“طنطورة العلا”.. ساعة طينية تدل على العبقرية السعودية

محافظة العلا إحدى محافظات المملكة العربية السعودية، تعارف أهلها على معلم مهم من معالمها وهي الساعة المبنية من الطين، ويسمونها “طنطورة العلا”، وقد اعتمدوا عليها لمعرفة توقيتات المواسم ومنها مواسم الزراعة وغيرها، وكذلك يتعرفون بها على فصول السنة المختلفة، كما أنهم يعرفون بها أطول يوم وأقصر يوم بالسنة، هذه الساعة هي الآن معلم سياحي في البلدة، وموقع مشهور حتى أصبح مزارا لدى الكثيرين من السياحي.

الشكل الهندسي لساعة الطين

طنطورة العلا
طنطورة العلا

بناء طنطورة العلا أخذ الشكل الهندسي الهرمي، وتوجد في جنوب شرق حي الديرة بمحافظة العلا، وتقع بالتحديد بمدخل قرية سوق الدرب، وهي موجودة على أحد أسطح الأبنية الأثرية هناك، وتعتبر جزءًا أصيلا من تراث القرية، وكانوا يعتمدون عليها قديما في معرفة توقيتات اليوم، كما أن أهالي القرية يستدلون بهذه الطنطورة ومواقيتها على سقاية المياه وسقاية مزارعهم كذلك يعرفون بها فصول السنة.

شاع هدف الطنطورة بين أهالي القرية لهذه الأغراض السالف ذكرها، وذلك للحد من التضارب والمعارك بين السكان، فاتفقوا على أن المنظم الوحيد بينهم هذه الطنطورة، وهي ساعة شمسية توزع الماء بالعدل بين الفلاحين.

تاريخ “طنطورة العلا”

تاريخ طنطورة العلا
تاريخ طنطورة العلا

اختلف الباحثون في التاريخ الحقيقي لبناء هذه الطنطورة، ولكن هناك بعض الكتب التي تتحدث عن بنائها في عهد الرومان، ولكن ما يستطيعون إثباته أن الطنطورة اكتسبت مكانة مرموقة بين أهالي القرية وتوارثتها الأجيال من بعدهم، لذلك تجد أن الأهالي يجتمعون عندها للاحتفال بموسم الزراعة وهبوب الشتاء، حتى أصبحت عادة سنوية منذ قديم الزمن.

ويجتمع أهالي حي الديرة بمختلف أعمارهم في يوم 22 من شهر ديسمبر، وذلك لمشاهدة دخول فصل الشتاء، ويتعرفون على هذا التوقيت عندما تظهر علامة على الأرض أمام طنطورة العلا وهذه العلامة يصل إليها الظل مرة واحدة كل عام، ومن ثم يتراجع عن العلامة، وذلك التوقيت يعتبر أقصر نهار في العام، وبوصول الظل للعلامة فهذا يعني دخول فصل الشتاء.

مهرجان الشتاء

حفل الشتاء
حفل الشتاء

وقد خصصت له محافظة العلا مهرجانًا فنيًا سياحيًا، سمي بمهرجان “شتاء طنطورة”، هذا المؤتمر يحتشد فيه أهالي المدينة والسياح ليشاهدوا وقت دخول الشتاء، ويستمر توقيت هذا المهرجان من 20 ديسمبر إلى 9 فبراير، ويضم العديد من الفقرات الفنية والموسيقية.

تعتبر طنطورة العلام مثالًا حقيقيًا على عبقرية المكان، وفن استخدام ما يمكن استخدامه من معطيات الحياة، حيث إنها محلية الصنع والمواد، وستظل شاهدة على التفوق والإبداع.

مصدر للإطلاع على المصدر:

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد