صحة ولياقة

الكلاميديا chlamydia.. الأنواع والأعراض وطرق العلاج

الكلاميديا chlamydia هي جرثومة صغيرة تشبه الفيروس بشكل كبير وذلك في العديد من النقاط، وتسبب هذه الجرثومة العديد من التلوثات التي تشمل مرضا في الجهاز التناسلي ينتقل عن طريق التواصل الجنسي، وهناك صنف آخر من الكلاميديا يسبب الحثر أو trachoma لذا تعالوا بنا لكي نتعرف سويا على جميع المعلومات التي تخص هذه الجرثومة من حيث أنواعها والأمراض التي تسببها وطرق العلاج التي يتبعها الأطباء.

أنواع الكلاميديا

يوجد 3 أنواع من الكلاميديا كما يلي:

  • كلاميديا أو المتدثرة الحثرية chlamydia trachomatis وهو نوع يسبب العديد من الالتهابات مثل التهابات ملتحمة العين والتهابات الرئة والمسالك البولية، وتعتبر التهابات ملتحمة العين هي المشكلة الأبرز والأكثر تكرارا كما أنه قد يحدث عمى، كمضاعف خطير لها.
  • المتدثرة الرئوية chlamydia pneumonia وهي التي تسبب مشاكل في الجهاز التنفسي تصل إلى الالتهاب الرئوي.
  • المتدثرة الببغائية psittaki وهي التي تسبب تلوثا للطيور كما قد تصيب الإنسان أيضا بالالتهاب الرئوي.

هذه هي أنواع الكلاميديا الثلاثة، ولذا هي جرثومة صغيرة تسبب العديد من المشاكل لدى الإنسان، فلا تقتصر على إحداث التهابات في مكان واحد.

فترة حضانة الكلاميديا وأعراضها

تبلغ فترة حضانة جرثومة الكلاميديا ما بين 10 أيام وحتى 20 يوما، وفترة الحضانة incubation period هي تلك الفترة ما بين دخول الجرثومة للجسم وظهور الأعراض.

أما بالنسبة لأعراض هذه الجرثومة فتختلف ما بين شخص وآخر على حسب شدة الحالة، حيث إنه في أغلب الحالات يعاني المريض من ألم عند التبول وألم في منطقة أسفل البطن، بالإضافة إلى بعض الإفرازات التي تخرج من مجرى البول من الإحليل urethta وهذه الأعراض هي الأعراض الأولية في أغلب الحالات.

قد تصاب نسبة كبيرة من النساء من هذه الجرثومة بدون ظهور أي أعراض عليهم، كما قد يصابون بالتهابات الحوض pelvic inflammatory disease هذا وقد يجد المريض بعض الإفرازات في الملابس الداخلية في الصباح بعد الاستيقاظ من النوم.

هناك بعض المضاعفات التي من الممكن أن تحدث في حالة عدم علاج المتدثرة بالشكل الصحيح وفي الوقت اللازم، وهذه المضاعفات تتمثل بشكل أساسي في العقم والحمل خارج الرحم عند النساء، وقد تحدث مضاعفات نادرة أخرى مثل آلام المفاصل وغيرها.

هذه هي أعراض هذه الجرثومة، وكما رأينا تعتبر أغلب الأعراض مرتبطة بالجهاز البولي وحدوث الالتهابات فيه، الآن جاء الوقت للحديث عن أسباب الإصابة بها وطرق العلاج.

تشخيص الكلاميديا

يتم تشخيص الإصابة بهذه الجرثومة من خلال الاختبارات المصلية بشكل أساسي serological tests والتي تكتشف وجود أجسام مضادة لهذه الجرثومة سواء في الدم أو في المهبل، كما أنه قد يتم عزل هذه الجرثومة في ظروف مناسبة في بعض المختبرات والمعامل الطبية.

ولا شك في اعتماد الطبيب بشكل كبير على التاريخ المرضي وكذلك الفحص، حيث يقوم الطبيب بالفحص اللازم قبل طلب الفحوصات الطبية ووصف العلاج.

علاج الكلاميديا

بعد تشخيص الإصابة بالكلاميديا يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب والذي يتمثل في المضادات الحيوية من فئة تيتراسيكلين tetracyclin أو إيريثروميسين Erythromycin وذلك لمدة 10 أيام مع أخذ الدواء في الموعد المحدد كما يقرره ويصفه الطبيب.

يتم أخذ العلاج من قبل المريض والزوج أو الزوجة أيضا، حيث إن هذه الجرثومة من الممكن أن تنتقل عبر التواصل الجنسي وبالتالي لا بد من علاج الزوجين لكيلا تتكرر الإصابة، كما أنه لا بد من الحرص التام على أمان العلاقة الجنسية في خلال فترة العلاج لكيلا تنتقل الجرثومة من الطرف المصاب إلى الطرف السليم.

يعتبر العلاج المبكر وفي الوقت الصحيح هاما جدا وذلك لمنع حدوث المضاعفات التي ربما تؤثر على حياة المريض فيما بعد، خاصة وأنه إذا تم العلاج في وقت متأخر وبعد حدوث المضاعفات فإن العلاج لا يشمل علاج هذه المضاعفات.

وهنا نكون قد تحدثنا بالتفصيل عن الكلاميديا والأعراض التي تسببها وأنواعها وطرق العلاج.

الكاتب

  • د. أحمد عبدالهادي طبيب بشري خريج كلية الطب البشري جامعة الأزهر بالقاهرة. بجانب عمله كطبيب، يعمل في كتابة المقالات الطبية باحترافية، كما يعمل أيضا في مجال الترجمة الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Please rotate your device
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications