حلول البركة والحفظ من الشيطان.. فضل سورة البقرة

سورة البقرة هي السورة الثانية في ترتيب المصحف الشريف، وعدد آياتها 286 آية، وهي سورة مدنية؛ لأنها نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم في المدينة المنورة، ويقال إن آياتها بدأت في النزول على سيدنا محمد مباشرة بعد الهجرة، واستمرت في النزول حتى السنة العاشرة من الهجرة، وآخر ما نزل من القرآن الكريم كان قوله تعالى في سورة البقرة: » وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّـهِ ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ»؛ وكان نزولها في حجة الوداع يوم النحر.. تعرف على فضل سورة البقرة.

فضل قراءة سورة البقرة

  • الوقاية من وساوس الشيطان؛ لما روي عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: » لا تَجْعَلُوا بُيُوتَكُمْ مَقابِرَ، إنَّ الشَّيْطانَ يَنْفِرُ مِنَ البَيْتِ الذي تُقْرَأُ فيه سُورَةُ البَقَرَةِ» (رواه مسلم).
  • قراءة سورة البقرة وحفظها والاستماع إليها أحد أسباب حلول البركة على البيت المسلم، والإعراض عن قراءتها تضييع للثواب والبركة؛ حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «اقرَؤوا سورةَ البقرةِ، فإنَّ أَخْذَها بركةٌ، وتركَها حسرةٌ، ولا يستطيعُها البَطَلَةُ (السحرة)».
  • تشفع سورة البقرة لصاحبها يوم القيامة، وصاحبها هو من داوم على قراءتها واعتنى بحفظها وفهم آياتها؛ لما ورد عن النواس بن سمعان رضي الله عنه قال: «يؤْتَى بالقُرْآنِ يَومَ القِيامَةِ وأَهْلِهِ الَّذِينَ كانُوا يَعْمَلُونَ به تَقْدُمُهُ سُورَةُ البَقَرَةِ، وآلُ عِمْرانَ، وضَرَبَ لهما رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ ثَلاثَةَ أمْثالٍ ما نَسِيتُهُنَّ بَعْدُ، قالَ: كَأنَّهُما غَمامَتانِ، أوْ ظُلَّتانِ سَوْداوانِ بيْنَهُما شَرْقٌ، أوْ كَأنَّهُما حِزْقانِ مِن طَيْرٍ صَوافَّ، تُحاجَّانِ عن صاحِبِهِما» (رواه مسلم).
  • قراءة آية الكرسي تحفظ من شياطين الإنس والجن؛ فقد روي عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: » إذا أوَيْتَ إلى فِراشِكَ فاقْرَأْ آيَةَ الكُرْسِيِّ، لَنْ يَزالَ معكَ مِنَ اللَّهِ حافِظٌ، ولا يَقْرَبُكَ شيطانٌ حتَّى تُصْبِحَ».
  • اشتمال سورة البقرة على آية الكرسي يزيد من فضلها؛ حيث إن آية الكرسي وصفت بأعظم آية في القرآن الكريم.
  • مما ورد في فضل آية الكرسي أيضا، عن أبي بن كعب رضى الله (أنه كان له جُرْنٌ من تَمْرٍ فكان يَنقُصُ فحرسَه ذاتَ ليلةٍ فإذا هو بدابَّةٍ شِبْه الغُلامِ المُحتَلِمِ فسلَّمَ عليه فرَدَّ عليه السلامَ فقال: «ما أنت جِنِّيٌ أمْ إنْسيٌ»، قال: «جِنِّيٌ»، قال: «فناوِلْنِي يدَك»، قال: «فناوَلَه يدَه فإذا يدُه يدُ كلبٍ وشَعرُه شَعرُ كلبٍ»، قال: «هذا خَلْقُ الجِنِّ»، قال: «قدْ عَلِمتِ الجِنُّ أنَّ ما فيِهم رجلًا أشدَ مِنِّي»، قال: «فما جاء بِكَ، قال: بلَغَنَا أنَّكَ تُحِبُّ الصَّدقةَ فجِئْنا نُصيبُ من طعامِك»، قال: «فما يُنَجِّينَا مِنكُم»، قال: «هذه الآيةُ التِي في سورةِ البقرةِ اللَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا هو الْحَيُّ الْقَيُّومُ مَنْ قالَها حِينَ يُمسِي أُجِيرَ مِنَّا حتَى يُصْبِحَ، ومَن قالَها حينَ يصبحُ أُجِيرَ مِنَّا حتى يُمسِي»؛ فلَمَّا أصبحَ أتَى رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليِه وسلَّمَ فذكر ذلكَ له فقال: «صَدَقَ الخبيثُ»).
  • الآيات الخواتيم لسورة البقرة هي نور للمسلم، ولقراءتها فضل عظيم؛ لما روي عن ابن عباس رضي الله عنه أنه قال: «بيْنَما جِبْرِيلُ قَاعِدٌ عِنْدَ النبيِّ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، سَمِعَ نَقِيضًا مِن فَوْقِهِ، فَرَفَعَ رَأْسَهُ، فَقالَ: «هذا بَابٌ مِنَ السَّمَاءِ فُتِحَ اليومَ لَمْ يُفْتَحْ قَطُّ إلَّا اليَومَ»، فَنَزَلَ منه مَلَكٌ، فَقالَ: «هذا مَلَكٌ نَزَلَ إلى الأرْضِ لَمْ يَنْزِلْ قَطُّ إلَّا اليَومَ»، فَسَلَّمَ، وَقالَ: «أَبْشِرْ بنُورَيْنِ أُوتِيتَهُما لَمْ يُؤْتَهُما نَبِيٌّ قَبْلَكَ: فَاتِحَةُ الكِتَابِ، وَخَوَاتِيمُ سُورَةِ البَقَرَةِ، لَنْ تَقْرَأَ بحَرْفٍ منهما إلَّا أُعْطِيتَهُ» (رواه مسلم).

الأحكام الواردة في سورة البقرة

  • جميع أحكام الطلاق.
  • أحكام الرضاعة، ومدتها وحقوقها وشروطها.
  • فضل صيام شهر رمضان، وأحكام غير القادرين على الصيام من المرضى والمسافرين.
  • أحكام العدة للمرأة المتوفى زوجها.
  • أركان الحج وأحكامه، كالوقوف بعرفات ورمي الجمار.
  • حكم الربا، وعقوبته.
  • حكم القسم باليمين، وكفارته.
  • فرض الجهاد في سبيل اللّه، وتوضيح أحكامه وأفضاله وحالاته.
  • فضل الصدقة، وتفصيل أحكام النفقة.
  • أساسيات وشروط الدَّيْن، وتشريع إحضار الشهود وقت الدين، وفرض كتابة ذلك الدين، وتوضيحه بين الطرفين.

القصص الواردة في سورة البقرة

  • قصة خلق سيدنا آدم وسجود الملائكة له، وكفر إبليس ومخالفته لأوامر الله تعالى.
  • قصص بني إسرائيل؛ بداية من نجاتهم من فرعون وجنوده، وخروجهم من أرضهم، وطلبهم للماء والطعام من سيدنا موسى عليه السلام حتى انشق له الحجر، وعبادتهم للعجل من دون الله.
  • قصة الرجل الصالح الذي أماته الله ثم أحياه.
  • قصة سيدنا آدم وأمنا حواء، وإغواء الشيطان لهم، وهبوطهم إلى الأرض.
  • قصة بناء سيدنا إبراهيم وابنه إسماعيل عليهما السلام للكعبة.
  • قصة بقرة بني إسرائيل.
  • قصة تحويل وجهة القبلة من المسجد الأقصى إلى الكعبة المشرفة.
  • قصة أصحاب السبت.
  • قصة طالوت وجالوت.

أسماء أخرى لسورة البقرة

  • سنام القرآن
  • سورة الكرسي
  • الزهراء
  • الفسطاط
مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا طالع الموضوع الأصلي من هنا
DMCA.com Protection Status