أعراض وعلامات مرض الذهان، وتنشيط الفكر والذهن، وتقوية الاستيعاب والإدراك.

علاج الاكتئاب الذهاني بالقرآن

العديد من الأشخاص يلجؤون إلى معالجة هذا النوع من الاكتئاب من خلال: تلاوة، قراءة، وسماع سور من القرآن الكريم، ولكنها ليست طريقة من الطرق المتعلقة بمرض الذهان؛ نظرًا لأنه مرض نفسي ينبغي علاجه علميًا وطبيًا.

نصائح لعلاج مرض الاكتئاب الذهاني

ينبغي التعامل مع الشخص المصاب بالذهان بهدوء ورفق بعيدًا عن العنف والقسوة، فتصرفات المريض تكون لا إرادية ولا يشعر بها، ولا يمكنه ضبطها والتحكم فيها، وإليكم مجموعة من الإرشادات الطبية المتعلقة بالعلاج بدون الاستهزاء بالمصاب:

  • لا بد أن يقدم الأهل والأصدقاء نوعًا حقيقيًا من الدعم إلى المريض المصاب بمرض الاكتئاب الذهاني، فهي من الأمور المهمة التي تساعد على تحسين حالته المعنوية، والنفسية.
  • ينبغي على الأهل ألا يضعوا في الحسبان معاملة المريض وكأنه مريض نفسي، أو أنه من هؤلاء المصابين بتأخر نفسي أو عقلي، بل عليهم أن يدعموه من الجانب المعنوي؛ لتعزيز ثقته بنفسه.
  • ينبغي أن يبتعد المصاب عن مصادر الإزعاج، التوتر والقلق، فمن شأن تلك الأشياء أن تعد مصدرًا لتفاقم المشكلة، وعدم استجابته للمراحل العلاجية التي ذكرناها.
  • توافر الهدوء والاسترخاء للمريض، مع عدم الضغط عليه للقيام بالأشياء التي تحتاج منه مجهودًا كبيرًا.

يعد الاكتئاب الذهاني من الأمراض العقلية التي تسبب علامات وأعراضًا شديدة، حيث تتزامن فيها العديد من الأعراض التي تفصل الفرد عن حياته الطبيعية، وتبعده عن واقعه الحقيقي، وتدخل به إلى عالم من الخيال والهلاوس والضلالات، وقد يصل في بعض الأوقات إلى شم روائح ليست موجودة، أو لمس أشياء ليست واقعية؛ لذا العلاج السريع في مثل هذه الحالة هو أفضل الطرق المتبعة، مع وضع النصائح المذكورة أعلاه نصب عينيك.

المصادر:

إن إتش إس.

ويب ميد.

بامبيد إن سي بي أي.

ويكيبيديا.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications