لماذا تزيد الرغبة في التبول مع برودة الطقس؟

يلاحظ الجميع زيادة الإحساس أو الرغبة في التبول خلال الطقس البارد، على عكس ما يحدث عند ارتفاع درجات الحرارة، ما نكشف الآن عن تفسيره، وعن الوقت الذي يتطلب الشعور بالقلق بسبب كثرة التبول.

الرغبة في التبول والبرد

في البداية، يؤكد العلماء أن الإنسان لديه طريقتان من أجل التخلص من السوائل الزائدة بالجسم، أولهما عبر التعرق الذي يحدث عند ممارسة الحركة، ليصبح إفراز العرق إحدى وسائل التبريد المثالية للجسم.

الطريقة الثانية لإخراج السوائل من الجسم تتمثل في التبول، حيث يحصل الجهاز الهضمي على المياه في البداية قبل أن يمررها للدم، ثم تحتفظ الكلى بالسوائل الزائدة قبل أن تعطيها للمثانة من أجل التخلص منها عبر عملية التبول.

من هنا يبدو واضحا أنه في ظل صعوبة التعرق خلال الفصول الباردة، يصبح من المؤكد أن التخلص من السوائل الزائدة في هذا الوقت قد لا يتم إلا عبر البول، ما يكشف عن العلاقة الواضحة بين زيادة الرغبة في التبول وبين الطقس البارد، إلا أن هذا ليس السبب الوحيد!

سبب آخر

يرى خبراء الصحة أن زيادة الرغبة في التبول خلال فصل الطقس البارد، هي نتيجة لوسيلة مقصودة من الجسم لحماية نفسه من مخاطر صحية ترتبط بالبرودة، حيث يميل الجسم حينئذ لتضييق الشرايين لإبقاء الدم في الجسم بما يحقق الدفء، لذا يرتفع ضغط الدم تلقائيا، فتسعى الكلى لضبط مستويات الضغط عبر تخليص الجسم من السوائل، لترتفع الرغبة في التبول من جديد.

يشير المتخصصون إلى أن زيادة الرغبة في التبول يجب ألا تستدعي القلق إلا في حالات محددة، حيث يعد التبول لنحو 7 مرات في اليوم الواحد طبيعيا، مثلما يمكن للذهاب إلى المرحاض مرة خلال النوم أن يكون من الأمور العادية، إلا أن تجاوز هذا الرقم هو ما يتطلب استشارة الأطباء، تماما مثلما ينصح بالانتباه إلى تغيرات لون البول أو إلى صعوبة التحكم في المثانة، أو لصعوبة التبول أو للتألم جراء محاولة إخراج البول من الجسم، حيث تعد تلك من ضمن أعراض مشكلات صحية يمكن للأطباء علاجها ببساطة عند إجراء الزيارة.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

نعلم أن الإعلانات قد تكون مزعجة أحياناً، ولكنها الوسيلة الوحيدة لإبقاء الموقع مستقلاً وحيادياً.. فإذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو منك تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كانت لديك أي اقتراحات لتحسين الجودة يمكنك مراسلتنا على [email protected] إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status