الرجيم الكيميائي.. أنواعه وأبرز أضراره

الرجيم الكيميائي هو نظام غذائي بنيت فكرته على أساس التغيرات الكيميائية المختلفة التي تحدث من العناصر الغذائية داخل الجسم، وكذلك على أساس التفاعلات الغذائية الكيميائية بين بعضها، وتُعتبر أسس ومبادئ الرجيم الكيميائي تناول نوع واحد من الطعام (ويفضل بروتينا خالي الدسم)، لمدة 3 أيام، وهو نظام قاسٍ وصارم يصعب على معظم الناس اتباعه، بسبب القيود المفروضة على متبعي هذا الرجيم، وانخفاض عدد السعرات الحرارية، وعادة ما يتم استخدام هذا النوع من الرجيم مع أشخاص الذين يعانون السمنة المفرطة، أو الذين ملوا من الأنظمة الغذائية، وحدث لهم تكيف وثبوت للوزن، ومعدلات النزول مع هذا الرجيم عالية وقد تصل إلى 10 كيلوجرامات في الشهر.

 

تعليمات مدرسة الرجيم الكيميائي

يرى خبراء التغذية أصحاب مدرسة الرجيم الكيميائي أن تناول العناصر الغذائية الرئيسية البروتين، والدهون، والكربوهيدرات معًا في نفس الوجبة يقلل من استهلاك وحرق الدهون بالجسم، بينما تناول نوع واحد من هذه العناصر خصوصًا البروتين والكربوهيدرات يؤدي إلى زيادة الحرق وبالتالي يقل الوزن، كما أن تناول نسبة مقننة من الكربوهيدرات وخصوصًا المعقدة الغنية بالألياف يمنع احتباس الماء ويساعد أيضًا في إنقاص الوزن، وهناك مجموعة من التعليمات يجب على متبعي هذا النظام اتباعها هي:

  • يجب أن يخضع من يريد اتباع هذا النوع من الرجيم إلى إشراف طبي كامل، ولا ينبغي أبدًا البدء به أو تكراره إلا بعد موافقة الطبيب حتى للأشخاص الأصحاء.
  • لا ينبغي البدء في هذا النظام إلا بعد أن تكون لديك عزيمة قوية للاستمرار فيه لمدة 4 أسابيع متواصلة، فلا يجوز التوقف أو كسر هذا الرجيم وإذا حدث ذلك يجب إعادته من بدايته.
  • يمكن أن يتبع الشخص البالغ السليم الرجيم الكيميائي، وربما لا يعاني أي مضاعفات صحية خطيرة إذا تم اتباع النظام الغذائي لفترة قصيرة جدًا.
  • لا يتم التغيير في ترتيب الوجبات والأيام، ومن المهم اتباع النظام الغذائي بنفس ترتيب الوجبات، ونفس نوعية الطعام مع عدم الإضافة أو التبديل إلا في أضيق الحدود.
  • جميع الفواكه مسموح بها في هذا النظام إلا البلح والعنب والتين مع تقليل الموز والمانجو بقدر الإمكان، والامتناع نهائيًا عن الفواكه المجففة مثل المشمش والقراصيا والزبيب.
  • يجب عدم تناول الفواكه بعد الأكل مباشرة ومن الأفضل تناولها بعد 3 ساعات أو 4 ساعات من الوجبة.
  • يجب أن تكون اللحوم المستخدمة في هذا النظام خالية تمامًا من الدسم مع تجنب تناول لحوم الدواجن الدسمة.
  • الامتناع تمامًا عن تناول اللحوم المحمرة، أو الأسماك، أو الدجاج المقلية، وتستبدل باللحوم المسلوقة أو المشوية
  • الامتناع تماما تناول الدهون والحلويات.
  • لا يوجد مانع من تناول الشاي أو القهوة مع هذا النظام بشرط عدم إضافة سكر، ومن الممكن استبدال استخدام بدائل السكر.
  • عند الإحساس بالجوع من الممكن تناول الخضروات الطازجة مثل الخيار، أو الخس، أو الجزر، أو الفلفل، وكذلك يمكن تناول الفواكه مثل البرتقال، أو الجريب فروت، أو الشمام، أو التفاح ولكن بشرط مرور 3 ساعات بعد آخر طعام.
  • ينصح متخصصو التغذية وأطباء التخسيس في هذا النظام بتجنب استخدام سكر الطعام في التحلية، فهو سريع الامتصاص ويتحول إلى دهون تخزن في الجسم، بالإضافة إلى سعراته الحرارية المرتفعة، ويمكن استبداله ببدائل السكر الآمنة.
  • المربات والعسل الأسود وحلوى الشيكولاتة، وكل أنواع السكريات تساعد على زيادة الوزن، والإصابة بالسمنة يجب تجنبها تماما.
  • طبق السلطة عنصر أساسي في هذا الرجيم، مع مراعاة عدم إضافة الزيوت النباتية إليه حتى لا ترتفع سعراته الحرارية ويمكن إضافة خل التفاح إلى السلطة.
  • الجبن الدوبل كريم، والجبن الرومي، والشيدر، والفلمنك، والريكفورد بها نسبة عالية من الدهون ولذا ينبغي تجنب تناولها
  • تناول كميات وفيرة من الماء في الصباح الباكر على الريق، وبعد أي طعام آخر هو سر النجاح لنظام الرجيم الكيميائي، فهو يساعد على تقليل الوزن ويخلص الجسم من الأملاح والفضلات الزائدة الماء قبل تناول الوجبات.
  • كما يرى خبراء التغذية أن المشكلات النفسية، مثل القلق والتوتر قد تكون سببا في تناول الطعام بكميات كبيرة دون أن يشعر بالجوع، هؤلاء الأشخاص عليهم علاج مشاكلهم النفسية والتغلب عليها حتى لا تكون سببا في زيادة أوزانهم.
  • الرياضة عنصر أساسي ومهم مع هذا الرجيم حتى نحقق النتائج المرجوة، يفضل رياضة المشي في الهواء الطلق.
الرجيم الكيميائي
الرجيم الكيميائي

هناك مجموعة من النماذج لمدرسة الرجيم الكيميائي

جميع الأنظمة الغذائية الكيميائية متشابهة جدًا، نظرًا لأنها تستند نظرية إلى التوازن الكيميائي للغذاء، ففي النماذج المختلفة لمدرسة الرجيم الكيميائي، يكون عدد السعرات الحرارية في اليوم منخفضًا جدًا، وعادة ما يتراوح من 850 إلى 1000 سعر حراري في اليوم.

لا يستخدم الأطباء الأنظمة الغذائية منخفضة السعرات الحرارية إلا عندما يعاني السمنة المفرطة.

ومن أشهر نماذج الرجيم الكيميائي نموذج اليوم الواحد المتكرر.

 

اقرأ أيضاً

رجيم الأربعة أسابيع

يكون الإفطار موحدا لمدة 4 أسابيع، وفي الغالب يكون الإفطار عبارة عن بيضة مسلوقة 150 جراما وجبنة قريش، أو 3 ملاعق فول بدون زيت، أو سمن + ربع رغيف خبز أسمر، ويمكن استبدال الإفطار بتناول ثمرة أو اثنتين من الفاكهة المسموح بها، ويتم تناول نوع واحد من الطعام في الغذاء، والعشاء، لمدة أسبوع مثل السمك المشوي أو الخضار السوتيه، ويتم التبديل بنوع آخر في الأسبوع التالي، ويستمر هذا النظام لمدة 4 أسابيع بحد أقصى.

 

نموذج الرجيم الكيميائي (اليوم الواحد المتكرر)

يعتمد هذا النوع من الرجيم على تناول نوع واحد من الطعام لمدة يومين أو 3 مثل تناول الزبادي خالي الدسم في الوجبات الثلاث، مع تناول الخيار، أو شرائح الطماطم، ويتم الانتقال إلى نوع ثانٍ من الطعام لمدة يومين أو 3 أيضًا، وهكذا ولا تتعدى فترة هذا الرجيم أسبوعين.

هذا نظام لا ينصح به إلا الأشخاص الأصحاء والذين لا يعانون أمراض القلب أو الكلى أو السكري.

 

أضرار الرجيم الكيميائي

يرى بعض المتخصصين في أنظمة التغذية أن اتباع هذا النوع من الرجيم القاسي قد يؤدي إلى الإصابة بالأنيميا، واحتمال حدوث أزمات قلبية، أو الإصابة بتسمم بالجهاز العصبي، وأنه قد يسبب الموت المفاجئ، وقد يؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب، وخشونة الجلد، وتساقط الشعر وجفافه.

 

الكاتب

  • ماجستير في التاريخ، ليسانس آداب من جامعة القاهرة، حاصلة على دبلوم تربوي ودبلوم المعلومات والتوثيق، كاتبة في عدد من المواقع والصحف، من هوايتها القراءة والكتابة.

مصدر مصدر ،1 مصدر 2
علق على الموضوع
DMCA.com Protection Status