عجائب

خرائط جوجل.. وأغرب القضايا التي رفعت في المحاكم العالمية

لربما تعتقد أن مصطلح أغرب القضايا التي رفعها البشر بالمحاكم مصطلح فارغ من معناه، فبحسبة بسيطة؛ يوفر النظام القضائي الراسخ في أي بلد الفرصة لأي شخص من خلال الدعاوى القضائية للسعي لتحقيق العدالة ردًا على أي إساءة تعرض لها، لكن هذا الخط ليس مستقيمًا على الدوام، فبعض الدعاوى القضائية من الممكن جدًا وصفها بالغريبة، وهذا ما نحن بصدد استعراضه الآن. 

أغرب القضايا التي رفعت في المحاكم العالمية

أجنّة مجمدة تقاضي نجمة مشهورة

خرائط جوجل.. وأغرب القضايا التي رفعت في المحاكم العالمية

إحدى أغرب القضايا التي رُفعت، كانت تلك التي نوقشت حين تمت مقاضاة الممثلة الكولومبية صوفيا فيرجارا بعد دعوى رُفعت ضدها باسم اثنين من الأجنة المتجمدة، وهما إيما وإيزابيلا.

بالطبع لم تختصم الأجنة صوفيا أمام القضاء، لكن تم رفع الدعوى من قبل خطيبها السابق، نيك لوب، في لويزيانا، المكان الذي تواعد فيه الزوجان وخططا لعلاقة مدى الحياة، ولكن قبل انفصالهما، قاما بتكوين الأجنة من خلال التلقيح الصناعي في عام 2013 في عيادة في كاليفورنيا.

وبحسب الدعوى، رفضت فيرجارا السماح بزرع الأجنة في أم بديلة، ووفقًا لفريق لوب القانوني، كانت صوفيا فيرارا بذلك تنتهك الاتفاقية المبرمة قبل عملية التلقيح الاصطناعي، والتي كانت تهدف إلى الانتهاء تمامًا من عملية التلقيح بالحصول على مولودين، بغض النظر عن هوية الوالدين.

في النهاية، أغلقت القضية لأن صوفيا ونيك لم يكونا منتمين لولاية كاليفورنيا، لكن وبما أن الجنينين قد تم تلقيحهما هناك، بدا أنه لا مفر من أن ترفع القضية بمحل الحدث.

ضجر شبيه مايكل جوردان

أغرب القضايا
مايكل جوردان، نجم كرة السلة الأمريكية.

في عام 2006، رفع مواطن أمريكي يدعى ألين هيكارد من بورتلاند دعوى قضائية ضد مايكل جوردان، مطالبًا بتعويض بلغ قدره 416 مليون دولار، وبحسب الدعوى، فقد أصيب بصدمة نفسية وتشهير بسبب شبهه الكبير بالسيد جوردان.

لم يستمتع ألين هيكارد بمعاملة المشاهير التي كان يتلقاها لظهوره، حيث فاض كيل الرجل الذي يكبر جوردان بثماني سنوات من الناس الذين يأتون إليه ويظنون أنه مايكل جوردان.

كان هيكارد يتردد قبل التفكير في التواجد بالأماكن العامة، مثل وسائل النقل العام، والحدائق العامة، وحتى المطاعم، لتجنب أي اهتمام غير ضروري، وعلق هيكارد عن مشكلته قائلا: «أتهم باستمرار بأنني أبدو مثل مايكل، وهذا يجعل الأمر غير مريح للغاية بالنسبة لي».

في النهاية أسقطت المحكمة إحدى أغرب القضايا التي تم رفعها ضد أحد المشاهير، كم تم إسقاط دعوى أخرى رفعها نفس الشخص ضد شركة نايكي الأمريكية، لأنها السبب المباشر في وجهة نظره لجعل وجه مايكل جوردان، نجم شيكاغو بولز، أحد أكثر الوجوه شعبية في العالم.

خريطة جوجل المُضللة

أغرب القضايا
خرائط جوجل.

بالتأكيد، سبق وأن قادتك خدمة «خرائط جوجل» ذات مرة إلى موقع لم تكن تريد أن تقصده، وربما شعرت بالغضب حيال ذلك، لكن بالنسبة لفتاة تدعى لورين روزنبرغ، قادها الغضب إلى رفع واحدة من أغرب القضايا ضد الشركة العالمية «جوجل»، مطالبة المحكمة بتعويضها عن إصابتها والمشاكل التي سببتها خرائط جوجل لها، والتي ضللتها نحو طريق مزدحم وغير آمن للمشاة بما يقدر بـ100 ألف دولار أمريكي.

كانت الفتاة المقيمة في لوس أنجلوس تستخدم خرائط جوجل على هاتف «BlackBerry» الخاص بها في ذلك اليوم للتأكد من الاتجاهات، واتهمت لورين خرائط جوجل بتوجيهها إلى طريق مزدحم بدون أرصفة، غير آمن للمشاة، مما تسبب لها في إصابات خطيرة وخسارة مادية بسبب تعطيلها عن عملها.

ومع ذلك، لم تقتنع المحكمة بمزاعم لورين، وحكمت في القضية لصالح Google، وذكرت المحكمة في حيثيات الحكم أنه نظرًا لأن الشركة لم تكن مرتبطة مباشرة بالفتاة التي رفعت الدعوى، فبالتالي لا تدين الشركة لها بأي شيء.

شاب يقاضي صديقته بسبب الهاتف المحمول

من أغرب القضايا وأكثرها إثارة للسخرية تلك التي رفعها شاب يدعى براندون فوزمار، ضد فتاة تدعى كريستال كروز، بعدما تركته وحيدًا في السينما يشاهد فيلم «Guardians Of The Galaxy»، أثناء موعدهما الغرامي الأول، بعدما اشتكى هو من كثرة استخدامها لهاتفها المحمول أثناء مشاهدتهما للفيلم.

وطالب فوزمار بتعويض يقدر بنحو 17 دولارا، وهو سعر التذكرة التي ابتاعها لكريستال، وأوضح صاحب الـ37 أن ما فعلته صديقته كان سلوكًا ضد التحضُّر، حيث قامت الفتاة بالإمساك والانشغال بهاتفها الشخصي عقب مرور 15 دقيقة من الفيلم، وعلى الرغم من مطالباته المتكررة بأن تتوقف عن العبث بهاتفها، لم تتوقف، ليطالبها بأن تغادر الكرسي الذي حجزه لها، كعربون مودة بينهما في أول موعد غرامي.

في وقت لاحق، اتخذ براندون إجراءات قانونية لاسترداد نقوده، حيث رفضت السيدة كريستال تعويضه بعد طلبه المتكرر لإعادة الأموال، لكن عندما علمت كريستال بأمر الدعوى، لم تصدق، بل واعتبرته مختلًا، قبل أن تعيد له الـ17 دولارا، ويسحب هو شكواه ضدها.

تطبيق يتسبب في طلاق زوجين

أغرب القضايا
تطبيق أوبر.

رفع رجل أعمال فرنسي دعوى قضائية ضد تطبيق أوبر مقابل 47.8 مليون دولار في عام 2017 بسبب خلل في التطبيق تسبب في طلاقه بعد أن استمر في إرسال تفاصيل رحلاته إلى هاتف زوجته.

وفقًا لتقارير الصحيفة الفرنسية «لا فيجارو»، استعار أحد سكان كوت دازور الهاتف الخلوي لزوجته لتسجيل الدخول إلى تطبيق أوبر ثم تسجيل الخروج منه بعد ذلك، ومع ذلك، فإن الإخطارات الخاصة برحلاته مع أوبر، مثل نقاط الالتقاط ونقاط الوجهة، استمرت في الوصول لهاتف زوجته.

كان رجل الأعمال الذي لم يكشف عن اسمه مقتنعًا بأن خللًا في التطبيق كان مسؤولاً عن ذلك، لأن هذا الخلل جعل زوجته تكتشف بعضا من شؤونه التي لم يفصح لها عنها، ما أدى في النهاية إلى طلاقهما.

وبغض النظر عن أنه لم يستدل على حيثيات الحكم النهائي، إلا أن محامي الدفاع الخاص بهذا الرجل كان مقتنعًا تمام الاقتناع أن موكله كان ضحية لخطأ في أحد التطبيقات، بالتالي لا بد وأن يتم تعويضه عن ما تسبب به الخلل من أضرار ومشاكل بحياته.

في النهاية؛ كانت تلك قائمة لخمس من أغرب القضايا التي تم رفعها، والتي حتى وإن كانت مثيرة لنوبات من الضحك، لتفاهة أسبابها، إلا أنها توضح بشكل ضمني أن لكل إنسان الحق في أن يطالب بحقه ‑من وجهة نظره- ويدافع عنه بالطريقة التي يراها صحيحة.

الكاتب
المصدر
مصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications