لماذا يجب وضع التفاح على رأس مائدة السحور؟

يحتاج الصائمون طوال شهر رمضان المبارك إلى تناول أطعمة ومشروبات على مائدة السحور، تحتوي على عناصر غذائية مهمة تساعدهم على إتمام صيامهم دون الشعور بالإعياء الشديد، وتعد فاكهة التفاح، طعاما مثاليا للقيام بهذه المهمة على خير وجه.

تتعدد أنواع التفاح وأشكاله تبعا لموسم زراعته وموطنه، لكن جميع أصنافه تتفق في الفوائد التي تعود على آكليه، فهو ممتلئ بالعناصر الغذائية المهمة التي يحتاجها الجسم خاصة أثناء الصيام، وفيما يلي نستعرض لكم فوائد تناول التفاح بشكل عام، وخاصة خلال وجبة السحور في رمضان.

قليل السعرات الحرارية

التفاح على رأس مائدة السحور؟

رغم فائدته الكبيرة إلا أن التفاح صديق للحمية الغذائية، ويستطيع أصحاب الأنظمة الغذائية الصارمة تناوله دون الشعور بالذنب، فهو قليل السعرات الحرارية، حيث يحتوي كل 100 جرام من شرائح التفاح على نحو 50 سعرة حرارية، علاوة على خلوه من الكوليسترول والدهون المشبعة تماما.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد