عالم حواء

ما أسباب الإجهاض في الشهر الخامس؟

الشهر الخامس من أشهر الحمل الهادئة، فأعراضه بسيطة مقارنة بالثلاثة أشهر الأولى، ولكن قد يحدث الإجهاض في الشهر الخامس لعدة أسباب منها ما يرجع لأمراض تصيب الجنين، ومنها ما يرجع لخطأ قامت به الحامل، وسنذكر هذه النقطة باستفاضة عندما نأتي لجزئية الأسباب فتابعي معنا.

الإجهاض في الشهر الخامس

تنتهي أعراض الحمل الشديدة التي تؤرق الحامل بانتهاء الشهر الثالث، ليحل محلها فترة من الهدوء والراحة، وهنا تعتقد الحامل أنها أصبحت في أمان تام بمجرد تخطيها الشهور الصعبة المؤلمة الأكثر عرضة فيها للإجهاض، وأنها لن تتعرض للإجهاض لأن الجنين قد ثبت بالرحم بالفعل، والشهر الخامس من تلك الأشهر الأكثر أماناً، ولكن هل يمكن للإجهاض أن يحدث لسببٍ ما في الشهر الخامس؟

اقرأ أيضًا: السكري.. وأبرز مخاطر الحمل في الشهر الرابع

هل يحدث الإجهاض في الشهر الخامس؟

الإجهاض في الشهر الخامس

نعم … ولا نقصد بهذه الإجابة أن نخيفك، ولكن لتتوخي الحذر وتكوني أكثر حرصًا على الحفاظ على صحة الجنين وبقائه، فأنتِ بحاجة إلى معرفة أسباب الإجهاض سواء كان سؤالاً احتياطيًا حتى لا تتعرضي له، أو إذا كنت تعرضت له بالفعل، فعليك معرفة الأسباب العديدة التي قد تنتهي بفقدان جنينك، تعرفي أولًا على أنواع الإجهاض فيما يلي.

أنواع الإجهاض هو ما تحدده المدة التي وقع فيها موت الجنين في بطن الحامل كالتالي: 

  • الإملاص المبكر يحدث بين الأسبوعين 20 و27 من الحمل.
  • الإملاص المتأخر يحدث بين الأسبوعين 28 و36 من الحمل.
  • ولادة جنين ميت وتتعرض له الحامل في الأسبوع 37 من الحمل.

فيما يتعلق بالإجهاض في الشهر الخامس أي بعد 20 أسبوعا من الحمل، فيه يزيد حجم الجنين ووزنه عن 500 جرام، وتتعرض له امرأة من كل 100 امرأة حامل حسب الإحصائيات.

ما هي أعراض الإجهاض في الشهر الخامس؟

قبل أن نتحدث بالتفصيل عن الأسباب المؤدية للإجهاض سنذكر أولاً الأعراض التي تنبئك بأنك في طريقك لفقدان الجنين، بالفعل وعليكِ بالذهاب للمستشفى فورًا، ما هي أعراض الإجهاض في الشهر الخامس؟

  • الشعور بحالة من الضعف التام والتعب الشديد.
  • التعرض لنزيف خفيف في البداية ثم يزداد بالتدريج.
  • تشنجات شديدة في منطقة البطن.
  • إصابة الظهر بألم شديد جدًا لا يمكن تحمله.
  • ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم.
  • توقف حركة الجنين أو عدم الشعور بها.
  • خروج أنسجة ومخاط لونه أحمر أو وردي.
  • غياب أعراض الحمل المعروفة فجأة.

أسباب الإجهاض في الشهر الخامس

أسباب الإجهاض في الشهر الخامس

للإجهاض أسباب عديدة، منها الأمراض والمشاكل المختلفة المتعلقة بحياة الجنين داخل الرحم، ومنها أسباب خارجية أو بيئية كالأشعة وأخطاء التغذية التي تقع فيها الأم، وسنذكر كل نقطة بالتفصيل لتكوني على علم تام بها، فهي كالتالي:

التشوهات الكروموسومية

وهي المشكلات المتعلقة بالجينات، وترجع ثلث حالات الإجهاض في الشهر الرابع إلى السادس من الحمل إلى هذا السبب، ومن أمثلة تشوه الكروموسومات ما يُسمى التثليث، ويعني إصابة الجنين بثلاثة كروموسومات بدلا من اثنين فقط.

مشاكل المشيمة

بما أننا نتحدث عن الإجهاض في الشهر الخامس فلا بد أن نذكر المشكلات المتعلقة بالمشيمة، التي هي الوسيلة التي ينتقل عبرها الغذاء والأكسجين من الأم إلى الجنين، وبالتالي فأي مشكلة تصيبها تهدد حياة الجنين، ومن أمثلة هذه المشكلات الانقطاع المشيمي أو الانفصال الذي يحدث قبل موعد الولادة، وبالتالي لم يحصل الجنين على العناصر الغذائية التي يحتاجها لكي ينمو ومن ثم يُجهض.

العيوب الخلقية

أي المشاكل التي تصيب دماغ الجنين وقلبه، وترجع هذه المشكلات إلى عدة أسباب، كالوراثة من أحد الأبوين، الأدوية غير المصرح بها خلال فترة الحمل، السموم والمواد الكيميائية، أو إصابة الجنين بأنواع العدوى الخطيرة.

اقرأ أيضًا: تنظيف الرحم.. كيف يتم ومتى يجب اللجوء إليه؟

ضعف عنق الرحم

أو ما يسمى بقصور عنق الرحم، ويعني تمدده قبل موعد الولادة أي قبل اكتمال نمو الجنين، مما يؤدي في النهاية إلى الإجهاض، ومن أسباب هذه المشكلة تعرض الأم لحالة ولادة صعبة سابقة أو تعرضها للختان الكهربي.

الالتهابات

تعد من أكثر الأسباب المؤدية لـ الإجهاض في الشهر الخامس، وتأتي من مصادر عدة كالإصابة بـ الكلاميديا والسيلان الناتجة عن ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين دون أخذ الاحتياطات اللازمة، ومن الأسباب أيضًا ما يلي:

تخثر الدم

تنتج هذه المشكلة عن مرض وراثي، أو ترجع إلى مشاكل جهاز المناعة كالإصابة بمرض الذئبة، وتؤدي في النهاية إلى حدوث جلطات دموية تصيب الأوعية، مما يزيد خطر الإصابة بـ الإجهاض في الشهر الخامس.

الأمراض المزمنة

تؤدي بعض الأمراض المزمنة إلى فقدان الجنين مثل:

  • مرض السكري.
  • ضغط الدم المرتفع.
  • مرض الغدة الدرقية.
  • تكيس المبايض.
  • أمراض المناعة الذاتية كمتلازمة أضداد الشحوم الفسفورية، وتصلب الجلد.

التسمم الغذائي

يحدث عند تناول الحامل طعاما ملوثا، لذا نؤكد مرارًا وتكرارًا على ضرورة تحضير الطعام في المنزل لضمان أنه نضج تمامًا ولضمان سلامته، فالطعام الملوث يسبب ما يلي:

  • داء الليستريات: تصاب الحامل به إذا تناولت اللبن غير المعرض لعملية البسترة.
  • داء المقوسات: يأتي نتيجة تناول أطعمة نيئة أو غير مطهية جيدًا.
  • السالمونيلا: تصاب الأم بها إذا تناولت البيض النيء أو غير الناضج تمامًا، ويوجد هذا النوع من البكتيريا في اللحوم المصنعة لذا فهي ممنوعة تمامًا خلال فترة الحمل والرضاعة.

الأدوية

لا نقصد هنا كل الأدوية، ولكن هناك العديد من الأدوية التي تسبب إجهاض الجنين وإصابته بالتشوهات، لذا يؤكد عليكِ الطبيب الذي تتابعين معه بألا تتناولي أي دواء قبل استشارته، وينطبق هذا حتى على المسكنات والأسبرين، ومن أمثلة الأدوية التي تسبب السقط في الشهر الخامس ما يلي:

  • الريتينويد: عبارة عن تركيبة دوائية تستخدم في علاج حب الشباب والأكزيما.
  • المثوتركسيت والميزوبرستول: علاج يستخدم للتخلص من التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • مضادات الاكتئاب غير الستيرويدية: علاج يستخدم لتسكين الألم.

خطورة موت الجنين في الشهر الخامس

أسباب موت الجنين

يسبب الإجهاض مخاطر ومضاعفات تصيب الحامل ولكن هذا في حالات نادرة، وتحدث المضاعفات عندما تبقى آثار أنسجة من الجنين أو المشيمة داخل رحم الأم، فقد يؤدي ذلك إلى:

  • الحمى، أي ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  • نزيف مهبلي شديد لا يتوقف.
  • نزول إفرازات لها رائحة كريهة جدًا من المهبل.
  • لذا نؤكد ضرورة التوجه للطبيب إذا واجهتِ أيًا من الأعراض السابق ذكرها، لتجنب الإصابة بكل هذه المضاعفات.

اقرأ أيضًا: منظار الرحم.. ما فوائده ومتى يستخدم؟

نصائح لتجنب الإجهاض في الشهر الخامس

بعدما علمتِ كل شيء عن الإجهاض في هذا الشهر، نقدم لكِ مجموعة من النصائح الغاية في الأهمية والتي عليكِ أن تنفذيها بحذافيرها لتتجنبي التعرض للإجهاض، الذي له أعراض جسمية ونفسية شديدة، فاتبعي ما يلي:

  • لا تتناولي أي دواء أيًا كان ومهما سمعتِ من السيدات اللاتي سبق لهن الحمل، فالحالات الصحية للسيدات الحوامل ليست واحدة، استشيري الطبيب أولاً.
  • اهتمي بصحة أسنانك جيدًا حتى تتخلصي من البكتيريا والفطريات التي تتسلل إلى القلب، وتسبب له مشاكل عديدة أنت في غنى عنها.
  • ارتدي الملابس المريحة الفضفاضة التي لا تسبب أي ضغط على الرحم أو البطن بشكل عام.
  • ابتعدي تمامًا عن النوم على الظهر لأنه يسبب مشاكل عديدة، الأفضل النوم على الجانب خاصة الجانب الأيسر مع استخدام وسادة الحمل.
  • تابعي مع طبيبك ولا تفوتي زيادة واحدة، وذلك لتكشفي أي مشكلة تصيب الجنين مبكرًا، فالعلاج المبكر يضمن نجاح العلاج بنسبة كبيرة جدًا.
  • احرصي على أن تكون حالتك النفسية جيدة، ابتعدي عن التوتر والقلق والاكتئاب، فكل ذلك يؤدي لمشاكل هرمونية تؤثر على صحة الجنين.
  • ابتعدي عن المشروبات الكحولية والتدخين، والابتعاد عن الجلوس بجانب المدخنين.
  • احرصي على أن يكون وزنك صحيا ومناسبا لطولك قبل أن تقرري الحمل، فالوزن الزائد أو القليل يؤثر سلبيًا على صحة الجنين.
  • تناولي الغذاء المتوازن والمتنوع، فاحرصي على أن يكون غذاؤك يحتوي على البروتين الخالي من الدهون، والدهون الصحية، والخضروات، والفاكهة، اللبن المبستر، الجبن الصلب.

تحدثنا بالتفصيل عن الإجهاض في الشهر الخامس فعليكِ مراقبة حملك جيدًا، واعلمي أن الطبيب هو الشخص الأول والأخير الذي عليكِ باتباع نصائحه وتعليماته وليس أي شخص آخر، حافظي على صحتك جيدًا حتى تستقبلي جنينا لا يعاني من أي مشاكل خطيرة بإذن الله.

المصدر
مصدر 1مصدر 2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى