الأمراض النفسية

مصطلحات الأمراض النفسية.. وأشد أنواع المرض النفسي

هناك الكثير من الأفراد يعانون من مشكلات تتعلق بصحتهم النفسية والعقلية، والتي تندرج في خطورتها حسب حالة الشخص المعرض لها، ويعد الشباب خاصةً بسن المراهقة من أكثر الفئات المعرضة لتلك المشكلات، مثل: القلق، الاكتئاب، الفصام، وغيرها من مصطلحات الأمراض النفسية التي سنسردها عليك بالتفصيل؛ حتى تكون على دراية تامة بها، وتحديد نوع المرض النفسي الذي تعاني منه، أو يعاني منه شخص يهمك أمره. 

المحتويات إخفاء

الأمراض النفسية

الاضطراب النفسي، أو ما يُعرف باضطرابات الصحة العقلية تؤثر بشكل كبير على سلوك الفرد، حيث ستجدها تؤثر على: تفكيرك، مزاجك، وسلوكك بشكل غير طبيعي يسهل على جميع من حولك ملاحظته أثناء التعامل معهم، كما أنها تُظهر عليك علامات: الإجهاد، البؤس، تقليل قدرتك عن العمل وعن الحياة اليومية الخاصة بك، وغيرهم من الأمور السلبية، لكن لا تقلق حيال ذلك الأمر، فبمجرد معرفة نوع الاضطراب الذي تعاني منه من خلال مصطلحات الأمراض النفسية المذكورة بالأسفل، وعرض نفسك على طبيب مختص فورًا، سوف يزول هذا المرض، وتعيش حياة كريمة.

مصطلحات الأمراض النفسية 

تختلف مسميات الأمراض النفسية التي يتعرض لها الأشخاص، وتُصنّف طبقًا للمنظمات الصحية العالمية حسب تشخيص المريض، والآن إليك أشهر مصطلحات الأمراض النفسية باللغة العربية، والإنجليزية المنتشرة بين جميع الفئات العمرية، حتى كبار السن، والتي يمكن إيجازها على النحو التالي:

مقالات متعلقة

القلق/ Anxiety

القلق

القلق شعور طبيعي يشعر به الفرد من حين إلى آخر، لكن يصبح القلق مرضًا نفسيًا إذا كان يتكرر لديك في أغلب الأوقات دون أسباب حقيقية تدعو لذلك لدرجة تعيق مجرى حياتك الطبيعية، وتُفسر هذه الحالة بأنك تعاني من اضطرابات القلق، أو بعض المشكلات في شخصيتك تسبب لك هذا الشعور، مثل: أنواع القلق التالية:

  • قلق الأجروفوبيا/ Agoraphobia: وينتج عن الخوف من التواجد في الميادين، أو الأماكن العامة.
  • القلق المتعمم/ Generalized anxiety disorder: وهو ناتج عن القلق، أو الخوف الزائد من إجراء أي نشاط عن غير المعتاد، أو الانخراط عامة بأي أحداث.
  • اضطرابات الهلع/ Panic disorder: تعد سلسلة من الخوف، والقلق تصل إلى أقصاها خلال دقائق، وقد تشعر بهذا النوع مُصاحبًا لآلام في الصدر، الضيق، والتنفس.
  • اضطرابات الصمت الاختياري/ Selective mutism: يعني فشل الأطفال، أو عدم رغبتهم في التحدث في المواقف الحيوية، أو في المدرسة.
  • قلق ناتج عن حالة طبية، أي: إصابتك بمشكلة صحية معينة.
  • قلق الانفصال: اضطراب يحدث للأطفال يتمثل في: القلق، الخوف من الانفصال، أو الابتعاد عن الوالدين.
  • الرهاب الاجتماعي: وهو الخوف من الاختلاط في الأمور، أو الأحداث الاجتماعية، ويتمثل في: عدم الثقة بالنفس، والخجل.

ألزهايمر/ Presenile dementia

ألزهايمر عبارة عن إتلاف، أو ضمور في خلايا وأنسجة المخ السليمة؛ مما يؤدي إلى شعورك المستمر بالنسيان، وانخفاض مستويات الذاكرة بالتدريج، ونقص أيضًا في القدرات الذهنية، وينتج عنه العديد من الآثار السلبية، حيث إنه يؤذي مهاراتك الاجتماعية، والعقلية؛ مما يؤثر على حياتك اليومية، لا يصنف مرض ألزهايمر ضمن الأمراض الطبيعية التي يتعرض لها الإنسان من حين إلى آخر، أو أنه حالة طبيعية يتعرض لها كبار السن، خاصةُ في مرحلة الشيخوخة، وتتمثل مشكلات ألزهايمر على النحو التالي:

  • تكرار نفس الجمل أكثر من مرة.
  • نسيان المواعيد، والمحادثات.
  • وضع الأشياء في أماكنها غير الصحيحة.
  • نسيان أحد أفراد العائلة، أو نسيان أسمائهم، أو الأغراض التي تُستخدم يوميًا.
  • الشعور بمزاج متقلب، أو انعدام الثقة بالجميع، العناد المتزايد، الاكتئاب، الخوف، والعدوانية.

الاكتئاب/ Depression

يعد الاكتئاب من أكثر الأمراض المنتشرة بالعالم، وهو مرض يصيب الجسم والنفس، ويؤثر على: التصرفات، وطريقة التفكير بشكل واضح، ومن شأنه أن يؤثر على العواطف، وإظهار المشكلات الجسمانية، وهو ليس ضعفًا لا يعد شيئًا يسهل التخلص منه، بل يعد من الأمراض المزمنة التي تتطلب علاجًا طويلًا كمرض السكري، أو الضغط تمامًا.

يعرف أيضاً بأنه نوع من اضطرابات الاكتئاب الحاد Severe depression disorder، أو اضطراب الاكتئاب السريري Clinical depression، وعادةً لا يمكن للأفراد المصابين بالاكتئاب أن يمارسوا حياتهم التي اعتادوا عليها؛ وذلك لأنه يسبب لهم عدم الرغبة في الحياة، وتفضيل الوحدة والعزلة.

فقد انتظام الحركة- الرنح/ Ataxia

فقد انتظام الحركة

تعد الاضطرابات في تناسق الحركة الواعية، أو المسماة بحالة الرنح (أي: فقد الانتظام) من أكثر العلامات التي تشير بالخلل، أو الإصابة بمرض المخيخ، وهو ناتج عن بعض المشكلات الغذائية، أو تناول دواء معين، أو الإفراط في تناول أي نوع من الأدوية، والذي ينتج عنه: السير بشكل غير مستقر، أو ثابت، كثرة الشعور بالدوار، وانعدام الثبات.

يمكن أن يساعد تنظيم الغذاء، إعادة ضبطه، والتوقف عن تناول الأدوية إلى تحسين هذه المشكلة، أما إذا كانت ناتجة عن الأمراض الوراثية، ففي هذه الحالة يُعرض على الطبيب، وتُشخّص الحالة، ويبدأ في استخدام بعض الأدوية التجريبية فقط لتحسن الوضع، وذلك بمساعدة الأنظمة الغذائية أيضًا، والعلاج الحركي.

التعب المزمن/ Chronic Syndrome- CFS

من الأمراض التي تسبب الإحساس بالتعب باستمرار لدرجة عدم قدرتك على القيام بالمهمات التي اعتدت أن تفعلها كمهامك اليومية على سبيل المثال، أو الصعوبة في النوم، أو الاستيقاظ نتيجة الشعور بالتعب، آلام مزمنة بالجسد، وغيرها من الأعراض الإضافية الأخرى، ولكن تختلف درجات الإعياء، حيث يصنف على أنه «إعياء حاد» إذا استمر لمدة 6 أشهر، أو أكثر.

لا يتحسن الوضع إلا خلال سنة، أو أكثر حسب الحالة البدنية، والتي يمكن أن تزيد الأعراض، أو ذلك التعب لفترات طويلة المدى قد تصل لفترة الأمد، وفي حين الاستشفاء منه لا يمكن أن يعود مجددًا، أما إذا لم تبلغ مدته إلى هذا الحد، فيعد ناتجًا عن الإرهاق البدني، أو التفكير الزائد فيما هو قادم، أو فيما فنى.

متلازمة توريت/ Tourettes Disorder

تعد متلازمة توريت من الأمراض العصبية الدماغية التي تظهر غالبًا في مراحل الطفولة، وينتج عنها كلمات، أو أصوات- عُرّات صوتية، أو حركات جسدية- عُرّات حركية لا إرادية للمصاب بها، والتي لا يمكن السيطرة عليها، والشهيرة بالتشنجات اللاإرادية، وتعرف أيضًا تلك المتلازمة باسم Gilles de la Tourette syndrome- GST، ولا يمكن أن تظهر جميع العُرّات نتيجة الإصابة بالمتلازمة فقط.

هناك أطفال يمتلكون عُرّات حركية، وصوتية تظهر لا إراديًّا بالرغم من عدم إصابتهم بمتلازمة توريت، ويشاع ظهور هذه المتلازمة بين الأطفال في عمر 2–8 سنوات، والعُرّات تظهر بعمر السنتين، وتبدأ في الاختفاء تدريجيًا مع البلوغ حتى سن 12 عامًا.

فقد الشهية العصابي/ Anorexia Nervosa

فقد الشهية، أو ما يعرف بـ قَهَم عُصابِيّ أحد أنواع الأمراض الاضطرابية في الأكل، أي: فقد الشخص للشهية بشكل كبير، ويصيب ذلك المرض الأشخاص دائمي الخوف من الوزن الزائد، خاصةً الأفراد بسن المراهقة الذين يهتمون بأنفسهم بشكل مبالغ فيه؛ لذلك يقومون بتقليل كميات الأطعمة التي يتناولونها؛ حتى يصبحوا نحفاء لدرجة حادة، وخطيرة قد تؤدي إلى الوفاة.

ذلك لأن فقد الشهية، خاصةً النوع العُصابِيّ يؤثر على الجسد، خاصةً الروح بشكل كبير، حيث تبدأ باتباع حمية بسيطة، ولكن سرعان ما تتحول، وتخرج عن السيطرة للأفراد كثيري التفكير في الوزن والأكل طوال الوقت، حتى وإن كانوا نحفاء.

فرط الحركة وقصور الانتباه/ ADD-ADHD

فرط الحركة وقصور الانتباه

يعد اضطراب فرط الحركة/ النشاط مع نقص الانتباه حالة مزمنة يُصاب بها الملايين من الأطفال، وتظل ملازمة لهم حتى سن البلوغ، ويمكن أن يثير تشخيص هذا الاضطراب مشاعر من الخوف، أو الرعب، كما يمكن أن تُشكل الأعراض المصاحبة لذلك الاضطراب تحديًا، أو صعوبات تتحتم على الأطفال، أو الأهل.

بالرغم من توافر أدوية، وطرق علاج لمثل هذه الحالات، إلا أنها غير قادرة على استشفاء المريض تمامًا، بل تساعده في تقليل أعراض تلك الاضطرابات، ويعد نقطة إيجابية في التحول، والعيش بفاعلية مع الحياة والنجاح، ومن المشكلات التي يسببها اضطراب التركيز، والانتباه:

  • فرط في الحركة/ النشاط Hyperactivity.
  • نقص في الانتباه Lack of attention.
  • السلوك الاندفاعي Impulsive behavior.

التوحد/ Autism

يعد مرض التوحد، أو ما يعرف بـ الذاتية، أحد مصطلحات الأمراض النفسية الناجمة عن اضطرابات التطور، والتي تظهر بسن الرضاعة حتى قبل أن يبلغ الطفل عمر ثلاث سنوات، وبالرغم من تدرج خطورة مرض التوحد، وتنوع أعراضه، إلا أن جميع الاضطرابات الذاتية تؤثر بشكل كبير على اتصال الطفل بالمحيطين به، وتطور العلاقات المتبادلة معهم كالتحدث، والسلوك.

تعد ظاهرة التوحد منتشرة في جميع أنحاء العالم، إلا أنها منتشر بكثرة في الولايات المتحدة، حيث يوجد 6 أطفال من كل 1000 طفل يولد بالولايات المتحدة مصاب بالتوحد، وهو مرض ليس له علاج صريح، بل يمكن التعامل، أو التعايش معه من خلال المعاملات الخاصة، والحوار الخاص ما بين الطفل ووالديه، أو الطفل والمجتمع.

عُرات/ Ticks

العُرات: تعد حركات، أو سلوكيات لا وظيفية، ولا إرادية «تشنجات، أصوات عبثية، عفوية، أو غير مفهومة» وتنتشر بين الأطفال والمراهقين بنسبة 1–20%، وهي حركات سريعة، وقصيرة تظهر بشكل فجائي دون إنذار، وليس لها وظيفة معينة، وهي متكررة، وعادة تكون نمطية.

يشارك في تلك الحركات مجموعة واحدة من العضلات، حيث يمكن أن تظهر الحركة على شكل انقباضات متعددة بعضلات الجفنين، أو الكتف، أو الزراع، أو زاوية الفم، ومن أكثر الأسباب التي ينتج عنها حدوث العُرات «الاضطراب النفسي الاجتماعي» وليس مشكلة عضوية، أو عصبية، وتحدث نتيجة شدة الضغط النفسي، أو مواجهة صعوبات في التكيف مع الظروف المتغيرة غير المعتادة، وتظهر وتختفي بعد بضعة أسابيع.

إدمان الأفيون/ Opioid Abuse and Dependence

يعد الأفيون علاجًا فعالًا في علاج الأوجاع الحادة والمزمنة، ولكن بالرغم من ذلك إلا أن مواد الأفيون تُخبئ في ثناياها مخاطر الإدمان أي: عدم قدرة الفرد على الامتناع من تناولها؛ لذلك نجد نسبًا مرتفعة من مدمني الأفيون حول العالم، خاصةً بالولايات المتحدة.

أخطر ما قد تسببه مواد الأفيون في جسم الإنسان هي التأثير على «الجهاز العصبي المركزي»، حيث يؤدي إلى انخفاض التناغم الحسي، العاطفي، الشعور بالنشوة، انخفاض التنفس، إمساك الجهاز الهضمي، والتقلص في بؤبؤ العين، وذلك لأن جهاز الأعصاب يعد المسؤول عن العواطف، المشاعر، والإشراف على الأنشطة: الإرادية، اللاإرادية، والحركية في أجسامنا.

آلام العضل الليفي Fibromialgia

آلام العضل الليفي

آلام العضل الليفي من مصطلحات الأمراض المزمنة، والتي تدعى أيضًا ألم العضل الليفي Fibromyalgia Syndrome-FMS، والذي يظهر بآلام في عدة مناطق في الجزء العضلي بالجسم، الأربطة، والأوتار، ويسبب أيضًا الإرهاق، والتعب الشديدين في الكثير من المناطق الموضعية التي لا تتحمل حتى الألم الخفيف.

تظهر أعراض ذلك الألم باختلاف حالة الطقس، أو الضغط النفسي، أو النشاط الجسماني، وأشهر المناطق المعرضة لتلك الآلام: مؤخرة الرقبة، بين الكتفين أو على الكتفين، مقدمة العنق، أعلى الصدر، الخصر وجانبيه، وجوف الركبتين، ويمكن علاج تلك الآلام بواسطة بعض العقاقير الطبية، أو من خلال جلسات (المساج) أي: تدليك الجسد.

الدورة الشهرية والتوتر/ Premenstural Syndrome

هناك علاقة وطيدة بين الدورة الشهرية والتوتر، فعادةً تكون أولى أيام الدورة الشهرية مصاحبة بأعراض، علامات جسمانية، تغيرات نفسية، وسلوكية، ومن أشهر هذه العلامات أو التغيرات: شعور بانتفاخ بمنطقة البطن، تجمع السوائل بمكان معين في الجسم، فرط الحساسية بمنطقة الصدر، الشعور بالضغط النفسي، التوتر، الاكتئاب، العصبية الزائدة، الانفجار بالبكاء، الغضب، صعوبة التركيز، العدوانية في التعامل مع الآخرين، والإحساس بالجوع بشكل متزايد.

لكن بمجرد نزول الدم تختفي تلك الأعراض؛ لذلك أغلب حالات التوتر التي تتعرض لها النساء دون سبب تكون دلالة كبيرة على اقتراب موعد الدورة الشهرية.

القَهَم العُصابي/ Anorexia nervosa

القهم العصابي

هو اضطراب جسدي ونفسي، ويحتاج اكتشافه وقتًا طويلًا، وذلك بسبب إخفاء المريضات مرضهن، ويظهر بشكل أساسي بين النساء والشابات، خاصةً المراهقات، ويشمل ذلك المرض عادات أكل مبالغ فيها تندرج تحت مصطلح «القهرية»، مثل: وسواس حساب ما اكتسبه الجسد من سعرات حرارية، وهل الجسد اكتسب وزنًا زائدًا أم لا؟ وتعريض الجسد لنشاط بدني قهري للحصول على جسد نحيف؛ خوفًا من زيادة الوزن حتى وإن كان الجسد نحيفًا، ومن أبرز التغيرات الجسدية الناجمة عن القهم العصابي ما يلي:

  • انخفاض في حرارة الجسم بشكل واضح، وفي ضغط الدم.
  • تراجع عمليات التطور الجنسي في الجسد، مثل: توقف الحيض للنساء، أو تأخر مراحل النمو عند الشباب.
  • تخلخل العظم، وانخفاض ملحوظ في كتلة العضلات.
  • وذمة محيطية، وفقر الدم، خاصةً كرات الدم البيضاء.
  • تغيرات هرمونية تنكُسية، هرمونات الغدة الدرقية، والجنس.
  • انخفاض مستوى الأداء الدماغي، وتتلاشى بالعودة للوزن الطبيعي.

الولادة المصاحبة بالاكتئاب/ Postpartum depression

لا شك أن عملية الإنجاب من التجارب المبهجة التي لا تنساها المرأة طوال حياتها، لكن الجهد النفسي والبدني المصاحب للولادة، خاصةً القيصرية، والذي يظهر بوضوح خلال الأيام الأولى التي تلي عملية الولادة، قد تشعر الأم بأن جسدها بالكامل يتغير، وأفكارها أيضًا، وحالتها المزاجية، وتدخل في مرحلة تعرف بالاكتئاب ما بعد الولادة.

يمكننا أن نرى ذلك في: القلق، الانفعال المفرط، البكاء، وغيرهم، فكل تلك الظواهر تندرج تحت مصطلح «اكتئاب ما بعد الولادة» والتي تتمثل في عدم الاستمتاع، اللامبالاة، اضطرابات النوم والشهية، الخمول، التعب، الشعور بالذنب، صعوبات في اتخاذ القرارات، أو التفكير، وغيرهم، وتعد ظاهرة طبيعية لا تدعو للقلق تمامًا، ويسهل التعامل معها بواسطة الراحة التامة دون الحاجة إلى الأدوية الطبية.

متلازمة كروموزوم إكس/ Fragile X syndrome

تعد هذه المتلازمة وراثية، وتتعلق بالكروموزوم X مباشرة المتواجد لدى الأمهات، ولكنها تنتشر بشكل أكبر بين الرجال، ولكن تكون نسخة واحدة فقط منه؛ وبالتالي تشكل خطرًا كبيرًا عليهم، ويتميز أصحاب ذلك المرض بـ: خصيتين كبيرتين، وجه مستطيل الشكل، أذنين كبيرتين، تخلف عقلي، انخفاض قوة العضلات، وينتشر ذلك المرض كثيرًا بين الفتيات الحاملات للمرض أي: وراثيًا، ويمكن التنبؤ به من خلال فحص الجنين قبل ولادته من خلال فحص السائل المحيط بالجنين أي: «السائل السلوي».

متلازمة برادر- ويلي/ Prader- Willi syndrome

تحدث هذه المتلازمة؛ نتيجة بعض التغيرات التي تحدث بكروموزوم 15، والذي ينتج عنه وهن شديد في العضلات، بعض الاضطرابات في الأكل مصحوبة بسمنة مفرطة، تخلف عقلي، قصر قامة، بكاء ضعيف، الميول لتناول الأطعمة بشكل وسواسي، مع بعض المشكلات السلوكية، وعلاج ذلك المرض يعد واسع النطاق، حيث يتركز في إرشادات للتغذية الملائمة، والعلاج السلوكي.

الحثل الانعكاسي الودي/ Reflex Sympathetic Dystrophy

هي متلازمة تشاع باسم «حثل مؤلم» في أوروبا، وهي خليط من الأعراض، مثل: ألم محدد وشديد، تقييد في حركة العضو، تورم موضعي، مع اضطرابات موضعية بوظيفة المركز العصبي المستقل، احتقان في الأوعية الدموية، زُراق، فرط التعرُق دون سبب، الشعور بالبرد بشكل دائم بالرغم من دفء الجو وتدفق الدم في الجسد بالكامل، التهابات بالدم، وقلة العظم، ويمكن ملاحظته من خلال تصوير العظام.

الآلام المزمنة/ The chronic pain disease

الألم المزمن عبارة عن: مجموعة من الظواهر الطبية المختلفة، والتي تنتشر في المجتمع بشكل كبير قد تصل إلى نصفه، ومن أمثلة هذه الآلام المزمنة: الصداع والصداع النصفي، آلام الرقبة، الظهر، الوجه، العضلات، المفاصل، الآلام المصاحبة لمرض السرطان، آلام الأطراف، ومرض السكري، وغيرهم.

الآلام المزمنة تدل على عدة تغيرات حدثت بالواقع في الجهاز العصبي الذي يعد مصدر الشعور بالألم، وتتميز بعدة تغيرات نفسية، اجتماعية، وجسدية، والتي تصعب الأمور على المريض، مثل: فقدان الشهية، حساسية زائدة تجاه الأمراض، التعلق بالأدوية، أو التعلق بالعائلة، الحاجة المستمرة للجهاز الصحي، انخفاض معدل الأداء الوظيفي، وغيرهم.

متلازمة الألم الإقليمية المعقدة/ Complex regional pain syndrom

متلازمة الألم الإقليمية المتعددة

المتلازمة الإقليمية المعقدة من مصطلحات الأمراض النفسية النادرة التي قد تصيب الإنسان، وهي من الأمراض التي تظهر بشكل أساسي في الأطراف وينتج عنها آلام شديدة، وتنتج هذه الآلام من أسباب عادية غير مؤذية بطبعها، مثل: اللمس، أو الحرارة، وغيرها، وتظهر بوضوح على الجلد، حيث تجد تغيرًا ملحوظًا في لون أطراف الجلد المصاب.

ينقسم هذا المرض في خطورته إلى مرحلة حادة مصاحبة لألم حارق، ومرحلة غير الحادة، ومرحلة مزمنة، أو دائمة مصاحبة لتشوه الأطراف، وضمور العظام والعضلات، والتي تعد الأخطر بينهم؛ لأنها قد تستمر مع الإنسان حتى أمد حياته، والطريقة الأمثل لتفادي ذلك المرض هو: تحريك الأطراف بمجرد الشعور بالأعراض السابقة؛ حتى لا تتفاقم الحالة.

الهوس الاكتئابي/ Bipolar Disorder

الهوس الاكتئابي، أو ما يُعرف بالاضطراب ثنائي القطب، أو الذهان الهَوسي من مصطلحات الأمراض النفسية التي تتميز بعد الاتزان في المزاج، وقد يكون ذلك المرض خطيرًا، ويشكل عائقًا على حياة المريض، حيث يجعله في وهلة من القمة سقوطًا إلى الحضيض، من الجنون والشغف إلى الاكتئاب، ومن الاندفاعية والتهور إلى اللامبالاة.

تلك هي حالات الاكتئاب المتطرفة التي تنسب إلى «الهوس الاكتئابي»، والتي يمكن أن تطول لأسابيع، أو بضعة أشهر حسب حالة المريض، وقد يزداد سوءًا إذا لم يُعالج، حيث من المُشاع أن أخطر مراحل الاكتئاب تؤدي إلى الانتحار بنسبة كبيرة.

الوسواس القهري/ Obsessive Compulsive Disorder

يعد اضطراب الوسواس القهري من مصطلحات الأمراض النفسية التي ترتبط بالقلق، والناتجة عن مخاوف أو أفكار غير منطقية، بل هي من وحي الخيال (وسواسية) يمكن أن تؤدي لتصرفات قهرية ملحوظة، وأحيانًا تكون الأفراد المصابين بمثل هذا المرض تصرفاتهم غير منطقية، وبالرغم من ذلك يحاولون تغييرها، أو تجاهلها، ولكن تزيد هذه المحاولات من حالات القلق، وجعله يحدث بشكل مضاعف، أو يزيد من الضيق.

من أمثلة تمحور هذا الوسواس: الخوف من الجراثيم مثلًا، وما ينتج عنها من عدوى، وللشعور بالأمان يقومون دائمًا بتنظيف أيديهم بشكل مبالغ فيه أي: «بشكل قهري» يمكن أن يتسبب بندوب، أو جروح جلدية.

الفصام/ Schizophrenia

الفصام

الفصام، أو الفصام العقلي من مصطلحات الأمراض النفسية الحادة التي تصيب الدماغ، وتؤدي إلى تشوه طريقة المريض المصاب به، مثل: التشوه في التصرف، التفكير، التعبير عن المشاعر، نظرته إلى الواقع، علاقاته المتبادلة مع من حوله، مشكلات في العلاقات المدرسية، الزوجية، وغيرهم، يُصنف مرض الفصام ضمن أخطر الأمراض النفسية التي يمكن أن يُصاب بها الإنسان، حيث يمكن أن يسبب لهم: الانطواء، العزلة، والخوف، وهو مرض مزمن خطير يلازم المريض طوال حياته، ويصعب معالجته، ولكن يمكن السيطرة على ذلك المرض من خلال بعض الأدوية المنافسة، ومن أنواعه:

 أنواع الفصام

ينقسم الفصام إلى ثلاثة أنواع، وهم كما يلي:

  • فصام المطاردة: وهم الأشخاص الذين يعتقدون بأنهم دائمًا مُلاحقون من شخص أو من أمر ما، ورغم ذلك تجدهم أشخاصًا عاديين في تعاملاتهم اليومية.
  • فصام غير منتظم: ويعاون هؤلاء من ارتباك، مشكلات في الاتصال، أو التواصل مع الآخرين، والكلام غير الواضح، والمتلعثم.
  • فصام جامودي: أي: أعراض جسدية تظهر في جمود الشخص، وعدم رغبته في التحرك، أو إبداء أي رد فعل.

الكحولية/ Alcoholism

تنشأ الكحولية سواء بإدمان الكحوليات، أو المُسكرات؛ نتيجة تعلق الجسد بالكحول، وقد ينتج أيضًا نتيجة الإقلاع عن الكحول بشكل مفاجئ، خاصةً إذا كان المريض من المدمنين بالكحول، فيمكن أن تظهر عليه بعض أعراض الفصام كالقلق، الوهم، رجفة، هذيان، هلوسة، وغيرهم، ويؤثر الكحول بشكل عام على: الفكر، المهارات، الذاكرة، القدرات الجسمانية، واتخاذ القرارات، ويندر أن يغير المريض نمط سلوكه، وبالرغم من قرارات التعافي المتوفرة، إلا إنه ينبغي أن تكون نابعة من المريض الكحولي نفسه.

أجروفوبيا/ Agoraphobia

أجروفوبيا (رهاب الميادين) يعد من أنواع الاضطرابات المتمثلة في «القلق الرهابي» ألا وهو كل شخص يعاني من رهَب الميادين، ويخاف من التواجد بالأماكن العامة كالسينما، الشوارع المزدحمة، المواصلات العامة، أو بين حشود من الناس، وغيرهم، ويصنف ذلك المرض بأنه الأصعب والأكثر تقييدًا من جميع أمراض الرهاب، ويعاني من ذلك المرض عادة الأفراد في سن 20 عامًا، ويندر أن يُصاب به الأطفال، وقد تكون ناجمة عن تعرض الشخص لحادث ما في مكان معين؛ مما يصيبه بالذعر كلما تواجد في ذلك المكان.

معاداة المجتمع/ Anti- social personality

معاداة المجتمع

معاداة الشخص للمجتمع يعد من أخطر مصطلحات الأمراض النفسية التي يمكن أن تقابلها، ويكون ناجمًا عن مجموعة من الاضطرابات في السلوك والشخصية، وأُطلِق على تلك الاضطرابات أسماء عديدة، مثل: اضطراب الشخص المعادي للمجتمع، اضطراب الشخص اللاجتماعي، الاعتلال النفسي، أو الاجتماعي.

يسير نمط الشخص المضطرب والمعادي للمجتمع، ويستمر حتى سن ما بعد البلوغ، ويقوم بتنفيذ بعض الأعمال المعينة، والتي يكررها بشكل مستمر، والتي يمكن أن تزج به في النهاية إلى السجن، ومن أمثلة تلك الأعمال: الإزعاج، المضايقة، إضرار الممتلكات، والتعدي على الغير بغير حق من أجل المتعة.

الاضطرابات النفسية/ Presonality disorders

الشخصية حسب تعريف علم النفس العلاجي هي اسم مركب يجمع بين: الصفات، الطبع، الأحاسيس، السلوكيات، والأفكار الفريدة والمتأصلة لدى الشخص، فمن الممكن أن نجد تنوعًا متوسعًا بين الأشخاص من خلال التراكيب الشخصية، والصفات.

لكن عندما نجد هذه التراكيب بأنواعها المختلفة متواجدة في شخصية حادة، ومفتقدة إلى الليونة، ويغلب عليها التردد، فحينها يطلق عليه «الشخصية غير الطبيعية» أي أن صاحبها مريض بالاضطرابات النفسية، والتي تجعله لا يستطيع التعامل مع المواقف الحياتية بأشكالها الصحيحة، وهو أكثر عرضة للشعور بالمعاناة، والوقوع في الأزمات.

الاضطرابات العصابية/ Neurotic disorders

استخدم الدكتور الأسكتلندي «وليام كولن» مصطلح «عُصابات» تعبيرًا عن اضطرابات الجهاز العصبي التي لا يوجد لها أي سبب عضوي أو جسدي، وبعدها استخدم ذلك المصطلح؛ تعبيرًا عن كل الاضطرابات، أو كل مصطلحات الأمراض النفسية التي يعاني منها الجهاز الوظيفي أي «اضطرابات مجهولة السبب».

تتميز الاضطرابات العُصابية بتأثيرها على سلوكيات المريض، وجعله كأنه يعاني من اضطرابات نفسية بالرغم من أنه لا يعاني منها، وتلك العُصابات ناتجة عن الضغوط النفسية، والتي تجعل المصاب بحاجة دائمة إلى الحماية، وتتمثل ردات فعل المصاب بردات غير متوقعة، وقد ينتج عنها تهديدات خطرة لا تتناسب مع رد الفعل، وهي حالة يُسيطر عليها ببعض العقاقير الطبية المهدئة.

المرض النفسي الجسدي/ Psychosomatic disorders

تختص الأمراض النفسية الجسدية بعمليات تركز الأمراض، وتطورها بالجسد، وتأثيرها على النفس، وتنشأ تلك الأمراض بسبب عوامل فسيولوجية: كالفيروسات، الملوثات، تغيرات العمليات العصبية، نشوء أمراض بالجهاز المناعي والعصبي، أو عوامل حياتية: كالحزن الشديد، مواقف مزعجة متكررة، الفصل عن العمل، الطلاق، وغيرها.

ينتج عنه الأمراض النفسية بأنواعها كالاكتئاب، الفوبيا، الشخصية القهرية، أو الاجتنابية، أو العدوانية، وغيرهم، وطريقة العلاج تختلف من حالة لأخرى، حيث يوجد بعض الحالات التي يُتعامل معها بالعلاج النفسي، والآخر يُتعامل معها بالعقاقير الطبية.

رهَاب الأماكن المغلقة/ Claustrophobia

يعد «الرهاب» من أنواع الاضطراب التابع للخوف، ويظهر بصورة خوف غير منطقي من أغلب الأشياء التي تحيط به، والتي لا تُخيف في الطبيعة، وينتج عن المصاب به ردة فعل غير منطقية، أو مبالغ فيها، ويعد الرهاب من الأماكن المغلقة من أكثر الأنواع انتشارًا بين الناس بنسبة 4%، ويشعر الفرد المصاب به بمجرد تواجده في المصعد، أو غرفة صغيرة مزدحمة، وغيرهم، والرهاب العادي، مثل: الخوف من الأماكن المرتفعة، الطيارة، البحر، القطط، الكلاب، وغيرهم من أنواع الحيوانات، وتبدأ تظهر بعض الأعراض على المصاب: كالتعرق، ارتفاع نبضات القلب، الارتعاش، الغثيان، الإغماء، وغيرها.

اضطرابات نفسية عضوية/ Organic mental disorders

حسب التصنيف الطبي النفسي لمنظمة الصحة العالمية «ICD10» بأن الاضطرابات النفسية بأنواعها تعد من أخطر مصطلحات الأمراض النفسية، والتي تكونت معًا على أسس مشتركة تتعلق بمرض عضوي، ألا وهو: «الدماغ»؛ مما يؤدي إلى تشوش قدرة المصاب، وعرقلته أثناء القيام بوظائفه، وتصنف الاضطرابات إلى نوعين:

  • متلازمات القدرة الإدراكية: وهي حدوث ضرر بالقدرة الإدراكية كالهذيان، اضطرابات في: الإصغاء، الانتباه، الوعي، وأضرار بالذاكرة.
  • متلازمات الأضرار الإدراكية: وتتسم بأضرار إدراكية يصعب تقييمها، وتتمثل بشكل أساسي في: السلوكيات، الوظائف العاطفية، والوظيفية.

الإعاقة العقلية/ Mental Retardation

الاعافة العقية

تُشخّص هذه الحالة «التأخر العقلي، أو المشهورة بالتخلف العقلي» مبكرًا في حياة الشخص أي: منذ الطفولة، وهي أنواع مختلفة من الأمراض، وليست نوعًا واحدًا فقط، وهي ظاهرة قليلة الانتشار؛ لذلك لا توجد أبحاث، أو تخطيطات للتعامل مع هذه الحالات كثيرًا.

الجدير بالذكر أن جميع الأشخاص قديمًا بمجرد إصابتهم بالتخلف العقلي قد وافتهم المنية، وذلك بسبب تزايد الأمر عن المعدل الطبيعي للإعاقة، في حين أن البعض الآخر المصاب بإعاقة خفيفة يعيشون حياة طبيعية، لكن مع بعض الاضطرابات الجسمانية والسلوكية، ويمكن أن يعيشوا عمرًا أطول من الشخص العادي.

اضطرابات الإحكام/ Adjustment disorder

تعد اضطرابات الإحكام نوعًا من حالات الاضطرابات السلوكية أو العاطفية، والتي تظهر في الحياة متأقلمة بدرجة كبيرة مع الفرد، وهي ناتجة عن حدوث تغيير كبير في حياة الفرد وهو غير قادر على التكيف معه، أو نتيجة الضغط النفسي، أو العاطفي، ويؤثر ذلك بشكل كبير على الفرد في أنماط حياته التعليمية، التواصل، التحاور، وغيرهم، وتظهر هذه الاضطرابات بعد مرور 3 أشهر من التعرض للصدمة، أو الضغوط النفسية، أو نتيجة مشكلات صحية عضوية مزمنة، وتستمر لفترات طويلة مع الشخص.

قلق الانفصال/ Separation nxiety

يمر الكثير من الأطفال بصورة متوقعة وطبيعية من القلق، والخوف أثناء مراحل التطور والنمو المختلفة، وتنتشر خاصةً لدى الأطفال الرضع تحت سن عام، وتتمثل في: الخوف من المحيطين به، أو الغرباء غير المألوفين له، أو حتى من المقربين، ويمكن أن تنتج عن مخاوف أخرى كالخوف من الحيوانات، العواصف، الظلمة، المدرسة، الموت، والأمراض.

تظهر هذه الاضطرابات مؤثرة على الطفل في نشاطه الطبيعي اليومي؛ مما تصيبه بالهلع، الخوف من الخروج من المنزل، رفضه التواجد في المدرسة، وغيرهم، وتلك الاضطرابات تصعب على الوالدين أمورهم، وعرقلة أدائهم اليومي، أو الحيوي.

فوبيا/ Phobias

تعد الفوبيا من أشهر مصطلحات الأمراض النفسية، والتي تتردد بكثرة على ألسنة الجميع، إذ تعد من أنواع الخوف غير الطبيعية في ماهيتها، أو شدتها، وترتبط بالجسم، وتسبب القلق فور الشعور بالخوف، وتنتشر بين الكثير من الناس، ويقل انتشارها لدى الأطفال، يمكن القول أنها اضطراب نفسي ناجم رغمًا عن الإنسان، وينتج عنها تصرفات لا إرادية كالهلع، الصراخ، الجري، الإغماء، وغيرهم، وتتعدد أنواع الفوبيا، ولكن الأكثر انتشارًا هي، الخوف من الأماكن المغلقة، أو المفتوحة، أو الأماكن العامة، أو المرتفعات، أو الحيوانات، أو البحار، وغيرها.

مصطلحات الأمراض النفسية باللغة الإنجليزية

هناك العديد من مصطلحات الأمراض النفسية الأخرى بجانب جميع المصطلحات سابقة الذكر، والتي تتشابه كثيرًا مع الأمراض السابقة في أعراضها، وكيفية التعامل معها، ومن أشهر مصطلحات الأمراض النفسية باللغة الإنجليزية ما يلي:

  • أكروفوبيا (Acrophobia): الخوف، أو الرهاب من المرتفعات.
  • أجروفوبيا (Agoraphobia): الرهاب من الأماكن المفتوحة.
  • الجوفوبيا (Algophobia): الرهاب من الألم.
  • كلستروفوبيا (Claustrophobia): الرهاب من الضيق، والأماكن المغلقة.
  • زينوفوبيا (Zoophobia): الرهاب من الحيوانات.
  • عقدة النقص (Inferiority).
  • عقدة إلكترا (Electra complex).
  • الانطواء على الذات (Introversion).
  • أبابة (Nostalgia).
  • إيذاء الذات (Autolrsion).
  • عقدة أوديب (Oedibus complex).
  • الكبت (Suooression).
  • التناقض الوجداني (Ambivalence).
  • عقدة نفسية (Psychic complex).
  • جنسانية طفلية (Infantile sexualit).
  • رهاب النوم (Hypnophobia).
  • رهاب القذارة (Mysophobia).
  • رهاب المشي (Basiphobia).
  • رهاب التبرز (Coprophobia).

عزيزي القارئ، توصلنا لنهاية موضوعنا، والذي سرد جميع مصطلحات الأمراض النفسية المنتشرة حول العالم، والتي يعاني منها كثير من الأشخاص المحيطين بنا حتى المقربين لدينا، تمعّن في فهم، ومعرفة تلك الأمراض بأنواعها، والأعراض الناتجة عنها، وكيفية التعامل معها؛ حتى تستطيع التعامل بحرص، أو بشكل جيد إذا قابلت أي نوع منهم؛ حتى لا تتسبب بضرر للمريض، أو لنفسك، ولتحديد أيضًا نوع الحالة التي تتعامل معها دون الحاجة إلى الاستفسار من المريض نفسه عن مرضه.

المصادر:

هيلث بارتنرز.

ميديكال نيوز توداي.

هير فور تيكسيس.

ويكيبيديا.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications