10 أخطاء تربوية تدمر الأبناء بعد الطلاق

انتشرت ظاهرة الطلاق في كثير من المجتمعات، وأصبح الزواج ينتهي بالطلاق بشكل سريع وفي مدة قصير جدًا، وعلى الرغم من اختلاف النسبة المئوية للطلاق من بلد لآخر، إلا أنه أمر يؤثر بشكل كبير على الحالة النفسية والاجتماعية للطرفين، وخاصة عندما يكون الزواج قد أثمر عن وجود أطفال بينهما، حيث يمارس الآباء أخطاء تربوية مع الأبناء بعد الطلاق والتي ربما تدمر الأبناء نفسيًا واجتماعيًا لتعرضهم إلى الصدمة والتعب النفسي.

الطفل البالغ

أخطاء تربوية معاملة الطفل كشخص بالغ

الطفل ليس بالغا ولا يمكنه فهم ومعرفة سبب الطلاق، والأب والأم مسؤولان عن ذلك ويجب عليهم توفير الثقة والشعور بالأمان، مهما كانت الظروف، وليس من الضروري التحدث إلى الطفل بكل شيء، ويمكن للأهل مشاركة المخاوف والمشاكل مع العائلة أو الأصدقاء بدلًا من الطفل، وتقديم الدعم بشكل دائم للطفل وتوفير الراحة وعدم الضغط عليه بارتكاب أخطاء تربوية وإقحامه في أسباب الطلاق التي لا يدركها.

مصدر

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد