صحة ولياقة

التسنين.. أعراضه وطرق تخفيف الألم عند الأطفال

كل مرحلة في حياة أطفالنا هي طاقة نور تضيء لنا طريق مستقبلهم، بأول حركة وأول ابتسامة وأول سن يزيد من جمال تلك الابتسامة، ومع اختلاف مراحل التسنين عند الأطفال من طفل لآخر، تبدأ الأم في القلق والخوف، فقد تبدأ أعراض التسنين مبكرًا في عمر 6 شهور عند طفل، وعند آخر في عمر العام أو العام والنصف، لذا سنجيب في المقال التالي عن جميع أسئلتكم حول مراحل التسنين وعلاماته وبدايته، وطرق تسريع ظهور الأسنان عند الأطفال.

التسنين عند الرضع

قد يتأخر ظهور الأسنان عند طفلك حتى عمر السنة ونصف، وهو أمر طبيعي بحسب الدراسات الطبية، إلا أن كثيرا من الأمهات يقلقن من تأخر التسنين، مع تجاهل وجود تفاوت بين الأطفال في الحركة مثل الجلوس والزحف والمشي، وكذلك في التسنين، مع أهمية عدم إرجاع هذا الاختلاف إلى أسباب مرضية أو عضوية.

تبدأ أولى مراحل التسنين عند الأطفال في عمر 4 شهور ‑عند نسبة كبيرة من الأطفال- بظهور الأعراض الأولى للتسنين وليس ظهور السن في اللثة، وقد تستمر هذه الأعراض حتى عمر العام ونصف بدون قلق من تأخر التسنين، حيث يبدأ السنان الأماميان في اللثة السفلى في الظهور أولًا ثم السنان في اللثة العليا، ويصاحب ظهور الأسنان عدة أعراض تسبب ألما للطفل أو بكاء باستمرار، وهو ما يسبب قلقا لكِ وتوترا.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ طفلك في زيارة طبيب الأسنان؟

ما مراحل التسنين عند الأطفال؟

مراحل التسنين عند الرضع

لا يمكن حصر مراحل التسنين عند الأطفال في مرحلة ظهور القواطع المركزية أو الأربعة أسنان الأمامية فقط، بل تستمر عملية التسنين حتى اكتمال ظهور الأسنان والأضراس أي بين عمر 6 شهور و3 أو 4 سنوات حتى يكتمل نمو الأضراس الداخلية في الفك، وإيجازًا سنقدم لكِ مراحل التسنين عند الأطفال بالصور لتكون أكثر إيضاحًا:

  • المرحلة الأولى وتبدأ عند بعض الأطفال من عمر 5 شهور أو 6 شهور، حتى سنة أو 15 شهرا حيث تظهر القواطع في اللثة السفلى.
  • المرحلة الثانية تبدأ في عمر 8 شهور وحتى السنة ونصف وهي ظهور القواطع العلوية.
  • المرحلة الثالثة قد تبدأ مبكرًا عند الأطفال الذين ظهرت أسنانهم الأولى مبكرًا، أي من عمر 10 شهور حتى عامين، وتظهر فيها الأسنان الجانبية للقواطع العلوية والسفلية.
  • المرحلة الرابعة، وهي خاصة بظهور الطواحين، أو الضروس الأولية، ثم الأنياب من عمر سنة ونصف وحتى سنتين ونصف.
  • المرحلة الخامسة والأخيرة من مراحل التسنين عند الأطفال خاصة بظهور الأضراس، والتي يمكن أن تستمر حتى عمر 4 سنوات، والتي يكون لدى الطفل فيها 20 سنًا من الأسنان اللبنية، التي يتم استبدالها من عمر 5 سنوات.

أعراض التسنين

لكل مرحلة من مراحل التسنين عند الأطفال أعراض تختلف بحسب طبيعة السن الذي يظهر من اللثة، وأيضًا حسب عمر الطفل وبنيته الجسدية، فالتسنين في المرحلة الأولى والثانية يكون أكثر ألمًا من المرحلة الرابعة أو الثالثة، ومن أشهر أعراض التسنين عند الأطفال:

  • احمرار اللثة وتورمها.
  • البكاء المستمر للطفل والعصبية الشديدة.
  • فرك اللثة باستمرار.
  • سيلان اللعاب
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الإسهال.
  • صعوبة الرضاعة وبلع الطعام.
  • صعوبة النوم مع قلة فترات النوم.
  • شد الطفل أذنه أو خده أو فركه لذقنه وعينيه باستمرار.
  • وضع جميع الأشياء في فمه.
  • مضغ الألعاب أو أي شيء بحدة شديدة.
  • النفور من الطعام.

اقرأ أيضًا: 7 علامات تدل على ضرورة زيارة طفلك للطبيب

كيفية تخفيف ألم التسنين عند الأطفال؟

التسنين عند الرضع

يعاني الطفل وبخاصة الرضع في جميع مراحل التسنين عند الأطفال، والتي يحتاج فيها إلى عناية من الأم مع استخدام بعض الأدوية أو الطرق المساعدة على تخفيف أعراض التسنين، ومن هذه الطرق:

  • استخدام العضاضة لتهدئة حكة اللثة وألمها، أو استخدام حلقة اللثة المبردة والتي تكون مطاطية التي يسهل الضغط عليها باللثة.
  •  تدليك لثة الطفل بلطف بإصبع نظيف أو فوطة نظيفة مبللة ماء بارد ليهدأ الألم قليلًا.
  •  إعطاء خافض الحرارة مع ارتفاع درجة حرارة الطفل مع عمل كمادات الماء الفاتر.
  • استحمام الطفل بماء فاتر أو دافئ يساعده على النوم.
  • إعطاء طفلك قطعا من الفاكهة أو الخضروات الباردة التي يعض عليها، مع تجنب استخدام الأطعمة أو الأشياء التي يمكن أن تسبب له اختناق.
  • استخدام المركبات المخدرة للثة والتي يصفها الطبيب وبحسب الطريقة والجرعة الموصوفة منه، وتجنبي استخدامها بدون استشارة الطبيب.

تأخر التسنين عند الرضع

المعلومات الواردة عن مراحل التسنين عند الأطفال لا تعني أن مدة بداية كل مرحلة هي قاعدة تعمم على جميع الأطفال، لذا إذا تأخر طفلك في ظهور أسنانه الأولى حتى عمر السنة فالأمر غير مقلق بالمرة، حيث يمكن أن يرجع ذلك لأسباب وراثية، ويفضل الرجوع إلى الطبيب بعد عمر السنة لفحص الطفل واللثة، ومعرفة أسباب تأخر ظهورها، والأمر طبيعي لا يستدعي القلق.

طرق تسريع التسنين عند الأطفال

تسريع التسنين

بعد اطلاعك على مراحل التسنين عند الأطفال بالصور، وفي حال لم تلاحظي ظهور أي من علامات التسنين على طفلك، عليكِ أولًا استشارة الطبيب لعمل الفحص واستكشاف لثة طفلك للتأكد من وجود ما يعرف باسم خنادق الأسنان عن طريق الأشعة السينية، وتوجد بعض الطرق المحفزة للتسنين منها:

  • تدليك اللثة باستمرار بفوطة نظيفة مبللة أو بإصبع اليد.
  • إعطاء الطفل حلقات التسنين المبردة أو الأشياء المثلجة لتحفيز اللثة.
  • عمل كمادات الثلج على اللثة.
  • تعريض الطفل لأشعة الشمس في الفترة من 8–10 صباحًا بصورة يومية ليحصل على فيتامين د.
  • تقديم وجبات صحية متكاملة العناصر تحتوي على الكالسيوم وفيتامين د مثل مشتقات الألبان والبيض.

كيف أعتني بأسنان طفلي؟

لا يعني كون أسنان طفلك لبنية وستتغير، إهمال تنظيفها أو العناية بها، بل تحتاج منكِ إلى عناية خاصة حيث ستعتمد عليها صحة أسنان طفلك فيما بعد، ومنعًا لتسوس الأسنان المبكر عند الأطفال، من المهم تنظيف الأسنان واللثة يوميًا باستخدام فرشاة الرضع الناعمة، أو باستخدام قطعة قماش نظيفة ومبللة، مع أهمية تجنب تناول السكريات للطفل والعصائر والحلوى وبخاصة قبل النوم، مع إجراء فحص دوري عند طبيب الأسنان كل فترة.

كما ينصح بعدم استخدام معجون الأسنان الذي يحتوي على مادة الفلورايد قبل سن العامين، ولكن يمكن استخدامه مع عمر الثلاث سنوات، مع استبدال المعجون بقطعة قماش مبللة، وعدم تعويد الطفل على النوم والطعام في فمه، وتجنب شرب العصائر والمواد الحافظة التي تقلل من الكالسيوم في الأسنان، بجانب الحرص على إعطاء الطفل مكملات الكالسيوم بحسب وصف الطبيب مع تعرضه لأشعة الشمس صباحًا كمصدر قوي للحصول على فيتامين د.

أخيرًا مراحل التسنين عند الأطفال متباينة وغير معممة على الكل، فلا يعني ظهور أسنان أحد أطفال العائلة مبكرًا، تأخر تسنين طفلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى