صحة ولياقة

كيف يكشف اللعاب عن الحالة الصحية؟

هل تعلم أن اللعاب يمكنه أن يكشف لك عن حالتك الصحية؟ هذا ما يؤكده الباحثون ونوضحه الآن، عبر الإشارة لأدوار اللعاب المختلفة، وكذلك لكيفية قيامه بتحديد الحالة الصحية لصاحبه. 

أهمية اللعاب

في البداية، تتعدد فوائد اللعاب بالنسبة لصحة الإنسان، حيث تساهم تلك المادة السائلة في عملية هضم الطعام الذي نتناوله، كما أنها تعمل على حماية الأسنان من التسوس.

ليس هذا فقط، بل يستخدم الجسم اللعاب في كثير من الأحيان من أجل الوقاية من العدوى، وأيضا في عملية مضغ وابتلاع الأكلات المختلفة، الأمر الذي يدركه الكثيرون على عكس حقيقة أخرى ربما هي مجهولة بالنسبة للبعض، وتتمثل في أن اللعاب بإمكانه الكشف عن الحالة الصحية للإنسان.

مقالات متعلقة

اللعاب والحالة الصحية

في وقت توجد فيه بعض الفحوصات التي تتطلب الكشف على اللعاب من أجل الوقوف على الحالة الصحية، وتحديدا صحة القلب، تأتي أهمية ملاحظة حالة اللعاب في كثير من الأحيان، إذ يمكن أن يشير ظهور اللعاب سميكا إلى جفاف الفم، أو إلى الحالة الصحية المعروفة باسم متلازمة الفم الجاف، أو ربما ينبه إلى المبالغة في الحصول على أدوية علاج البرد والألم.

يكشف اللعاب صافي اللون عن حالة صحية معتدلة، فيما يعني تحوله للون أبيض واضح المعاناة من عدوى ما، من الوارد أنها أصابت الفم أو المعدة، مثل عدوى داء المبيضات، مع الوضع في الاعتبار أن المعاناة من داء الارتداد المعدي المريئي من الممكن أن تسبب في حدوث الأمر ذاته.

على الجانب الآخر، يكشف تلون اللعاب باللون الأحمر أو الأرجواني، اختلاطه بالدم الذي ربما يأتي من احتكاك الفرشاة بالأسنان بقوة، أو من الجهاز الهضمي، أو بسبب مشكلة في الجهاز التنفسي، مع العلم بأن عدم استخدام الفرشاة لغسل الأسنان وملاحظة اللعاب أحمر اللون، قد ينبه كذلك إلى المعاناة من التهابات في اللثة، التهابات في المريء، قرحة في الفم، أو ربما التهابات بالمعدة.

في النهاية، من الوارد أن يكون تغير سمك أو لون اللعاب، علامة فارقة تكشف لك عن أزمة صحية لديك في التوقيت المناسب، لذا ينصح بزيارة الأطباء والخضوع للفحوصات اللازمة عند ملاحظة أي تغيرات ولو بسيطة في لون اللعاب.

الكاتب
  • كيف يكشف اللعاب عن الحالة الصحية؟

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications