نصائح

كيف تتخلص من إدمان مواقع التواصل الاجتماعي؟

يتساءل الكثيرون عن كيفية إدارة الوقت على السوشيال ميديا، حيث فتحت تلك الوسائل أبوابها على مصراعيها للجميع، فأصبحنا نقضي معظم أوقاتنا عليها، مما أصبح الجميع محاطًا بالعديد من المشاكل، لذا كان لا بد لنا أن نبحث عن طريقة لتقليل أوقاتنا على السوشيال ميديا، وهنا ستجدون الحل في هذا المقال، فتابعوا معنا.

إدارة الوقت على السوشيال ميديا

قضاء الوقت على السوشيال ميديا
قضاء الوقت على السوشيال ميديا

قد تلاحظ أن عمرك يفنى وأنت منطوٍ على وسائل التواصل الاجتماعي، واليوم يأتي باليوم الذي يليه وهلم جرا، لذا عليك اتباع الخطوات التالية قبل فوات الأوان: 

اقرأ أيضًا: أغرب أدوات المطبخ التي حيرت رواد مواقع التواصل الاجتماعي

تحديد الاهتمامات

ينبغي أولًا أن تحدد اهتماماتك قبل أي شيء، وتسأل نفسك بم تفكر؟ وأي شخصية تكون عليها؟ فمن خلال الإجابة على تلك الأسئلة ستكون لديك المقدرة على معرفة كم أن الوقت ثمين، وماذا تريد في هذه الحياة، مما يقلل وقتك على السوشيال ميديا.

تحميل البرامج التي تساعد على استغلال الوقت

هناك العديد من البرامج التي تساهم في ذلك، فهي تجمد برامج السوشيال ميديا لبرهة من الزمن، حاول في البداية أن تجمدها ساعة مثلًا، فإذا نجحت، فأنت تسير على الطريق الصحيح، وامضِ قدمًا دون الالتفات إلى السوشيال ميديا، وما يضيعه من وقت.

خلق بيئة ملائمة

هناك مواقع ومجموعات لا تجلب للإنسان سوى الشقاء ومضيعة الوقت، لذا ابتعد عنها كل البعد، وقم بتحويلها إلى صفحات ومجموعات تلائمك، وتلائم تفكيرك، ودائمًا ابحث عن كل ما تصبو إليه نفسك واعمله، ستجد تغييرًا جذريًا في حياتك.

مصادقة أشخاص يشجعونك

أدارة الوقت على السوشيال ميديا
أدارة الوقت على السوشيال ميديا

إن أول ما ينبغي عليك فعله إذا كنت تتساءل عن كيفية إدارة الوقت على السوشيال ميديا هو: الابتعاد عن كل شخص محبط وكسول، لأن المرء على دين خليله، فدائمًا ما يؤثرون بك، فإذا صادقت أشخاصًا يحفزونك ويشجعونك دائمًا، ستجد نفسك لا إراديًا تقلل وقتك على السوشيال ميديا، لأنك ستعلم حينها أهمية الوقت، ولن تريد تضييعه مهما حدث.

اقرأ أيضًا: “تجنبي الفوضى”.. وأسس تنظيم الوقت لربة المنزل

مشكلة السوشيال ميديا

إن أول مشكلة تواجهك عند إدمان السوشيال ميديا هي مشكلة البطالة، فتجد نفسك قابعا أمام الجهاز المحمول للساعات وأنت لا تفعل شيئًا، مما يؤثر سلبًا على حياتك، تليها مشكلة تضخم المعلومات، واختراق الخصوصية، والعديد من المشكلات التي لا تظهر جليًا إلا بعد مضي عمر الإنسان هباءً منثورًا، حينها يأكل الندم قلبه لتضييع كل ذلك الوقت، ولن ينفع الندم آنذاك.

كيفية التعامل مع السوشيال ميديا

هناك عدة قواعد ينبغي على الجميع إدراكها، حتى لا يقع فريسة السوشيال ميديا، ومن تلك القواعد ما يلي:

  • حدد وقتك الذي تجلس فيه على السوشيال ميديا، فلا تجعل حياتك عبثًا بلا فائدة، بل اختر وقتًا محددًا.
  • لا بد أن يوجد وقت محدد كل يوم تبتعد فيه تمامًا عن وسائل التواصل الاجتماعي، وأن تفعل شيئا جديدا كتعلم مهارة، أو قراءة كتاب.
  • لا تجعل هاتفك محطة كل التطبيقات التي ليس لها فائدة، وضع عليه فقط ما تحتاجه، حتى لا تجلس وقتًا كثيرًا على تلك التطبيقات.
  • ابتعد عن وسائل التواصل الاجتماعي خلال فترة العمل، لأن هذا يشتتك.
  • أوقف نشر صورك بكثرة على السوشيال ميديا، لأن ذلك يطيل مدة تواجدك على تلك الوسائل.

اقرأ أيضًا: كيف أعرف أن طفلي يتعرض للتنمر الإلكتروني؟

تأثير السوشيال ميديا على الشباب

إن الجهاز العصبي للشباب ينتقل إلى وضع الهروب أو القتال، نتيجة التحفيز المستمر المفرط للسوشيال ميديا، وبالتالي يكثر اكتئاب المراهقين، ويصابون باضطراب فرط الحركة، واضطراب التحدي المعارض، ونقص الانتباه، وقلق المراهقين، كما توجد دراسة أجريت عام 2018م أثبتت أن استخدام السوشيال ميديا لمدة 7 ساعات فأكثر يوميًا من قبل الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 14 إلى 17، هم أكثر الناس عرضة للإصابة بالاكتئاب.

نصائح لتقليل إدمان التواصل الاجتماعي

هل تقضي الكثير من الوقت في التعلق بهاتفك الذكي بين الإشعارات الاجتماعية والتمرير عبر آخر الأخبار؟ هل تتساءل عن كيفية إدارة الوقت على السوشيال ميديا؟ إذن إليك بعض النصائح التي تساعدك على التقليل من إدمان شبكات التواصل الاجتماعي:

الإقرار بالمشكلة

ضبط وقتي على السوشيال ميديا
ضبط وقتي على السوشيال ميديا

ينبغي عليك أن تقر بأن لديك مشكلة، حيث إذا لم تعترف بأن لديك خطأ ما، فلن تتمكن من حلها، ومن خلال الاعتراف بها، فإنك تضع في نفسك نية التغلب عليها، وهذا أمر ضروري للحصول على بعض النتائج.

اقرأ أيضًا: الخوف من تفويت الفرصة.. كيف أصابتنا التكنولوجيا بالمرض؟

تعطيل إشعارات الشبكات الاجتماعية

فكر في الأمر: هل تحتاج حقًا إلى تنبيهك في كل مرة يعلق فيها شخص ما على منشورك، أو يحب تعليقًا تتابعه؟ على الأغلب لا، لذا قم بتعطيل الإشعارات، وستنعم ببعض الهدوء بعيدًا عن صخب الحياة الإلكترونية.

إخفاء أيقونات التطبيقات الأكثر تشتيتًا

قم بإخفاء أيقونات التطبيقات الأكثر تشتيتًا، مثل: Face­book، Twit­ter، وIn­sta­gram وما إلى ذلك، فكم مرة اخترت الدخول إليها لمجرد أن الرموز كانت على الصفحة الرئيسة؟ انقل الرموز إلى شاشات لاحقة، أو داخلية وستعمل على تقليل الوقت الذي تقضيه على هذه التطبيقات.

تعيين صورة خلفية مقنعة

تكون أبسط الحيل في بعض الأحيان هي الأكثر فاعلية: على سبيل المثال: يمكنك تعيين «لماذا تستخدمني؟» كصورة خلفية لهاتفك الذكي، في كل مرة تلتقط فيها هاتفك المحمول، ستفكر فيه للحظة قبل الوصول إلى السوشيال ميديا.

التفكير في فوائد عدم الاتصال بالإنترنت

ينبغي عليك إذا أردت حلا لإدارة الوقت بطريقة سليمة على السوشيال ميديا، أن تفكر في فوائد كونك غير متصل بالإنترنت، حيث يمكن أن يكون للانفصال عن الشبكات الاجتماعية لفترة قصيرة فوائد عديدة، حيث يقول د. سنام حفيظ من جامعة كولومبيا: «عدم الاتصال لمدة شهر يمنح عقلك وقتًا لإنشاء مسارات عصبية جديدة، مما يعني أن السلوكيات الجديدة والروتينية تبدأ في استبدال القديمة»، ومع ذلك، يحدث هذا أيضًا في الاتجاه المعاكس، إذا كنت عندما تستيقظ كل يوم أول شيء تفعله هو التحقق من ملفك الشخصي على Face­book، فمن المحتمل أنك تخلق عادة جديدة، وليست واحدة من العادات الأخرى الأفضل.

وفي الختام… عزيزي القارئ بعد أن عرفت كيفية إدارة الوقت على السوشيال ميديا، ينبغي عليك أن تتبع تلك الخطوات السابقة، حتى تبتعد تمامًا عن السوشيال ميديا، وتجد نفسك حققت شيئًا لذاتك تفخر به.

المصدر
طالع المصدر الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى