عالم حواء

كيفية تنظيم رضعات المولود

تعتبر كيفية تنظيم رضعات المولود العبء الأول للأم خلال الشهر الأول، لأن الطفل قد ينام لساعات دون أن يستيقظ طلبا للرضاعة، لذا يجب أن تدرك أمه ذلك، ومن أهم جوانب هذا التحدي الرضاعة الطبيعية للمولود، فهي الخطوة الأولى والأكثر أهمية في رحلة الأمومة، ولأن تنظيمها يساعد الأم على تلبية احتياجات الطفل بشكل ملائم.

كم مرة يجب أن تكون الرضاعة طبيعية؟

أفضل إجابة وفقًا للأطباء هو السماح لطفلك بأن يكون دليلك، مما يعني إطعام الطفل كلما كان في حاجة إلى ذلك، وعادةً لا تحتاجين إلى تنظيم رضعات المولود أو وضع روتين محدد في الأسابيع القليلة الأولى من الرضاعة الطبيعية، ولكن مع بعض التنظيم سوف تتعرفين إلى احتياجات طفلك الغذائية، وسوف يمكنك بسهولة تلبية احتياجاته، خاصة وأنك قد تلاحظين توتر نوم الطفل الرضيع أو البكاء المستمر.

كيفية تنظيم رضعات المولود

كيفية تنظيم رضعات المولود

إذا كنت ترغبين في تنظيم رضعات المولود بشكل مريح، فنحن نقدم لك النقاط التالية:

  • في اليوم الأول: من المحتمل أن يضطر الطفل إلى الرضاعة 3 أو 4 مرات على الأقل.
  • بعد يوم أو يومين: قد يبدو الطفل جائعًا معظم الوقت، ربما لأنه يقوم بهضم الطعام في غضون ساعات.
  • قد يرغب طفلك في الرضاعة 8 مرات على الأقل في اليوم بعد مرور اليومين الأولين.
  • في نهاية الأسبوع: من المرجح أن يكون طعام الطفل قد استقر بين 6 و8 مرات في اليوم.
  • لا يوجد حد أقصى لعدد المرات في اليوم خلال الأيام والأسابيع الأولى للرضاعة الطبيعية، فكلما زادت مرات إرضاع طفلك، كان حليبك أفضل، ولكن إذا لاحظتِ أي علامات مرضية على طفلك بسبب زيادة الرضاعة الطبيعية، يجب استشارة طبيبك.

كيف أعرف أن طفلي شبع؟

إذا كنت تحاولين تنظيم رضعات المولود ولاحظت هذه العلامات، فهذا يعني أن طفلك يحصل على ما يكفي من الحليب:

  1. إذا كان يرضع ما لا يقل عن 6 إلى 8 مرات في اليوم.
  2. إذا كان لون براز الطفل أصفر عندما يبلغ من العمر 5 أيام.
  3. إذا كانت الحلمة بنفس الشكل الذي كانت عليه قبل الرضاعة أو كانت ممدودة قليلاً.
  4. عندما يبدو لون بشرة الطفل وملمسها صحيين، بمعنى ترتد بشرته مرة أخرى إذا ضغطت عليها برفق.
  5. عندما يتغير إيقاع الطفل أثناء الرضاعة الطبيعية، فإنه يتوقف أحيانًا ويستمر مرة أخرى، ويطلق الثدي تلقائيًا عند الانتهاء.
  6. إذا كانت الرضاعة مريحة له ولك، أي بدون ألم في الثدي والحلمة، حيث تبدأ الحلمة عادة في التهيج عندما ينخفض معدل اللبن، لأن الطفل يمكن أن يمتصه عدة مرات.
  7. بالنسبة لتغيير حفاضات الطفل، يجب أن يبلل من 2 إلى 3 حفاضات في أول 48 ساعة و6 حفاضات على الأقل يوميًا بعد 5 أيام.
  8. بعد رؤية وسماع الطفل الذي يبتلع الحليب بشكل صحيح، أو بعد تنظيم رضعات المولود بشكل صحيح.
  9. براز الطفل يكون كثيفا وحبيبيا وليس سائلا ويكون لونه أصفر في حالة الرضاعة الطبيعية، ويمكن أن يتغير لونه في حالة الرضاعة الصناعية، ولكن الكثافة والتماسك قليلًا تعني أن الطفل يشبع، وهي علامة مؤكدة وسهلة للأم حيث يجب مراقبة حفاضة الطفل لمعرفة أي مشكلة تتعلق بالطفل.

فقدان الوزن عند الرضع

يفقد الأطفال ما بين 5 إلى 10% من وزنهم عند الولادة، وهذا يحدث بعد أيام قليلة من الولادة ولا يعني بالضرورة أن الطفل لا يحصل على ما يكفي من الحليب، وطالما أن فقدان الوزن لا يتجاوز 10% من وزنه عند الولادة، فهذا أمر طبيعي ولا يدعو للقلق، وبعد أيام قليلة يجب أن يبدأ الطفل في اكتساب الوزن مرة أخرى، وقبل أن يصل إلى اليوم الـ14 بعد ولادته، فمعظم الأطفال يعانون من نقص الوزن أو يعانون من زيادة الوزن عند ولادتهم، وتنظيم رضعات المولود يحافظ على الوزن في المعدل الطبيعي، ويمكنك عمل جدول تغذية الطفل الرضيع باستشارة الطبيب حتى يشتمل على جميع العناصر التي يحتاجها الطفل.

الكاتب

  • الشيماء يوسف كاتبة في مجالات عديدة هوايتي القراءة والاطلاع وأعمل حاليا على رسالة الماجستير. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى