الفول.. فوائد لا تصدق للأكلة الشعبية الأولى في مصر

الفول الأكلة الشعبية الأولى في مصر منذ العصر الفرعوني، فهو مزيج من الفوائد الصحية التي تجتمع في طعام واحد، لتجعله أحد أبرز البقوليات، لذا نشير الآن إلى عدد من فوائده الرائعة، التي لا تصدق بالفعل.

مهدئ طبيعي

يعتقد البعض أن قيام الفول بمنح بعض الهدوء لمن يتناوله، هو مجرد كلام يقال على سبيل السخرية، ولكنه واقع مؤكد فعليا، حيث تؤدي السعرات الحرارية المرتفعة فيه، إلى تقليل مشاعر التوتر والقلق لمن يحرص على تناوله باستمرار، كما تعد البقوليات بشكل عام، من أكثر نوعيات الطعام المحتوية على مادة التريبتوفان المثيرة لمشاعر السعادة، فيصبح ذلك الفول القليل سعرا، مهدئا طبيعيا رائعا وبامتياز.

مصدر للعناصر الغذائية

تطول قائمة العناصر الغذائية والفيتامنيات، التي يحتوي الفول عليها وحده دون منازع، فيضم فيتامينات A وB وK، إضافة إلى مجموعة من المعادن الضرورية للجسم مثل الفوسفور والبوتاسيوم والمغنيسيوم والحديد والنحاس، وبجانب الكم الهائل من البروتينات الموجودة به وبالبقوليات بشكل عام.

مقاوم للسرطانات

يضم هذا الطعام السحري بين عناصره الغذائية، عددا لا بأس به من المركبات الكيميائية، التي تقاوم بشراسة الأمراض السرطانية، وتحديدا تلك التي تصيب الفم، لذا فهو مقاوم جيد لمرض السرطان الخطير.

يفيد القلب

يتميز الفول بأنه من أبرز الأطعمة التي تحافظ على صحة القلب، والأوعية الدموية، وذلك على خلفية قيامه بالمحافظة على اتزان نسب الكوليسترول الموجودة بالدم، كما يساهم في تكوين خلايا الدم الحمراء أيضا.

يقوي المناعة

يعمل الفول على تقوية مناعة الجسم بكفاءة، لما يضم من نسب مرتفعة من حمض الأرجينين الفعال، المعروف عنه بأنه يزيد من فرص تكوين البروتينات بالجسم، لذا تلتئم الجروح به بصورة أسرع من المتوقع، وتقل مخاطر الإصابة بالأمراض المختلفة بنسبة جيدة، كما تقل نسب الدهون الضارة بالدم، علاوة على زيادة إفرازات هرمونات النمو، وتأجيل تلك المرتبطة بالتقدم في العمر والشيخوخة.

زيادة التركيز

على الرغم من الاعتقاد الشائع بأن الفول يقلل من التركيز والانتباه، فإن الدراسات الطبية تؤكد على أن العكس صحيح، حيث ثبت أن الفول والبقوليات بشكل عام، ترفع من درجات التركيز لمن يحرص على تناولها، وتقلل من تشتت الذهن، وسرعة النسيان.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد