كم يبلغ نصيبك من موارد الأرض؟.. إحصائيات وأرقام مفاجئة

هناك العديد من الإحصائيات والأرقام التي ترتبط بعدد سكان العالم، وبكل تأكيد هناك تناسب طردي وعكسي بين هذا العدد وبين الاقتصاد ومستوى المعيشة والإنتاج، ونصيب الفرد من الدخل القومي ومن الأرض، وكذلك من المياه والغذاء وغيرها من الأمور العديدة التي تتأثر بزيادة أو تناقص النمو السكاني.

ويبلغ عدد سكان العالم والذي يزداد باستمرار في وقتنا الحالي 7,653,447,234 يتوزعون في شتى بقاع الأرض، وتحتل الصين المرتبة الأولى في عدد السكان حيث يبلغ تعدادها الآن 1,416,430,798، بينما تأتي الهند في المركز الثاني بعدد 1,357,793,785، ثم الولايات المتحدة الأمريكية ثالثا، أما أولى الدول الأفريقية يأتي في المركز السابع وهي نيجيريا حيث يبلغ تعدادها السكاني 197,142,130.

بينما تحتل مصر المركز الأول على مستوى الدول العربية والرابع عشر في القائمة العالمية من حيث عدد السكان والذي يبلغ 99,836,482، ومن المتوقع أنه بحلول عام 2025، سيكون عدد سكان العالم أكثر من 8 مليارات نسمة، وفي حوالي عام 2040، قد تصل إلى 9 مليارات، وبحلول عام 2100 قد تصل إلى 11 مليار شخص.

نصيب الفرد من الأرض

عدد سكان العالم وإحصائيات وأرقام هامة مرتبطة بهم

تبلغ مساحة الأرض 510,100,000 كم² ويبلغ متوسط ​​نصيب الفرد من الأرض 0.07 كيلومتر مربع للفرد، وهي بكل تأكيد مساحة كبيرة جدا ولكن هذا القياس تم بالنسبة لكل مساحة الأرض سواء المأهولة بالسكان أو غير المأهولة والصالحة للعيش أو غير الصالحة، إلا أنه مع مرور الوقت يحدث تآكل في المساحات خاصة مع ذوبان جليد القطب الشمالي، وتحتل جرينلاند المركز الأول من حيث نصيب الفرد من مساحتها حيث يبلغ 37 كيلومتر مربع تقريبا.

بينما تأتي منغوليا في المركز الثاني بمقدار نصف كيلومتر مربع للفرد، ويتضح بكل تأكيد الفرق الشاسع بين المركزين الأول والثاني، أما عن أولى الدول العربية ظهورا في تلك القائمة فهي ليبيا حيث يبلغ نصيب الفرد 0.28 كيلومتر مربع.

نصيب الفرد من الماء

عدد سكان العالم وإحصائيات وأرقام هامة مرتبطة بهم

تشغل المياه 70% من مساحة الأرض، ولكن للأسف لا يوجد سوى 3% فقط من تلك الكمية تصلح للشرب والاستخدام الآدمي، حيث أنها تمثل المياه العذبة الموجودة في الأنهار والبحيرات والآبار وغيرها من مصادر المياه العذبة على سطح الأرض، الأسوأ في الأمر أن تلك النسبة تنخفض إلى 1% فقط لأن هناك 2% من النسبة السابق ذكرها يتعرض للتجمد في القطبين الشمالي والجنوبي.

ووفقا لذلك فإن كمية المياه العذبة الموجودة على سطح الأرض  يبلغ 10,633,450 كم مكعب، وبناء على ذلك فإن نصيب الفرد منها يصل إلى 0.0015 كم مكعب، أي ما يعادل مليون ونصف متر مكعب يجب عليه استخدامها طوال حياته، أي ما يعادل مليار و500 مليون لتر، وهي كمية كبيرة جدا بالنسبة لمعدل استهلاك فرد طبيعي خلال 60 عاما وهي 4 مليون لتر و300 ألف تقريبا.

ولكن ذلك في حالة التوزيع العادل للمياه ولكن جميعنا يعلم أن هناك مناطق تقل فيها المياه العذبة بشكل كبير عن احتياجات الفرد، بينما هناك أماكن أخرى تزيد فيها عن حاجته، فمثلا نجد في آيسلندا وهي الدولة الأعلى عالميا نصيب الفرد 520.000 ألف متر مكعب، في الوقت الذي نجد دولة الكويت نصيب الفرد فيها 0% حيث تعتمد بشكل كامل على تحلية المياه.

نصيب الفرد من المساحة المزروعة

عدد سكان العالم وإحصائيات وأرقام هامة مرتبطة بهم

من المعروف أن المساحة المزروعة تتناقص مع مرور الوقت وهو ما توضحه الأرقام حيث أن نصيب الفرد كان عام 1960 نصف هكتار تقريبا، أي ما يعادل فدانا وربع، ولكن تلك المساحة انخفضت بشكل ملحوظ عام 1990 إلى النصف تقريبا ليصل نصيب الفرد إلى ربع هكتار تقريبا، أي ما يساوي 18 قيراطا زراعيا، وفي وقتنا الحالي وصلت إلى 12 قيراطا ومن المتوقع وصولها إلى 10 قراريط في عام 2025.

ويعد ذلك بكل تأكيد مؤشر سيئ جدا لتناقص المواد الغذائية، والتي يعتمد وجودها بشكل كبير وأساسي على المحاصيل الزراعية، وجدير بالذكر أن أكثر الدول التي لديها مساحات مزروعة وفقا للإحصائيات العالمية هي الصين بمساحة 5 مليون كيلومتر مربع، تليها الولايات المتحدة الأمريكية بمساحة 4 مليون كيلومتر مربع، بينما تأتي أولى الدول العربية وهي المملكة العربية السعودية في المركز الـ12 عالميا بمساحة مليون و700 ألف كيلومتر مربع.

بينما تحتل أستراليا المركز الأول كأعلى نصيب للفرد من المساحة المزروعة بها، يليها كازاخستان ثم كندا وأولى الدول العربية في تلك القائمة تظهر في المركز الخامس والعشرين وهي السودان.

الإنفاق على التعليم على مستوى العالم

عدد سكان العالم وإحصائيات وأرقام هامة مرتبطة بهم

مما لاشك فيه أن التعليم من الأمور الهامة والتي تسعى كل الأمم إلى تطويره لأنه القاطرة التي تجذب هذه الأمة إلى الأمام، ويقاس التعليم بالفائدة العائدة منه، فقد يتم إنفاق الكثير من الأموال في مجال التعليم إلا أنه لا يؤدي ذلك إلى تطور المجتمع، ومن الأرقام والإحصائيات نلاحظ أن الإنفاق على التعليم قد زاد في الفترة الأخيرة بشكل كبير، حيث وصل إلى 5% تقريبا من الدخل على مستوى العالم.

في الوقت الذي كانت أقل قيم ذلك الإنفاق في عام 2003 حيث وصلت إلى 4% من دخل العالم القومي، وتتراوح نسبة الإنفاق هذه بين 4 إلى 5%، وبكل تأكيد يحدث تفاوت بين الدول في هذا الأمر، إلا أنه وفقا لآخر الإحصائيات الصادرة عام 2017 فإن بريطانيا هي أفضل الأمم من الناحية التعليمية، برغم أنها تنفق 2.6 تريليون دولار عليه وبفارق كبير عن الولايات المتحدة التي تحتل المركز الثاني .

حيث تنفق مبلغ مقداره 18 تريليون دولار بمعدل 57 ألف دولار للشخص، بينما تأتي كندا في المركز الثالث، أما أولى الدول العربية التي تظهر في القائمة فهي دولة الإمارات العربية المتحدة حيث تأتي في المركز الـ33.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد