التليف الرئوي.. أعراض وأسباب وطرق العلاج

يعد التليف الرئوي أحد أخطر الأمراض التي تصيب الرئتين، حيث يؤدي إلى ظهور ما يشبه الندبات بداخل الرئة، لتزداد صعوبة التنفس، لذا نكشف الآن عن أعراض هذا المرض، إضافة إلى أسباب الإصابة به، وكذلك علاجاته.

أعراض التليف الرئوي

من الوارد أن يصاب المرء بمرض التليف الرئوي لفترات طويلة دون أن يلاحظ ذلك، فيما تصبح حالة ندبات الرئة أكثر سوءا بمرور السنوات، لتظهر بعض الأعراض أخيرا، ومن بينها المعاناة من سعال جاف لا يمكن التخلص منه بالطرق التقليدية.

كذلك يعاني مريض التليف الرئوي من آلام وانقباض في الصدر، ضيق في التنفس غالبا ما يظهر عند المشي أو ممارسة أي نشاط حركي آخر، كما يصاب المرء بتورم واضح في القدم، علاوة على فقدان تام للشهية في بعض الأحيان.

بجانب الأعراض المذكورة، توجد أعراض أخرى لمرض التليف الرئوي، مثل الإحساس بالتعب العام أكثر من المعتاد، فقدان الوزن بسهولة ودون محاولة، تألم المفاصل والعضلات، فيما تظهر أحيانا أزمة تعجر الأصابع، والمتمثلة في زيادة سمك الجلد تحت أظافر اليدين أو القدمين.

الأسباب

تتنوع الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى المعاناة من تليف الرئة، إلا أنها تنحصر عادة في التعرض للملوثات أو لعدوى خطيرة، وربما الحصول على أدوية علاجية غير مناسبة.

يشير الأطباء إلى أن العمر يعد من أبرز عوامل الإصابة بالتليف الرئوي، حيث يبدو وأن كل المصابين بالمرض هم من تجاوزوا الـ50 من العمر، فيما تزداد الفرصة بوضوح لدى الرجال في ظل تخطي نسبة المصابين منهم حاجز الـ75%، علما بأن حوالي 20% ممن يعانون من التليف الرئوي لديهم أحد أفراد الأسرة من المصابين بالمرض نفسه.

يعد التدخين كذلك من أبرز أسباب الإصابة بالتليف الرئوي، فيما تزداد مخاطر المعاناة من المرض الرئوي مع الإصابة بمرض ارتجاع المريء.

العلاج

لا يوجد علاج نهائي لمرض تليف الرئة، إلا أن هناك بعض الطرق التي تساعد المريض على التنفس بصورة أفضل كثيرا، علاوة على أنها تحمي الحالة الصحية للرئتين من التدهور، ما يتطلب الحصول على أدوية علاجية محددة لإيقاف مد ندبات الرئة.

من الممكن أن يلجأ الطبيب المعالج إلى جلسات التنفس بالأكسجين، والتي تحسن من تدفق الأكسجين بالدم، من أجل مساعدة المريض على مقاومة ضيق التنفس لديه، علما بأن حالة المريض هي ما تحدد إمكانية ارتداء قناع الأكسجين أثناء النوم أو خلال ممارسة الرياضة، أو ربما طوال اليوم.

في النهاية، ينصح مرضى التليف الرئوي بالعمل على توفير الطاقة، عبر تناول الطعام الصحي، تجنب مسببات التوتر والقلق، إضافة إلى الاسترخاء وممارسة بعض من الرياضة التي تحسن الحالة النفسية والصحية بشكل عام.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

نعلم أن الإعلانات قد تكون مزعجة أحياناً، ولكنها الوسيلة الوحيدة لإبقاء الموقع مستقلاً وحيادياً.. فإذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو منك تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كانت لديك أي اقتراحات لتحسين الجودة يمكنك مراسلتنا على [email protected] إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status