ريجيم الصيام المتقطع.. أحدث طرق فقدان الوزن بسرعة

يمكن أن تشجع برامج تخفيف الوزن على إنقاص الوزن بسرعة وأمان من خلال الدعم المقدم من الخبراء، ويعد الصيام المتقطع من الطرق الشائعة لفقدان الوزن التي تستخدمها برامج الحمية الغذائية للمساعدة في تخفيف الوزن، كما يعد الصيام المتقطع إحدى أكثر الطرق شيوعًا في العالم التي يستخدمها خبراء التغذية لفقدان الوزن بسرعة حيث أنها تنطوي على دورات بالتناوب من الصيام والأكل.

ومن الجدير بالذكر أن مفهوم الصيام موجود منذ آلاف السنين ولكن الصيام كوسيلة من وسائل إنقاص الوزن ‑وخاصة استخدام الصيام المتقطع- لم يتم الترويج له إلا في الآونة الأخيرة، كما تجدر الإشارة إلى أن العديد من الدراسات تشير إلى أن الصيام المتقطع يمكن أن يسبب فقدان الوزن، وتحسين الصحة الأيضية، والحماية من الأمراض، وربما المساعدة على حياة أكثر رشاقة لفترة أطول.

ما هو الصيام المتقطع؟

ريجيم الصيام المتقطع لفقدان الوزن

الصيام المتقطع هو نمط للأكل حيث تتنقل بين فترات الأكل والصيام، والسبب في أن هذه الطريقة تحظى بشعبية كبيرة بين الباحثين عن الرشاقة هو أن الصيام المتقطع لا يحد من تناول الأطعمة التي يجب أن يتناولها، بل المهم متى يجب أن يتناولها، ومن المعروف أن معظم الناس بالفعل «يصومون» كل يوم أثناء نومهم لذلك يمكن أن يكون الصيام المتقطع بسيطًا مثل تمديد الصيام لفترة أطول قليلاً حيث يستطيع الشخص الأقل حجما القيام بذلك ببساطة ويقوم بتناول أول وجبة عند الظهر وآخر وجبة قبل الساعة 8 مساءً، بعد ذلك سيصل صيامهم  فعليا لمدة 16 ساعة يوميًا مع قصر نافذة الأكل على 8 ساعات، هذه هي الطريقة المعروفة باسم الطريقة 16/8 للصيام المتقطع.

آراء خبراء إنقاص الوزن عن الصيام المتقطع

تعرف على ريجيم الصيام المتقطع لفقدان الوزن

يرى الدكتور مايكل موسلي أن الصيام المتقطع الذي يشير إلى ممارسة تناول عدد أقل من السعرات الحرارية بشكل ملحوظ لمدة يومين على الأقل في الأسبوع، ثم تناول نظام غذائي متوازن للأيام المتبقية هو أمر شائع ينصح باتباعه وذلك في عام 2012 ثم أظهرت الأبحاث أن الصيام المتقطع بطرق عديدة مختلفة لا يؤدي فقط إلى فقدان الوزن ولكن له أيضًا فوائد صحية مهمة أخرى، لذلك أوصى موسلي باختيار الأيام التي تصوم فيها والأيام التي لا تصوم فيها وأن تقوم  في أيام الصيام بتبديل بعض أو كل طعامك العادي للحصول على خيارات لذيذة ومغذية، بينما في الأيام التي لا تصوم فيها تناول طعامك بشكل طبيعي.

بينما تشرح الدكتورة كيلي جونستون: «يفتقر خُمسنا تقريبًا إلى الدافع للالتزام بنظام غذائي، لذلك فإن اتباع نهج مرن لبعض الأشخاص يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا عندما يكون لديك وزن زائد للتحول»، كما أضافت: «من خلال الحصول على أربع وجبات في أيام الصيام، ستحصل على كل البروتينات والألياف والدهون الأساسية والفيتامينات والمعادن التي تحتاجها دون الحاجة إلى القلق بشأن الطبخ أو حساب السعرات الحرارية».

ووفقًا للدكتورة جونستون: «خلافًا للاعتقاد السائد  فإن الأشخاص الذين يستخدمون الصيام المتقطع لفقدان الوزن ليسوا أكثر عرضة ‑للإفراط- في الأيام التي لا يصومون فيها»، وأضافت أيضا: «تشير الأبحاث إلى أن الصائمين المتقطعين لم يتمكنوا من تعويض عجز الطاقة الذي حدث أثناء الصيام، هذا يعني أنه على الرغم من تناول ما يريدونه فإن الصائمين المتقطعين عمومًا لا يأكلون ما يكفي للتعويض عن عدد السعرات الحرارية التي لا يستهلكونها خلال أيام الصيام».

قد يهمكـ أيضاً: رجيم سريع.. كيف تخسر 15 كيلو جراماً خلال أسبوعين؟

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا عبر صفحة اتصل بنا. إغلاق اتصل بنا

Open

Close
DMCA.com Protection Status