أمور يجب أن يتعلمها الطفل الأكبر للتواصل مع الأشقاء

الصفحات: 1 2 3 4 5 6 7

تنتاب الطفل الأكبر مشاعر مختلطة بين السعادة والحزن، عندما يرزق بأشقاء أصغر سنا، حيث تتغير الأمور قليلا ولا يصبح محط الاهتمام كما كان من قبل، فيما يمكنه التماشي مع تلك التغيرات عبر ذكاء الأباء والأمهات الذين ينصحون بتعليم الطفل الأكبر أشياء تجعل منه مثالا يحتذى به من قبل الأشقاء الأصغر.

التضحية والمشاركة

أمور يجب أن يتعلمها الطفل الأكبر لأجل تواصل مثالي مع الأشقاء الأصغر

بينما كان الطفل الأكبر يحصل على الرعاية والاهتمام وحده، أصبح لزاما عليه الآن أن يتشارك تلك الأمور مع طفل أصغر سنا، لذا يجب أن تغرس فيه ميزة حب التضحية، التي ستجعله حريصا على تقديم كل ما لديه لصالح شقيقه الأصغر، دون الدخول في جدالات طويلة.

الكاتب

  • أمور يجب أن يتعلمها الطفل الأكبر للتواصل مع الأشقاء

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا
DMCA.com Protection Status