ذيل الحصان.. وتصفيفات شعر محظورة تقتل فرص نموه

يرى الأطباء أن معدل نمو الشعر يتراوح بين 0.5 سم إلى 1.7 سم في كل شهر، إلا أن ذلك لا ينطبق على البعض، وتحديدا هؤلاء ممن يعتمدون على تصفيفات شعر تبدو رائعة شكلا، لكنها تقلل من فرص نموه في الواقع، لذا نكشف عنها للتحذير من خطورتها المحتملة.

ذيل الحصان المرفوع

تصفيفات شعر محظورة.. تقتل فرص نموه للأبد

ربما تمنح تلك التصفيفة من بين تصفيفات شعر متعددة هذا المظهر الراقي الذي يحلم به الكثير من البشر، لكنها تسبب صداع الرأس نظرا لشد الشعر وتقييده طوال الوقت، فيما تزداد الأزمة مع إصابة الشعيرات بالتلف، لتؤدي إما لتساقط الشعر أو لمشكلة في النمو.

الكعكة

تصفيفات شعر محظورة.. تقتل فرص نموه للأبد

تعد تصفيفات شعر الكعكة من عوامل منع نمو الشعر دون شك، وخاصة عند اللجوء إليها قبل الذهاب للفراش من أجل النوم، والسر في بقاء الشعر مسحوبا للخلف على مدار ساعات الليل الطويلة، لذا تعتبر عادة ربط الشعر بتلك الطريقة من العادات المضرة بالشعر.

الضفائر القريبة من الجذور

تصفيفات شعر محظورة.. تقتل فرص نموه للأبد

تتعدد أسباب الإصابة بداء الثعلبة، ومن بينها اللجوء إلى تصفيفات شعر مثل الضفائر القريبة من الجذور أو الفروة، حينها يعاني الشعر من عملية السحب المستمرة التي يتعرض لها، لينتهي الأمر بتساقط الشعر أو على الأقل بمنعه من النمو.

فرد الشعر

تصفيفات شعر محظورة.. تقتل فرص نموه للأبد

تصل بعض النساء إلى تصفيفة الشعر المطلوبة عبر القيام بعملية الفرد بصفة يومية، سواء باستخدام المواد الكيميائية أو أدوات التسخين، هنا تصبح النتيجة المؤكدة هي إصابة الشعيرات في الرأس بالتلف ومن ثم تزداد فرص عدم نموه بالشكل المطلوب فيما بعد.

وصلات الشعر

تصفيفات شعر محظورة.. تقتل فرص نموه للأبد

ربما تبدو وصلات الشعر مثالية لمن يستخدمها، حيث تعطيه مظهر أكثر طولا وغزارة، لكنها تساهم في تساقطه بمرور الزمان، نظرا لتعرضه للسحب طوال الوقت، ما يكشف عن واحدة من بين مجموعة تصفيفات شعر تبدو مثالية لكنها مضرة في الحقيقة.

الشعر المبتل

تصفيفات شعر محظورة.. تقتل فرص نموه للأبد

إن كنت من عشاق تصفيف الشعر وهو مبتل بعد الغسل، فاعلم أن تلك من بين تصفيفات شعر محظورة لدورها في منع نموه وزيادة فرص تساقطه يوما بعد الأخر، إذ يؤكد خبراء العناية بالشعر أن فترة تعرضه للبلل تتطلب عدم تسريحه وإلا أصيب بالتلف، لذا ينصح دوما بتجفيف الشعر قبل البدء بتصفيفه بالشكل المطلوب.

الشعر المصبوغ

تصفيفات شعر محظورة.. تقتل فرص نموه للأبد

سواء كانت تصفيفة الشعر هنا عادية أو شديدة الاختلاف، أو كانت مفيدة له أم العكس، فإن صبغ الشعر يعتبر من عوامل معاناته من عدم النمو، حيث تعمل المواد الكيميائية المستخدمة على تساقطه، ليتطلب الأمر استشارة الأطباء قبل اللجوء إلى أي منتجات تستهدف تلوينه.

في الختام، هي مجموعة تصفيفات شعر شهيرة، تلجأ إليها الملايين من النساء حول العالم، كونها تعطيهن المظهر المطلوب، لكنها لا تكتفي بذلك حيث تتسبب في منع نمو الشعر أو سقوطه يوما بعد يوم، لذا ينصح بتجنب تلك التصفيفات من أجل ضمان احتفاظ الشعر بالحالة الصحية الطبيعية.

الكاتب

  • ذيل الحصان.. وتصفيفات شعر محظورة تقتل فرص نموه

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

مصدر طالع المصدر الأصلي من هنا
DMCA.com Protection Status