أهم نصائح للأم لكسب صداقة ابنتها

تعتبر الصداقة بين الآباء والأبناء من أهم المقومات الأساسية لبناء أسرة قوية سعيدة، خاصة العلاقة بين الأم وابنتها، حيث تعتبر صداقة الأم وإبنتها مما يعزز من ترابط الأسرة وينقل الخبرات الطويلة من الأم إلى الابنة كي تنجح في حياتها الأسرية فيما بعد.

نصائح لتكسبي صداقة إبنتكِ

صداقة الأم وإبنتها
صداقة الأم وإبنتها

الإنصات

من أهم مقومات العلاقة القوية بين الأم وابنتها هو الإنصات، حيث يجب على الأم أن تكون منصتة جيدة لكل ما يدور من حديث مع ابنتها، الأمر الذي سيضعها على مقربة من أجل الأحداث التي تكون الابنة عرضة لها.

التعامل بهدوء

يعتبر الهدوء والابتعاد عن التوتر مع الابنة من أهم السمات التي يجب أن تتحلى بها الأم إذا أرادت أن تكسب صداقة فلذة كبدها، فالعنف في التعاملا قد يؤدي إلي نتائج عكسية وزيادة الفجوة والتنافر.

التقارب الفكري

أهم ما يجب أن تتسم به الأم وابنتها هو التقارب الفكري خاصة في سن المراهقة حيث تكون الفتاة بحاجة إلى عقل ناضج يفهمها عن قرب ولا يوجد أفضل من أمها كي تتولى هذا الدور بحيث تعبر بتلك المرحلة العمرية إلى بر الأمان.

الثقة والإلتزام بالعهد

عادة ما تنشأ الثقة بين الأم وابنتها وبالتالي إذا قطعت الأم عهدا على نفسها فيجب أن تنفذه ولا تتجاهله لأن ذلك سيزيد من ترابط العلاقة مع الفتاة الشابة وبالتالي يساهم ذلك في الحماية من أخطاء المجتمع مثل الإدمان على سبيل المثال وليس الحصر، خاصة أن أصدقاء السوء يمكنهم جذب الابنة نحوهم لذا يجب على الأم الحرص نحو معرفة أصدقاء ابنتها والزملاء المقربين منها دون أن تمنح الآخرين أي شعور بأنها تتدخل في كل صغيرة وكبيرة تتعلق بابنتها.

الإحتواء والأمان

إذا أردتي أن تكسبي صداقة إبنتكِ وبناء علاقة قوية مترابطة معها، يجب أن تحتوي إبنتكِ في كل ما يحدث لها، حيث أن الإحتواء يصنع الشعور بالأمان والثقة، ويعزز سلامتها النفسية كي تنضج في سلام وتصبح قادرة على تحمل المسؤولية فيما بعد حيث أن الأم المميزة عادة ما تكون قد نضجت في بيئة صحية ونفسية رائعة.

مصدر طالع المصدر من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد