الأمراض النفسية

الحل مع الشخصية النرجسية وكيفية تجنبها

البحث عن الحل مع الشخصية النرجسية قد يكون ضرورة ملحة، إذا كان الشخص النرجسي لا مفر من التعامل معه، فغالبًا ما يفضل الكثير الابتعاد عن النرجسيين، لكن إذا كنت مضطرا للتعامل وتبحث عن الحل معه، فهناك بعض القواعد التي تمكنك من التعامل مع الأشخاص النرجسيين بنجاح أكبر.

كيف أعرف الشخصية النرجسية؟

غزت النرجسية العالم حتى إن بعض خبراء علم النفس أطلقوا عليها وباء النرجسية، دلالة على انتشارها بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة، ويعد السبب الأول للإصابة بالنرجسية حدوث مشاكل واضطرابات منذ الطفولة، ولكي تعرف الحل مع الشخصية النرجسية يجب أن تعرفها، فأحيانا يخلط الناس بين الشخص المغرور والشخص النرجسي، وهناك مجموعة من الصفات تفرق بينهما يذكرها أطباء وخبراء علم النفس منها:

  • لدى النرجسي شعور قوي وكبير بالذات فهو يرى نفسه أذكى الخلق.
  • لا يرى نفسه مخطئا فكل بني آدم خطاء إلا هو، وإذا حدث خطأ فهو ليس خطأه.
  • يثق في نفسه بشكل مبالغ فيه كأنه من الأبطال الخارقين.
  • يرى نفسه الوحيد الجدير بالاهتمام، ولا يوجد أي قيمة لأي شيء في الحياة غيره.
  • يرى المحيطون به أداة موجودة لإسعاده وتحقيق رغباته.
  • ينسب لنفسه أي إنجاز على اعتبار أنه الصانع الأول للنجاح.
  • يسفه من أعمال المحيطين به ويقلل من شأنهم.
  • يلقي باللوم على الآخرين فهم سبب الفشل الذي يمر به.
  • من وجهة نظره لا يوجد أحد يستحق الشكر، فهو لا يمتن لأحد.
  • لا يرغب في سماع شريك الحياة أو الانتباه له.
  • يريد من شريك حياته الثناء عليه ليلًا ونهارًا دون توقف.
  • يكذب النرجسيون بسهولة وغالبًا ما يبدون مقتنعين تمامًا حتى بأكثر أكاذيبهم سخافة.

الحل مع الشخصية النرجسية وكيفية تجنبها

ما هو الحل مع الشخصية النرجسية؟

من المعروف أن النرجسية هي من أصعب أنواع اضطراب الشخصية التي ليس لها علاج دوائي، ويلجأ الكثير من أطباء علم النفس في علاج الشخصية النرجسية إلى العلاج السلوكي والتحليلي وهو يحتاج لوقت طويل، والمشكلة الأكبر في التعامل مع هذه الشخصية تكمن في عدم الاعتراف بأن لديه مشكلة، فبالتالي لا نجد الكثير من النرجسيين يذهبون للأطباء النفسيين.

إذا كنت قريبا من شخص وتأكد لك أنه يعاني من اضطراب النرجسية، من خلال تشخيصه من قبل متخصصين أو وجدت فيه الصفات السابقة، فأنت بالضرورة تحتاج للحصول على بعض الاستشارات النفسية حتى تتمكن من التعامل معه، مع الأخذ في الاعتبار أن طريقة التعامل مع النرجسي تختلف حسب درجة قربك منه، فإذا كان رئيسك في العمل فهناك مجموعة من القواعد يمكنك من خلالها إيجاد الحل مع الشخصية النرجسية.

الحل مع شريك الحياة النرجسي

إذا كان شريك حياتك فالأمر يزداد صعوبة، لكن لا تقلق فهناك استراتيجيات مختلفة يمكنك اتباعها تكفل لك النجاح في التعامل والهروب من الضغوط التي يمارسها عليك، أما إذا كان النرجسي أحد والديك فأنت في موقف لا تحسد عليه وتحتاج للدعم، لذلك نقدم لك بعض المقترحات للتعامل مع الأشخاص النرجسيين.

التجاهل

إجادة فن التجاهل حتى لا تضيع طاقتك. بمعنى ألّا يكون لديك أي رد فعل تجاه الكثير من الكلام اللاذع الذي يلقيه عليك شريك النرجسي، لكي يقلل منك ويضعف ثقتك بنفسك.

لا تعاتبه

احذر تمامًا من إلقاء اللوم عليه، فمجرد التفكير في نقده أو الإشارة إلى عيب من عيوبه، سوف تفتح على نفسك باب كبير من المشاكل، فهو قادر على قلب الطاولة عليك بسهولة، فهو بارع للغاية في إشعال النار في أي وقت.

إذا حدثت إساءة لفظية أو اعتداء جسدي بصورة متكررة من الشريك النرجسي، فلا تتردد في طلب الدعم والمساعدة من الأقارب والأصدقاء أو مستشار صحة نفسية، حتى لا تصبح ضحيته.

لا تتناقش

في رحلة بحثك عن الحل مع الشخصية النرجسية لا تسمح له أن يجرك في النقاش معه والجدال، فهي ملعبه الذي سيمارس عليك فيه الكثير من الضغوط ليثبت أنك المخطئ، احرص على وضع حدود معه؛ فإذا وجدته يمارس عليك نقده ويسيء إليك، فأنهِ الحوار فورًا حتى لا يتمادى في الإساءة.

قلل من سيطرته

حاول أن تقلص من سلطاته عليك، واجعل لنفسك مساحة من الحرية الشخصية وقدرا من الخصوصية، لأنه يريد تملكك فالنرجسي لا يبحث عنك على الإطلاق، هو فقط يريدك تابعًا مؤيدًا ومطيعًا له فقط.

ادعم نفسك

ابحث دائمًا عن دعم نفسي، حتى تحاول استعادة ثقتك في نفسك، من جراء الانتقادات التي يمارسها عليك شريكك النرجسي.

لا تبرر

لا تحاول تبرير أفعالك ودفاعك عن نفسك أمامه، لأن التبرير ودفاعك عن نفسك عادة ما يكون أمام النرجسيين مضيعة للوقت، فهو لن يتعاطف معك بل على العكس سيلقي عليك باللوم.

ثق بنفسك

لا تأخذ ما يفعله النرجسيون بشكل شخصي، فإنك إذا فعلت ستمنحهم فرصة امتلاك عقلك ونفسك، وهذا بالضبط ما يسعون إليه، وتحدث عن نفسك أمام شريكك النرجسي حتى ولم يسمعك، وحاول أن تعمل على نفسك، فهذا سيربكه ويحد من نفوذه.

الحل مع الشخصية النرجسية وكيفية تجنبها

الحل مع الوالدين النرجسيين

يمثل العيش مع أم نرجسية أو أب نرجسي أمرًا غاية في الصعوبة؛ فالنرجسيون منغمسون بشكل كبير في أنفسهم، وغالبًا ما يرون أطفالهم امتدادًا لأنفسهم. والأصعب أن الأبناء يظلون في معاناة من التسلط والقهر وغالبًا ما يشعر الأطفال بأنهم غير مسموعين، وغير معروفين، ويستخدمهم والدهم فقط.

غالبًا لا يتم اكتشاف كارثة اضطراب شخصية الوالدين إلا عندما يكبر الأبناء، فإذا كان أحد والديك نرجسيين فأنت مضطر للتعامل، ومن الضروري أن تبحث عن الحل مع الشخصية النرجسية، وهذا يكون من خلال استشارة استشاري نفسي، أو من خلال استراتيجيات مختلفة يمكنك اتباعها ومنها ما يلي:

ابق هادئًا

هدوءك هو مصدر قوتك حاول ألا تتفاعل عاطفياً مع كل ما يقال لك، حتى لو كان إهانة، حيث (الأم أو الأب) النرجسي يريد منك رد فعل، لأنه يعني أنك ما زلت تحت السيطرة.

ضع حدودًا

إذا تم الاعتداء الجسدي أو اللفظي عليك، وشعرت في أي وقت بأن سلامتك النفسية أو صحتك العقلية في خطر، فقد يكون من الضروري الحفاظ على مسافة بينكما، كن واضحًا بشأن ما هو مقبول وما هو غير مقبول.

خطط لردودك

امتلك استراتيجية الخروج من الحوار بطريقة محترمة، عندما تخرج المحادثات بينكما عن المسار الصحيح حتى لا تقع في عقوق الوالدين، مثل «يجب أن أذهب، يا أمي» أو «علينا فقط الموافقة على الاختلاف يا أبي».

 تحلّ ببعض الثقة

من المهم أن تحاول زيادة ثقتك في نفسك، وإعلاء قيمتك الذاتية؛ سيساعدك الانخراط في هوايات تعزز مهاراتك وشعورك بالإنجاز على تعزيز ثقتك بنفسك.

اقبل والديك

حاول أن تتقبل نرجسية أحد والديك، فلا شيء يمكن أن تفعله غير ذلك وتأكد أنها ليست غلطتك، لذا تذكر أن كل ما يصدر من قول أو فعل يأتي من شخصية مضطربة.

لا تتوقع اعتذارًا

لن يعتذر لك، فمن غير المرجح أن يقبل النرجسيون الانتقاد، فهم دائمًا تكون لديهم أعذار ومبررات لسلوكهم، قد لا ترى والدتك نفسها أنها أخطأت في حقك أو أن سلوكها سيئ، وربما تعتقد أنها الضحية وليس أنت.

الحل مع الشخصية النرجسية وكيفية تجنبها

كيف تترك النرجسي

إذا وجدت أنه من الصعب عليك التعامل مع الشخص النرجسي، ونفدت طاقتك ولم تعد تستطيع التحمل، واتخذت القرار في الابتعاد عنه، فيجب أن تعلم أن الأمر صعب نظرًا لأن الشخص النرجسي لن يعدم حيلة لكي يستعيدك تحت سيطرته، وعندما تخبره بالرحيل فهو سيعد العدة لإبقائك، بالعديد من بالوعود والترغيب وأحيانا يلجأ للتهديد، لذلك إذا كنت قد اتخذت قرار الابتعاد إليك مجموعة من النصائح قد تساعدك على إنهاء العلاقة:

اتركه بذكاء

لا تخبره بقرار إنهاء العلاقة حاول أن تجعله يتركك، هو لن يقبل على نفسه قرارك، وسيعتبر أن اتخاذك هذا القرار تهديد له وجرح لكرامته، أما إذا نجت في جعله يتركك بتعاملك معه بتجاهل تام وبرود شديد، فقد تكون ربحت النجاة من بطشه ونجحت في الهروب.

تعلم أن تكون قويا

إذا وجدك النرجسي تتعلم وقد اكتسبت خبرات وحققت نجاحات، وبدأت تخرج من تحت عباءته وفقد السيطرة عليك يقرر الانتقام بكل الطرق، وإذا وجدك ما زلت قويا وثابتا على موقفك في النهاية سيقرر التخلي عنك.

في النهاية يكمن الحل مع الشخصية النرجسية في تلك النصائح التي وجهناها لك سابقًا، احرص على التدرب الجيد عليها كي لا تقع ضحية له.

الكاتب

  • ماجستير في التاريخ، ليسانس آداب من جامعة القاهرة، حاصلة على دبلوم تربوي ودبلوم المعلومات والتوثيق، كاتبة في عدد من المواقع والصحف، من هوايتها القراءة والكتابة.

بواسطة
مصدر 2
المصدر
مصدر 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Please rotate your device
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications