خل التفاح.. علاج فعال وفوائد مذهلة للمرأة

يستخدم خل التفاح في عدد كبير من العلاجات المنزلية، حيث يحتوي على حمض الغال، والكاتشين، وحامض الكلوروجينيك، وحامض الكافيين، وغيرها من الأحماض ذات الفوائد الصحية لجسم الإنسان، وخاصة للمرأة كما سنبين في هذا المقال.

علاج حب الشباب

حب الشباب هو من أكثر المشكلات شيوعا بين النساء، ووفقا للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، تعاني أكثر من 50 في المائة من النساء بين سن 20 و29 عاما، وأكثر من 25 في المائة من النساء بين سن 40 و49 عاما من حب الشباب.

يساعد خل التفاح على القضاء على حب الشباب، إذ يحتوي على أحماض ألفا هيدروكسي التي تساعد على إزالة خلايا الجلد الميتة التي تسد المسام، وتحافظ على مسام الجلد خالية من البكتيريا والزيوت والجسيمات الأخرى، كما يساعد على استعادة توازن درجة حموضة البشرة، وهو أمر ضروري لمنع الإصابة.

التخفيف من آلام التهاب المفاصل

هناك أكثر من 100 نوع مختلف من التهاب المفاصل والحالات ذات الصلة به، ووفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، فإن النساء أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام من الرجال وخاصة بعد سن الـ50، وتعتبر هشاشة العظام الشكل الأكثر شيوعا من التهاب المفاصل.

يتمتع خل التفاح بخصائص قلوية فعالة مضادة للالتهابات، والتي تساعد على توفير الراحة عن طريق الحد من الألم، وتخفيف التورم والاحمرار، والتصلب في المفاصل.

إنقاص الوزن

تعاني الكثير من النساء من السمنة وهو أمر خطير للغاية على الصحة، ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن أكثر من 50٪ من النساء في المناطق الحضرية في أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.

كما أظهرت دراسة نشرت عام 2011 في مجلة المجلس الأمريكي لطب الأسرة، أن زيادة الوزن أو السمنة تزيد من الخطر النسبي لمرض السكري وأمراض الشريان التاجي لدى النساء، كما تتعرض النساء اللاتي يعانين من السمنة إلى خطر أعلى من غيرهم للإصابة بآلام أسفل الظهر والتهاب المفاصل في الركبة.

يساعد خل التفاح في الحفاظ على الوزن وإبقائه تحت السيطرة، حيث يعمل حمض الأسيتيك على منع تراكم الدهون في الجسم، كما يساعد على تنشيط بعض الجينات المشاركة في تفتيت الدهون وخاصة دهون البطن.

وأظهرت دراسة عام 2009 نشرت في مجلة العلوم الحيوية، أن تناول الخل يقلل من الوزن، كما ينقص من كتلة الدهون في الجسم، ومن مستويات الدهون الثلاثية في الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة.

خل التفاح.. علاج فعال وفوائد مذهلة للمرأة

علاج متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS)

تعد متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) أكثر الاضطرابات الهرمونية شيوعا لدى الفتيات الصغيرات، والنساء في سن الإنجاب أيضا، لا سيما اللواتي تتراوح أعمارهن بين 18 و44 عاما.

ووفقا لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، تعد متلازمة تكيس المبايض أحد أكثر الأسباب شيوعا للعقم عند النساء، حيث تؤثر على 6 إلى 12٪ (ما يصل إلى 5 ملايين) من النساء الأمريكيات في سن الإنجاب.

يعتبر خل التفاح من العلاجات الفعالة للتعامل مع متلازمة تكيس المبايض، فهو يساعد على السيطرة على نسبة السكر في الدم ويمنع الجسم من إنتاج الكثير من الأنسولين، ما يعني نسبة أقل من التستوستيرون، وهو أمر مهم لعلاج أعراض متلازمة تكيس المبايض، بالإضافة إلى إنقاص الوزن وتحسين الصحة العامة.

التقليل من ارتفاع الكولسترول بعد انقطاع الطمث

يمكن لأي شخص أن يصاب بارتفاع الكوليسترول، إلا أن النساء يتعرضن لخطر الإصابة به بنسبة أكبر بعد انقطاع الطمث، ويرجع ذلك إلى تقدمهم في السن بالإضافة إلى التغيرات الهرمونية المرتبطة به، كما يزيد انقطاع الطمث من خطر الإصابة بأمراض القلب بين النساء.

وذكرت دراسة نشرت عام 2009 في مجلة الكلية الأمريكية لأمراض القلب، أن الكولسترول الضار LDL ترتفع نسبته بسرعة بعد انقطاع الطمث، وهو الأمر الذي يعالجه خل التفاح حيث يساعد على خفض مستويات الكوليسترول الكلي والدهون الثلاثية، بسبب محتواه من حامض الخليك.

التخفيف من أعراض انقطاع الطمث

انقطاع الطمث هو مرحلة صعبة وتغيير مهم في حياة المرأة، كما يؤدي إلى العديد من الأعراض مثل السخونة والتعرق الليلي والتهابات المسالك البولية والصداع المتكرر والتهابات المفاصل.

يساعد خل التفاح على تنظيم السموم التي يحاول الجسم القضاء عليها من خلال العرق، هذا بدوره يقلل من الشعور بالسخونة والتعرق الليلي، كما يساعد في القضاء على صداع الرأس، والعمل على تخفيف آلام المفاصل لاحتوائه على البوتاسيوم.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد