العين الوردية.. أسباب وعلاجات التهاب الملتحمة المزعج

التهاب الملتحمة، التهاب باطن الجفن، أو ربما العين الوردية، هي كلها أسماء لمرض واحد يصيب العينين، ويؤدي لالتهاب المنطقة الأمامية الشفافة منها أو سطح الجلد الداخلي، لذا نكشف الآن عن أسباب وطرق علاج تلك الأزمة قبل تطورها للأسوأ.

الأسباب

تتعدد أسباب الإصابة بفيروس التهاب الملتحمة، الذي يسبب الضرر للعين ولأماكن أخرى أيضا في الجسم، حيث يعرف الفيروس المسبب لتلك الأزمة الصحية أحيانا، بأنه السر وراء المعاناة من عدد من الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي وأشهرها البرد، حيث يؤدي في تلك الحالة إلى معاناة العين من الالتهابات لمدة تتراوح بين اسبوع إلى 3 اسابيع.

يشير الأطباء إلى إمكانية الإصابة بالتهاب الملتحمة جراء التعرض للبكتيريا في بعض الحالات الأخرى، مثلما يحدث بنسب أكبر بين الأطفال الصغار، حيث يؤدي حينها للمعاناة من الأزمة في العينين لمدة تصل إلى 10 أيام، فيما تأتي مصحوبة بإفرازات خضراء وصفراء من العين.

كذلك من الوارد أن يصاب المرء بالتهاب الملتحمة، كرد فعل تحسسي نتيجة التعرض للغبار أو لحبوب اللقاح، حيث يتسبب ذلك في آلام وحكة بالعين، تتركها ملونة باللون الوردي الواضح، ما يذهب بنا الآن إلى العلاجات السريعة لتلك الأزمة الصحية.

العلاجات

يمكن علاج أزمة التهاب الملتحمة بأكثر من وسيلة آمنة، حيث نشير إلى لبن الماعز كأول تلك العلاجات، عبر وضع قطعة قطنية فيه، ثم تركها على العين المغلقة لبعض الوقت، ليؤدي ذلك إلى تقليل الآلام من ناحية، وإلى زيادة سرعة العلاج من الناحية الأخرى، الأمر الذي ينطبق كذلك على الكركم، إذ ينصح بإذابته في الماء، قبل الاستعانة بقطعة قطنية من أجل المسح به على جفن العين لإراحتها.

كذلك وبالنظر إلى دور الخيار المعروف في علاج انتفاخات العين، يتبين قدرة النبات الأخضر نفسه في علاج التهاب الملتحمة في أسرع وقت ممكن، عبر وضع شرائح الخيار على العين المغلقة، لتتراجع أعراض تلك الأزمة الصحية دون تأجيل.

نشير أيضا إلى العسل غير المصنع، صاحب الخصائص المهدئة والمضادة للميكروبات، كأحد العلاجات المضمونة لالتهاب الملتحمة، المطلوب فقط أن نحصل على قطرة أو اثنتين منه على قطعة قطنية، ثم نتركها على العين لتؤدي الغرض بنجاح، وتختفي أعراض التهاب الملتحمة المزعج دون رجعة.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد