صحة ولياقة

جفاف الفم.. الأسباب والأعراض وطرق العلاج

جفاف الفم يعد من المشاكل التي تحدث عند بعض الناس وتؤثر على جودة حياتهم. حيث إنه عرض ممل وغير مريح، واللعاب الموجود في الفم له عدة وظائف تتمثل في معادلة الحامضية وغسل جزيئات الطعام التي تتواجد ما بين الأسنان، وكذلك بعض الفوائد الأخرى، لذا يعد مهما للغاية، وفي هذا الموضوع سنتحدث بالتفصيل عن كل ما يخص جفاف الفم ونشفان الريق وعن أعراضه وطرق علاجه. 

أعراض جفاف الفم

تعد مشكلة جفاف الفم من المشاكل المزعجة، وأظنك تعاني منها وتبحث عن العلاج المناسب، لا تقلق سنوفر لك التفاصيل الكاملة عن طرق العلاج الصحيحة التي تساعدك في التخلص من هذا العرض المزعج.
يحدث الجفاف في الفم في حالة عدم تواجد اللعاب أو قلته، ولعاب الفم له الكثير من الوظائف التي تتمثل في تذوق الطعام والشراب وكذلك معادلة الحامضية وبالتالي يحافظ بشكل كبير على الأسنان من التسوس.
قد يظن البعض بأن جفاف الفم يتمثل فقط في الشعور بالعطش، ولكن على العكس توجد العديد من الأعراض الأخرى التي تتمثل في جفاف الجلد خاصة المتواجد حول الفم، بالإضافة إلى أنه قد يعاني المريض من تشققات حول الفم.
قد يعاني المريض أيضا من صعوبة البلع والكلام مع اللسان الخشن وذلك ينتج بسبب قلة المواد التي تساعد في الإطراء.
هناك بعض الأعراض المحرجة التي يعاني منها الأشخاص المصابون بجفاف الفم، وأهمها الرائحة الكريهة التي تنتج عن قلة اللعاب الذي يساعد في تنظيف بقايا الطعام المتواجد بين الأسنان، وبالتالي تتراكم تلك البقايا مسببة الرائحة الكريهة.
كما أن الإناث الذين يقومون بوضع أحمر الشفاه قد يعانون من تلطيخ الأسنان بسبب عدم وجود اللعاب الكافي الذي يقوم بدور تنظيف تلك البقايا، وبالطبع تعد هذه الأشياء محرجة للغاية وبالتالي يبحث المريض عن العلاج المناسب ويتأثر كثيرا بجفاف الفم.

أسباب حدوث جفاف الفم

تحدث هذه المشكلة نتيجة لعدد كبير من الأسباب التي تتمثل في التالي:

  • الضرر العصبي الذي يحدث في الأعصاب المسؤولة عن نقل الرسائل ما بين الدماغ إلى الغدد اللعابية، وقد يحدث هذا الضرر نتيجة الإصابات المختلفة في منطقة الرقبة والدماغ.
  • بعد حدوث هذا الضرر العصبي في تلك الأعصاب فإنها تفقد القدرة على نقل الرسائل من الدماغ للغدد اللعابية وذلك من أجل إنتاج اللعاب، وبالتالي لا يتم إفراز اللعاب ويعاني المريض من جفاف الفم
  • بالطبع تعد الأدوية من الأسباب الشهيرة التي تؤدي إلى حدوث الجفاف في الفم، حيث يوجد عدد كبير جدا من الأدوية التي تسبب الجفاف في الفم ومعظمها الأدوية التي لا تحتاج وصفا طبيا مثل أدوية البرد والحساسية وغيرها، كما توجد بعض الأدوية التي يتم وصفها من قبل الطبيب وتسبب الوصف الطبي، منها بعض أدوية الضغط وغيرها.
  • كما يعد العلاج الإشعاعي والكيميائي سببا لحدوث جفاف الفم، لذا ينتج هذا الجفاف عن علاجات السرطان التي تتمثل في العلاج الكيميائي أو الإشعاعي، ولا ينتج عن السرطان نفسه.
  • التدخين سبب شهير ورئيسي لحدوث الجفاف في الفم، ولا يقتصر التدخين على السجائر فقط وإنما يشمل كل منتجات التبغ مثل الشيشة والمضغ وغيرها، وقد يحدث الجفاف في الفم بسبب بعض منتجات التبغ والكافيين أيضا.

هذه هي أشهر الأسباب التي تؤدي إلى حدوث جفاف الفم، وبعد أن تعرفت على الأسباب والأعراض، الآن جاء وقت الحديث عن طرق العلاج التي سنوضحها معكم في الفقرات التالية.

علاج جفاف الفم

لكي يتم علاج جفاف الفم ونشفان الريق بالشكل الصحيح لا بد من التعرف على السبب، وبالتالي يقوم الطبيب بتوقيع الكشف والبحث عن السبب.
في حال كان السبب هو الأدوية يتم التوقف عنها والاعتماد على أدوية أخرى لا تسبب هذا الجفاف.
هناك بعض الأدوية التي تحفز من إنتاج اللعاب وبالتالي تساعد في تخفيف أعراض جفاف الفم ولذا قد يتم الاعتماد على هذه الأدوية مع علاج السبب في نفس الوقت.

الكاتب

  • د. أحمد عبدالهادي طبيب بشري خريج كلية الطب البشري جامعة الأزهر بالقاهرة. بجانب عمله كطبيب، يعمل في كتابة المقالات الطبية باحترافية، كما يعمل أيضا في مجال الترجمة الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Please rotate your device
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications