عند نوبات الهلع.. لماذا يتنفس البعض في أكياس ورقية؟

أحيانا ما نرى أشخاصا يلجأون للتنفس داخل أغلفة ورقية، عند تعرضهم لنوبة هلع مفاجئة، وهي المشاهد التي تكررت كثيرا في الأفلام والمسلسلات الأمريكية بالتحديد، ولكن هل تعد تلك الطريقة بالفعل مفيدة لمعالجة الموقف؟ ولماذا تحدث نوبات الهلع من الأساس؟

نوبات الهلع

تهاجم تلك النوبات الأفراد فجأة، ودون تحذير، حيث يصاب الشخص بخوف مفاجئ من خطر قريب الحدوث، وهي الحالة التي غالبا ما تحدث دون سبب واضح، في الوقت الذي أشار عدد من الباحثين إلى أن إصابة شخص ما بنوبة هلع، لا تعني بالضرورة أنه ناتج عن شعور بالتوتر والقلق، بل إنه من الوارد جدا أن تأتي على خلفية عدم التنفس بطريقة صحيحة.

وما بين تعدد الأعراض التي تظهر مع حدوث نوبة هلع، كسرعة ضربات القلب، وآلام الصدر، والدوار، إلا أن العرض المشترك بين كل تلك الأعراض، هو عدم القدرة على التنفس بالطريقة المعتادة، بحيث يأخذ المصاب نفسا أعمق من اللازم، وبسرعة أكثر شدة من المعتاد.

لماذا ينصح بالتنفس داخل الأغلفة الورقية؟

عند حدوث نوبة هلع، يستنشق المصاب نسبة مبالغة من الأوكسجين، يقابلها طرد كميات كبيرة من ثاني أوكسيد الكربون، وهو أمر مضر بالجسم حتما، حيث تضيق الأوعية الدموية، ما يؤدي إلى عدم وصول الدم للجسم كله بالصورة المطلوبة، بالإضافة إلى أن الأوكسجين لن يصل إلى الأنسجة أيضا.. وهو ما يجعل البعض ينصح بالتنفس داخل الأغلفة الورقية التي تحتوي في تلك اللحظات على نفس الهواء الذي تم زفره، بكل ما يحمله من ثاني أوكسيد الكربون، والذي نقص من الجسد في ذلك الوقت، والذي يتم تعويضه عبر التنفس داخل الغلاف الورقي مرة أخرى.

هل الأمر فعال؟

يشار إلى أن الأمر يختلف طبقا لسبب التعرض لتلك النوبة، إذ تؤكد الدراسات الطبية على أن تعويض نقص ثاني أوكسيد الكاربون المهدر، من خلال استنشاقه من جديد عبر الأغلفة الورقية، أمر طبيعي في الحالات العادية.

بينما يشدد على أن نوبات الهلع قد تحدث أحيانا نتيجة نوبة قلبية، أو نوبة ربو، وهي الحالات التي سيؤدي التنفس فيها داخل الأغلفة الورقية إلى نتائج عكسية، قد تتسبب في الموت.

لذا، فالمهم عند اتباع تلك الطريقة التي تنجح مع الكثيرين، أن يتم التأكد في البداية من سبب التعرض لنوبة الهلع تلك.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد