أبراج BioUrban.. أشجار صناعية حولت الهواء الملوث لأكسجين نقي

تؤكد منظمة الصحة العالمية أن أكثر من 8 مليون حالة وفاة سنوية تنتج عن تلوث الهواء، الأمر الذي يحفز العلماء دوما على السعي لاكتشاف حلول جذرية لتلك الأزمة، ومن بين هؤلاء علماء من المكسيك، نجحوا في ابتكار أبرج لتحويل الهواء الفاسد إلى أكسجين صالح للتنفس، سميت أبراج BioUrban.

برج ضد التلوث

أبراج BioUrban.. الأشجار الصناعية التي حولت الهواء الملوث لأكسجين نقي

لم يكن من السهل على علماء مؤسسة BiomiTech، أن يتوصلوا إلى فكرة البرج الناجحة، والتي استحقت الفوز بجائزة الابتكار خلال مؤتمر Pollution Expo 2018 في مدينة برمنجهام الإنجليزية، إلا أن هذا ما تحقق بالفعل، عقب تصميم برج BioUrban المعروف كذلك باسم الأشجار الصناعية، والقادر على تنقية الهواء الملوث بنفس قدرة حوالي 368 شجرة عادية.

أبراج BioUrban.. الأشجار الصناعية التي حولت الهواء الملوث لأكسجين نقي

توصل الفريق المكون من علماء في البيئة وباحثين ومهندسين، إلى برج تنقية الهواء BioUrban، بعد سلسلة من الاختبارات الطويلة، تأثرا بالأوضاع البيئية السيئة التي تمر بها العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتي، ليجدوا ضالتهم في نظام فلترة مشتق من الطبيعة ومن الطحالب تحديدا، يعتمد على مبدأ التمثيل الضوئي عبر استنشاق مكونات ملوثة مثل أول أكسيد الكربون والنيتروجين، وإخراج الأكسجين النقي للبشر.

يشير مسؤولي BiomiTech إلى أن هدف البرج البيئي ليس التواجد بدلا من الأشجار الطبيعية، بل يتمثل في مساندتها، علما بأن تلك الفئة من الأبراج قد وضعت بالفعل في دول أخرى إضافة إلى المسكيك، مثل كولومبيا وبنما.

أهداف ملهمة

أبراج BioUrban.. الأشجار الصناعية التي حولت الهواء الملوث لأكسجين نقي

يمكن لبرج BioUrban أن يعمل سنويا على تنقية كميات من الهواء، تصل سعتها إلى 13,140,000 m3، من إجل إفادة حوالي 2850 شخصا بصفة يومية، فيما تملك كفاءة في تحويل الهواء الملوث إلى آخر نقي بنسبة بالغة 99.7%، وهي النسبة شديدة الارتفاع التي أقنعت مسؤولي دول عدة بضرورة الاستفادة بتلك المجموعة من الأبراج.

أبراج BioUrban.. الأشجار الصناعية التي حولت الهواء الملوث لأكسجين نقي

يرى الخبراء أن أهمية اللجوء لأبراج أو أشجار BioUrban الصناعية، تتمثل في سرعة تحقيقها للأهداف، في ظل سيطرة الهواء الملوث على أغلب مدن العالم، ومع بطء عمليات زراعة ونمو الأشجار الطبيعية، كذلك تجدر الإشارة إلى أن ذلك البرج لا يحمل أي أضرار للبيئة، وخاصة مع الاعتماد على الطحالب الموجودة من الأساس.

في النهاية، هي فكرة ملهمة يأمل أصحابها في أن تنتشر بين دول العالم، ليتحقق الهدف الأمثل الذي يتلخص في القضاء على التلوث القاتل.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد

Open

Close