علامات الحمل المبكرة بدون طبيب

تختلف علامات الحمل المبكرة من امرأة لأخرى ومن حمل لآخر، وتنشغل المرأة كثيرًا بهذه العلامات خاصة لو كان حملها الأول، حيث تحلم كل امرأة باليوم الذي ستصبح فيه أمًا، وترغب العديد منهن في حدوث الحمل، ويمكن معرفة حمل المرأة بدون عمل تحليل الحمل بالدم، لأن هناك علامات وأعراض تدل على حدوث الحمل وتكون مؤكدة بدون اللجوء لفحص الطبيب المختص.

علامات الحمل المبكرة سببها هو ارتفاع هرمون الحمل في جسم المرأة

علامات الحمل المبكرة بعد التلقيح

توجد العديد من العلامات التي تدل على حدوث الحمل، وتحدث هذه الأعراض نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث للمرأة، وهي ليست خطيرة لأنها من تأثير الحمل على المرأة ومن هذه العلامات الآتي:

  • من علامات الحمل التنقيط الدموي وهو نزول تنقيط دموي، وهذا يحدث نتيجة انغراس البويضة في جدار الرحم.
  • وجود ألم في كلا الجانبين وذلك بسبب هرمون الحمل.
  • الشعور بآلام في منطقة أسفل البطن من علامات الحمل المبكرة، ويحدث أيضا هذا الألم في الحوض والمنطقة المستديرة.
  • حدوث تغيرات في منطقة عنق الرحم، حيث يحدث ارتخاء في منطقة عنق الرحم، كما يحدث للمرأة نزول إفرازات.
  • تغير حاسة التذوق من علامات الحمل المبكرة، وهو تغير في حاسة التذوق والميل لأكلات كانت غير محببة لها في وقت سابق.
  • الشعور بالغثيان من علامات الحمل، هو شعور المرأة بالغثيان الذي يؤدي إلى القيء كما أنها يصاحبها التحسس من روائح الأطعمة.
  • الإحساس بالتعب والإرهاق من علامات الحمل وهو شعور المرأة الحامل بالتعب والإجهاد، حتى وإن لم تكن قد فعلت مجهودا يؤدي للتعب والإرهاق ولكن هذا يحدث بسبب هرمون الحمل.
  • ألم في أسفل الظهر تشعر المرأة بسببه بانعدام الراحة.
  • الدوار وفقدان التوازن، تُعاني المرأة الحامل من انخفاض في مستوى السكر في الدم، مما يؤدي إلى الشعور بالدوار الذي من الممكن أن يتسبب في الإصابة بالإغماء وفقد التوازن.
  • تورم الثدي من علامات الحمل، ويعني كبر حجم الثدي وتضخمه والشعور بوخز فيه، كما أن الهالة المحيطة بالحلمة يصبح لونها أغمق عن اللون الطبيعي.
  • كثرة التبول من علامات الحمل المبكرة وهو شعور المرأة بالإلحاح الشديد للتبول، كما أنها تُعاني من التهابات في المسالك البولية.

شاهد أيضاً: أسماء بنات بحرف الخاء

اقرأ أيضا

إفرازات الحمل الطبيعية.. متى تظهر وما أبرز أنواعها؟

علامات الحمل المبكرة وأعراض الدورة الشهرية

قد تتشابه أعراض الحمل المبكرة مع أعراض ما قبل نزول الدورة الشهرية، ولكن هناك فروق تجعل تمييز علامات الحمل المبكرة بوضوح عن أعراض الطمث وهي:

  • تظهر أعراض الحمل والدورة الشهرية قبل حوالي أسبوع من موعد الدورة الشهرية وتنتهي بمجرد نزول الدم، أما في حالة الحمل فإن الأعراض تستمر لفترة أطول.
  • آلام الثديين تحدث في الحالتين ولكنها تبدأ في الاختفاء تدريجيًا فور نزول الدورة الشهرية، بينما تزداد الأوجاع وتتسع المنطقة الداكنة في الثدي في حالة حدوث الحمل، بسبب ارتفاع هرمون البروجسترون.
  • تزداد انقباضات البطن بشدة وتستمر فترة طويلة في حالة الحمل، وفي الدورة الشهرية تستمر ليومين أو ثلاثة أيام فقط ثم تنتهي بنزول الحيض.
  • تشعر الحامل بالإرهاق الشديد ووجع المفاصل والعظام بشكل حاد ومستمر، والرغبة الشديدة في النوم بسبب ارتفاع هرمون الحمل في الجسم، ولكن في حالة الدورة الشهرية قد تصاب امرأة بالنعاس وأخرى بالأرق.
  • يتكرر الشعور بالمغص والغثيان والرغبة في القيء وخاصة في فترة الصباح للحامل، بعكس الدورة الشهرية التي يخف المغص فيها تدريجيًا باقتراب موعد نزول الدم ثم يتوقف.
  • علامات الحمل المبكرة وأعراض الدورة الشهرية تتشابهان في حدوث آلام الظهر، ولكن حدة هذ الآلام في الحمل يكون سببها النزيف وهي حالة تستدعي مراجعة الطبيب المختص فورًا.
  • ترتفع درجة حرارة الجسم مع زيادة التعرق في حالة الحمل بعكس الدورة الشهرية، وسبب ذلك هو أن هرمون الحمل ينشط عمل الغدة الدرقية.

نصائح للحامل في الأسابيع الأولى

حدوث الحمل هو حدث سعيد لكل زوجة، لذلك تعد معرفة كيفية العناية بصحة الحامل والجنين أمرا هاما جدًا، وتبدأ هذه العناية بمجرد ظهور علامات الحمل المبكرة وعمل اختبار الحمل والتأكد منه، حيث ينصح بالتوجه للطبيب المختص لعمل الفحوصات والتحاليل اللازمة لتحديد ما يلزم الحامل من أدوية ومكملات غذائية، ثم معرفة أفضل أنواع الأطعمة التي يجب التركيز عليها في كل مرحلة من مراحل الحمل، ومعرفة كيفية استخدام حاسبة الحمل لمعرفة مراحل تطور الجنين في كل شهر من شهور الحمل ومعرفة موعد الولادة، عدم الاستماع لنصائح الجدات والطرق الشعبية لعلاج الغثيان أو في أنواع التغذية لأن هناك مضاعفات خطيرة قد تضر بصحة الحامل وجنينها، وينصح بممارسة الرياضة بشكل منتظم حتى ولو كانت المشي فقط.

مصدر
Open

Close
DMCA.com Protection Status