جائزة المعلم المثالي.. «فقير كيني» يفوز بمليون دولار ماذا فعل؟

بين ليلية وضحاها تغيرت حياة بيتر تابيتشي، وهو مدرس علوم يعيش في قرية صغيرة فقيرة بكينيا، المعلم ذاع صيته مؤخرًا بعد فوزه بجائزة “المعلم المثالي” على مستوى العالم.

وتنافس بيتر مع 10 آلاف مرشح من 179 دولة، وحصل بيتر على الجائزة المالية وقدرها مليون دولار، تتويجًا لمجهوداته في مجال التعليم.

إليكم قصة بيتر تابيتشي الملهمة، وماذا فعل للفوز بجائزة المعلم المثالي..

بيتر يحارب الفقر

جائزة المعلم المثالي.. «فقير كيني» يفوز بمليون دولار ماذا فعل؟
 جائزة المعلم المثالي.. «فقير كيني» يفوز بمليون دولار ماذا فعل؟

يقوم بيتر تابيتشي بتدريس العلوم في قرية صغيرة في كينيا حيث يعيش 95٪ من الناس هناك في فقر شديد، فالفصول مكتظة للغاية، وأحيانا قد يصل عدد التلاميذ في الفصل الواحد إلى 80 طالبًا، كما يضطر معظم التلاميذ السي لمسافة تصل إلى 4 أميال لحضور الدروس.

منح بيتر 80٪ من راتبه لدعم الطلاب الذين لم يتمكنوا من دفع ثمن الكتب والزي المدرسي، ولم يتمكنوا من مواصلة دراستهم، لقد قال بالفعل إنه سيقدم معظم جوائزه لدعم الفقراء.

لا تملك المدرسة إنترنت، لذا يسافر بيتر إلى مقهى للإنترنت لتحميل الموارد لدروسه، وذلك لتعويض العجز في المصادر التعليمية التي يجب توافرها للطلاب، والتي لا تستطيع الحكومة الكينية توفيرها.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد