الاكتئاب المبتسم.. عندما يتخفى المرض النفسي وراء سعادة ظاهرية

هل سمعت من قبل عن الاكتئاب المبتسم؟ إنها الحالة التي يعاني خلالها الإنسان من الأزمات النفسية المتراكمة، في ظل رسم الابتسامة على الوجه، ما يزيد الأمور سوءا على ما يبدو، لذا نكشف الآن عن علامات تلك الأزمة وكيفية علاجها.

الاكتئاب المبتسم

في وقت يعاني خلاله المصاب بمرض الاكتئاب التقليدي من مشاعر الحزن أغلب الوقت، وربما لا يرغب من الأساس في التحدث مع الآخرين ولا يقوى على رسم الابتسامة على وجهه، يوجد شكل الاكتئاب الآخر غير النمطي، والمعروف باسم الاكتئاب المتبسم.

يسعى الشخص المصاب بالاكتئاب المبتسم، إلى إخفاء مشاعره الداخلية، عبر رسم ابتسامة دائمة على الوجه، ما قد يضره دون أن يفيده، حيث لا يلاحظ المحيطون به من أصدقاء أو أفراد أسرة أو زملاء عمل ما يمر به من معاناة، لذا لا يقدم أحد له المساعدة التي يحتاجها في الوقت المناسب، في ظل احتمالية عدم إدراك الشخص نفسه لأزمته النفسية.

يشير الخبراء إلى أن مريض الاكتئاب المبتسم غالبا ما يبدو ناجحا في حياته الخاصة والعملية، فيما تكمن الأزمة في وجود علاقة بين هذا المرض وبين الأفكار الانتحارية، ما حدث فعليا مع مجموعة من المشاهير من قبل، مثل الفنان الكوميدي روبن ويليامز، وكذلك مطرب فريق لينكن بارك الغنائي تشستر بينينغتون.

شاهد أيضاً: أثر الحزن على القلب 

علامات وحلول

يرى خبراء الصحة أنه على الرغم من كون الاكتئاب المبتسم غامضا، إلا أن هناك بعض العلامات التي تكشف إصابة شخص مقرب منك به، مثل قلة شغفه بالقيام النشاطات أو الهوايات المفضلة لديه، وتغيرات الوزن والشهية والإحساس بالتعب وقلة التركيز.

كذلك يلاحظ على مريض الاكتئاب المبتسم، أنه كثيرا ما يفكر في أمور ومواقف سلبية، فيما يعاني من الأرق، ويبدو من الواضح أنه يجبر  نفسه على الإحساس بسعادة ظاهرية وغير حقيقية.

ينصح في حال ملاحظة تلك العلامات على شخص مقرب، بالتحدث معه مع حثه على ملاحظة الأزمة التي يعاني منها، بدلا من محاولة ادعائه القوة، كذلك ينصح بالاستماع بصدق إلى معاناته دون محاولة تهدئة الأمور بكلمات تقليدية، فالأفضل أن تدرك أزمته كاملة كي تساعده على إيجاد حل مناسب.

يرى الخبراء أن تحفيز المصاب بالاكتئاب المبتسم على القيام بنشاطات عادية، مثل التسوق والذهاب للسينما وممارسة الرياضة، من شأنه أن يساعده على تخطي الأزمة سريعا، مع الوضع في الاعتبار أهمية زيارة الطبيب المختص لتحديد العلاجات الأمثل.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

نعلم أن الإعلانات قد تكون مزعجة أحياناً، ولكنها الوسيلة الوحيدة لإبقاء الموقع مستقلاً وحيادياً.. فإذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو منك تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كانت لديك أي اقتراحات لتحسين الجودة يمكنك مراسلتنا على [email protected] إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status